الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

عربي و دولي

أبو الغيط يصف إعلان إسرائيل ضم غور الأردن بـ «الرعونة السياسية»

2020-01-23 21:02:57
أبو الغيط
أبو الغيط
اماني محمد إبراهيم

وصف الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، تصريحات الحكومة الإسرائيلية بشأن ضم غور الأردن للاحتلال بأنها "رعونة سياسية".

إقرأ أيضًا

بعد تخليه عن مهامه الملكية.. 5 وظائف محتملة للأمير هاري

وقال أبو الغيط، في تصريحات صحفية اليوم الخميس، إن أحاديث قيادات الاحتلال عن ضم أجزاء من الضفة الغربية في الأغوار وشمال البحر الميت، "مرفوضة ومدانة وتعكس مستوى غير مسبوق من الرعونة السياسية لدى الإسرائيليين".

وتابع: "هذه المواقف الأخيرة انعكاس لحالة من المزايدات الانتخابية التي تجتاح إسرائيل منذ أكثر من عام، ومن الخطر الشديد الزج بالقضية الفلسطينية في معترك الألاعيب الانتخابية".

وطالب أمين عام الجامعة العربية بإبعاد فلسطين عن المصالح السياسية الضيقة لقيادات الاحتلال، الذين يفتقرون إلى الحس الكافي بالمسئولية حيال خطورة الموقف واحتمالات انفجاره بصورة غير متوقعة في حال أقدموا على تنفيذ هذه السياسات.

وأكد أن إقدام إسرائيل على إعلان ضم الجولان في السابق لم يُغير من حقيقة كونها أرضاً محتلة في نظر القانون الدولي والغالبية الكاسحة من دول العالم.

واختتم حديثه بالقول: "سياسات الاحتلال فيما يتعلق بضم أجزاء من الضفة الغربية لن يكون لها تأثيرٌ عمليّ على الوضعية القانونية لها بوصفها أرضاً محتلة، ولن تؤدي سوى إلى مزيد من التصعيد وتقويض فرص الحل السلمي في المستقبل".

كان مسؤولون إسرائيليون أكدوا أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يعتزم الإعلان خلال الأيام القريبة المقبلة عن خطته للسلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين المعروفة بـ"صفقة القرن".

وذكرت وسائل إعلام عبرية أن البيت الأبيض وجه الدعوة إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وزعيم المعارضة بيني جانتس للقدوم إلى واشنطن الثلاثاء لبحث الخطة.

وكانت الإدارة الأمريكية أرجأت لأكثر من مرة العام الماضي نشر الخطة بانتظار تشكيل حكومة إسرائيلية بعد الانتخابات.

ولكن إعادة الانتخابات الإسرائيلية مرتين بانتظار أن تجري انتخابات ثالثة يوم 2 مارس المقبل دون أفق بتشكيل حكومة دفعت الإدارة الأمريكية لبحث نشر الخطة قبل الانتخابات.

وزار مساعد الرئيس الأمريكي والمبعوث الخاص للمفاوضات الدولية آفي بيركوفيتش إسرائيل، مطلع الشهر الجاري، وبحث الأمر مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وزعيم المعارضة ورئيس حزب "أزرق أبيض" بيني جانتس.

يشار إلى أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أعلن في أكثر من مناسبة رفضه الخطة الأمريكية بعد إعلان ترامب أنها تسقط موضوع القدس من طاولة المفاوضات.


إرسل لصديق