الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

زاوية رأى

محمد خليفة يكتب: أمريكا يا أمريكا ” واحنا فى السيكا بيكا ”

2020-02-12 11:01:25
الكاتب الصحفى محمد خليفة
الكاتب الصحفى محمد خليفة
محمد خليفة

أمريكا: تستولى على شمال سوريا ومصفات البترول وتتواجد بقوتها على الأراضى السورية.

  • أمريكا: تساعد الرئيس التركى "اردوجان" فى دخول ليبيا عن طريق تكليف فرنسا وايطاليا بغض البصر عما يجرى على الاراضى الليبية ، ومؤخرا نشرت تركيا منظومة صاروخية فى مطارمعيتقة الليبى.

  • أمريكا: تلعب دوراً فى قضية سد النهضة وتساند اثيوبيا ضد مصر!

  • أمريكا: تمد الحوثيين، ودول التحالف العربى" السعودية – البحرين- الإمارات" بالسلاح لتدمير اليمن ولا ترغب فى وقف الصراع لاستمرار بيع الأسلحة للطرفين المتصارعين..

من المعروف أنّ الحوثيين موالون لإيران .

  • أمريكا: تلعب مع دول الخليج لإستنزاف اموالهم عبر البعبع المسمى بإيران!

  • أمريكا: تحاول جر مصر لحرب فى ليبيا وهذا لن يحدث بسبب معرفة القيادة السياسية بخطة الأمريكان ضد مصر " الخطة غير معلنة" ولكن ما يحدث على ارض الواقع يؤكد ذلك.

  • أمريكا: تنجح فى اخراج بريطانيا من عضويتها فى الاتحاد الاوربى .

  • أمريكا: تستخدم أردوجان فى خططها فى المنطقة العربية.

  • أمريكا: تريد القضاء على القضية الفلسطينة بصفقة القرن المرفوضة من الشعب الفلسطينى.
  • أمريكا: تسمح لارودجان بالتواجد فى الصومال عبر مليشاته المسلحة.
  • أمريكا : تشعل حرب بيلوجية ضد الصين عبر" كرونا "!

  • أمريكا : تمد الإرهابين بالأسلحة فى كل دول العالم بمساعدة بعض الدول الأوربية...

فإذا كنتم تبحثون عما نحن فيه من صراعات وخراب ، فأبحثوا عن أمريكا، هى الدولة الكبرى التى تتحكم فى قرارات مجلس الأمن حالياً، وهى التى تدير الأمم المتحدة، وهى التى صنعت مؤخراً فيروس "كرونا" وتنشره فى الصين ودول العالم بهدف تشغيل مصانع الأمصال فى الولايات المتحدة، كما تعمل على وقف تقدم الصين الإقتصادى بعد أن ظهرت الصين كقوة اقتصادية مؤخراً هددت بالفعل الأقتصاد الأمريكى..

وهنا نطرح سؤالنا : ألم يحن الوقت يا عرب للتحرك صفاً واحداً حكاماً وشعوباً لمواجهة الخطر الأمريكى الذى يهدد استقرار اقتصاديات دولكم، كما يهدد الإستقرار الأمنى فى المنطقة العربية بل والأفريقية كلها؟!

أرى أنّ الحل غير مستحيل، ولكنه يحتاج لعقول تعى وتفهم ما يحاك لدول المنطقة من أجل عيون إسرائيل التى يتحكم يهودهم فى القرار الأمريكى!

أمريكا يا أمريكا " وأحنا فى السيكا بيكا " ولست أدرى ما هي السيكا بيكا ؟ وامريكا تلعب معنا لعبة الشقلبيطة !


إرسل لصديق