الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

زاوية رأى

انا عبارة عن فتيلة اشتعل بي لكي تضيء...!

2019-03-21 14:14:34
رنيم أبو خضير


اشرب الوجع
استحم بكل كلماتنا
التي قضمها صمتك
اجنته
تكبر
في رحمي
الآن عائلة
غيابك
تكثر فيّ..
...
الأستوديو على الهاتف المحمول
من هناك
اسكن
المس شفاهك الغائبة للأبد
وينقط الشهد من فمي
قبلة.
...
في الليل اعرف الندم
اقلع قميص النوم
والبس الحزن
نشوة مستعجلة على ركبتيه
ينتظر قلبي..
.....
في المقاهي التي
ما جمعتنا
انتظر
تركت معطف الحزن
يكبر
الآن عارية
يعطف السرير علي
يطبب جرحي بوخزة الأرق
...
هذا الأرق برجولته
الفحل
لا يمل من زيارتي
عروسته التي لا تعتق ابدا
...
كبرنا على ان نهرب الى احضان امهاتنا
خوفا
الفجر رجلا فحل فاجر لا يرحم..
...
دعك من اسمي
ونادي قلبي
رنيمتي
...
في كل صباح:
كوني غير صالحة الا للذي تشع من عينيه صورتك.
...
أنا المنديل المتروك على طاولة الوداع ، لا يد تحررني
لا كتف يشرب دمعي ،
وتبكِ أطرافه.
...
رجل من نار ، وكنت دوما عود الثقاب لقلبه ، كلما احترق.
..

فتيلة الحزن .. امرأة


إرسل لصديق