الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

تحقيقات وتقارير

الشهابي : مشاركة الرئيس لمنتدي الحزام والطريق يؤكد إستعادة مصر لمكانتها الدولية

2019-04-25 15:49:07
ناجي الشهابي
ناجي الشهابي
حسين السيد

رحب ناجي الشهابي، رئيس حزب الجيل الديمقراطى، بمشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي فى اجتماعات الدورة الثانية لمنتدى الحزام والطريق للتعاون الدولى، والتى تنعقد اليوم الخميس، فى العاصمة الصينية بحضور 37 رئيس دولة ورئيس حكومة.


وأشار " الشهابي " أن مشاركة الرئيس فى اعمال المنتدى تؤكد إستعادة مصر لمكانتها الدولية والاقليمية واهمية دورها الذى يتطلع اليه العالم فى مكافحة الارهاب واستتباب الأمن والسلام.


وتابع " رئيس حزب الجيل " لقد استهل الرئيس زياراته لبكين بعقد مباحثات قمة مع نظيره الرئيس الصينى ، وذلك لبحث سبل تعزيز علاقات الشراكة الإستراتيجية التى تربط البلدين، والتى تنامت خلال الأعوام الأخيرة، وضخت خلالها استثمارات صينية مختلفة فى الاقتصاد المصرى وصلت نحو 20 مليار دولار فى مشروعات العاصمة الإدارية وبلغ عدد الشركات الصينية المؤسسة لدى الهيئة العامة للاستثمار 1560 شركة...تعمل منهم عدد 807 شركة في القطاع الصناعي ، و518 شركة في القطاع الخدمي توفر حوالى 72612 فرصة عمل باستثمارات بلغت11.2 مليار دولار، و تساهم زيارة الرئيس للصين الى زيادة الإستثمارات الصينية الى أكثر من 30 مليار دولار الفترة القادمة ومضاعفة عدد السياح الصيينين لزيارة المعالم التاريخية والثقافية المصرية القديمة.


وقال " الشهابي " ان برنامج زيارة الرئيس ضخم ومتنوع وممتد على مدار ساعات ايام الزيارة ويبذل فيه الرئيس والوفد المرافق له مجهودا كبيرا وشاق وسيعقد الرئيس عدة لقاءات مع عدد من المسؤولين ونخبة من مجتمع رجال الأعمال الصينى، لبحث سبل دفع التعاون فى المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية بين البلدين...هذا من ناحية ومن ناحية اخرى يلتقى الرئيس على هامش القمة مع عدد من رؤساء الدول والحكومات، لبحث سبل دفع التعاون الثنائى والتشاور حول مختلف القضايا الإقليمية والدولية.

،وأكد ناجى الشهابى رئيس حزب الجيل ان مصر تجنى بحضورها قمة منتدى الحزام والطريق ثمار سياساتها الخارجية المتوازنة والتى حررت قرارها الوطنى واقامت علاقات تحقق مصالحها الحيوية بين دول الشرق والغرب على السواء.

وقال " الشهابى "الحزام والطريق" الذى أطلق على المنتدى عبارة عن مبادرة صينية لإنشاء حزام يربط الصين بدول العالم، سميت باسم "طريق الحرير"، وهو طريق قديم كان له دور كبير فى ازدهار عديد من الحضارات القديمة، مثل الحضارة المصرية، والصينية، والرومانية، والهندية وسيكون له دور فى إنعاش الإقتصاد العالمى بصفة عامة والإقتصاد المصرى بصفة خاصة والتى تعتبر قناة السويس أهم شرايينه.


إرسل لصديق