الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

زاوية رأى

محمد هزاع يكتب : نصٌ بلا تصنيف من سرديتي الجديدة ( شغفني حبًا... وطني )

2019-05-20 00:11:05
محمد هزاع
محمد هزاع
محمد هزاع

لأنَّ الصغائرَ ،

عند الصِغارِ ،

عظائمٌ ،

و العظائمَ ،

عند الكِبارِ ،

صغائرُ .

دع للصِغار صغَارهمُ ،

لا تنافسنَّهمْ أبدًا ،

و إلا فأنتَ الخاسر ُ .

فقطرةُ الماءِ ،

عند النملِ ،

بحرٌ ،

وحبةُ القمحِ ،

لديه ،

مائدةٌ فاخرة .

و ما الدنيا ،

لدى ،

الأكابرِ ،

إلا كظلٍ ،

يستظلون به ،

ساعةً عابرة .

فخذ نصيبكَ ،

منها ،

بالحقِ ،

و إن تؤثر بها الصِغارَ ،

تِلْحِقْ بالأكابر .

و كن منها على حَذرٍ ،

فكم بالوهمٍ ،

ألحقتِ الأكابرَ ،

بالأصاغر .


إرسل لصديق