الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

عربي و دولي

تعليق العصيان المدني في السودان مؤقتا

2019-06-12 11:31:34
تعليق العصيان المدني
تعليق العصيان المدني
ياسر محمود

اعلنت قوي الحرية والتغير في السودان عن تعليق العصيان المدني وفتح الشوارع امام الماره مؤقتا حتي لقاء المبعوث الامريكي مع المجلس العسكري والقوي المدنية في السودان بعد ان نجح العصيان المدني الذي استمر ثلاثة ايام كامله بنسبه كبيرة وفعاله فاقت كل التوقعات حتي توقعات المجلس العسكري عن العصيان ومركز الدراسات التابع له عن تقدير الموقف والاضرار الناجمه عن العصيان

واستطاع الشعب السوداني ان يثبت ان السلطه وزمام الامور في يده وحده وانه هو القادر علي تحقيق اهدافه وفرض ارادته علي القوي الموجوده في السودان كافه وان صوت الشعب السوداني اقوي واسرع من رصاص المجلس العسكري

وتتهم قوي الحرية والتغير المجلس العسكري انه يريد ان يكون شريكا في السلطه باي طريقه ويري ان له الحق في السلطه مثل القوي المدنية وهو من حما الثوار في الميدان وازاح البشير من السلطه فيجب اعطائه نصيا من السلطه وطبقا لوجة نظر المكلس تلك التي يري فيها الامور بجانب المصالح والمكاسب ولا ينظر الي تطلعات الشعب السوداني تتهمه القوي المدنية بالضلوع في المجزره الفض للاعتصام بشكلا واضح وانه قدم عددا من الجنود لا حول لهم ولا قوي سوي تنفيذ الاوامر من قادتهم وتقديمهم كاكبش فداء وتحميلهم المسؤلية عن الاحداث

وقال المتحدث العسكري شمس الدين كباشي ان خدمة الانترنت متوقفه وانها خطرا علي الامن العام نظرا لتناقل الاخبار الخاطئه علي شبكات التواصل الاجتماعي ما يكدر السلم العام للسودان ما يمثل نقطه ضعف في سياسة المكجلس العسكري الذي يتعامل مع الامور الواضحه علي انها سريه للغايه رغم انتشار فيديوهات كثيره ومختلفه في عموم البلاد وانتشرت علي مواقع التواصل الاجتماعي كنار في الهشيم عن مليشيات تابعه للجيش تقوم بالقاء الجثث في النهر وريات كثيره عن فظائع اثناء يوم الفض منها اغتصاب النساء كما يشاع في هذه المقاطع

وتري قوي الحرية والتغير ان تعليق العصيان المدني سوف يكسب الثوره السودانية الزخم الاكبر حال تعنت المجلس العسكري في تسليم السلطه سريعا الي حكومه مدنية وانهاء الفتره الانتقاليه له والبدء في خارطة طريق جديده من انتاج الشعب السوداني لا المجلس العسكري


إرسل لصديق