الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

زاوية رأى

حازم العبيدي يكتب: مصر العشق ....

2019-06-12 23:52:27
حازم العبيدي

كيف لا أعشق مصر وهي التي احتضنت والدي رحمه الله كلاجيء سياسي في ستينيات القرن الماضي مع الشهيد القائد صدام حسين كيف لا أعشق واهيم حبا بمصر وترابها الطاهر يحتضن جثمان عمي الشهيد الطيار الرائد يوسف العبيدي الذي كبت طائرته على أرض سيناء في حرب أكتوبر ولازال جثمانه الطاهر مدفون في مقابر أكتوبر .

كيف لا أعشق هواء مصر وخيرها علينا حين كان صغار في نهاية الستينيات ونحن نستلم حوالة مالية من مصر التي كان بعثها والدي رحمة الله عليه التي يستقطعها من راتبه الذي يستلمه من الحكومة المصرية بقيادة سيدي الزعيم الخالد جمال عبد الناصر رحمة الله عليه كلاجيء سياسي وأتذكر كان يقول لنا أن راتبه في ذاك ال الوقت 22 جنيها مصريا عاد الشقة والرعاية الصحية.

لا تتصور كيف كانت الفرحة تنعكس على والدتي رحمة الله عليها حين كانت تتسلم الحوالة كل نهاية شهر لقد تركت مصر في نفس الفتى حازم بصمات الحب والعشق لمصر ولشعب مصر دون أن أراها سوى في افلام اسماعيل ياسين وفاتن حمامة ومريم فخر الدين ووووو من عمالقة الفن العربي المصري الأصيل عشق مصر ساخذه معي في قبري ولن يستطيعوا أن يمحوه من جدران قلبي تقبلوا إحترامي مقرون بالتقدير العالي.

ابن العراق ومصر

حازم العبيدي


إرسل لصديق