الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

زاوية رأى

مصر العظيمة.. أمم أفريقيا وأشياء أخرى ...

2019-06-18 11:11:39
جمال ابو الفضل
جمال ابو الفضل
جمال ابو الفضل

بعد أيام قليلة تستضيف مصر العرس الأفريقي الرياضي الأهم في تاريخ القارة، والمتمثل في بطولة أمم أفريقيا 2019 التي تقام في حضن القاهرة و4 محافظات أخرى.

لم يكن ترشيح مصر لتنظيم البطولة في ثوبها الجديد بعد زيادة عدد المنتخبات إلى 24 بعد اعتذار الكاميرون، من قبيل الصدفة لكن الأمر كان له علاقة بقوة مصر التنظيمية وأمنها ودورها الريادي في القارة السمراء.

مصر التي ترأس الاتحاد الأفريقي في دورته الحالية لم تتوانَ عن تقديم خدماتها للقارة السمراء التي انتشلها الرئيس السيسي من ويلات الفرقة والتشتت إلى الوحدة والاجتماع على أهداف سياسية واقتصادية موحدة، وأكملتها مصر بتنظيم البطولة التي تم التحضير لها في وقت قياسي لا يتعدى 3 أشهر، من خلال بنية تحتية جديدة واستادات عالمية على أعلى مستوى.

وقد يظن البعض أن تصدُّر مصر قائمة الترشيحات عند اختيار البلد المنظم، كان من فراغ، لكن الأمر في باطنه يضمر أكثر مما يظهر، فتنظيم البطولة في هذا الوقت هي رسالة واضحة للعالم أجمع بأن البلد التي بدأت تسترجع عافيتها وتخطو خطوات جادة نحو التنمية وبدأت تدحر الإرهاب بكل مشتملاته حتى صارت آمنة مطمئنة. العائد السياحي للبطولة كبير جدا، والعائد الاقتصادي لا يمكن إغفاله، إنها فرصة جيدة لجذب جميع الأنظار نحو مصر وتحقيق عائد مالي كبير من تلك الوفود الزائرة. إن مصر ستكون قبل أسبوع من الآن أمام فرصة تاريخية للظهور بمظهر يليق بأبناء الفراعنة ويتسق مع رؤية مصر الحاضر والمستقبل ويخدم خارطة الإصلاح التي بدأها الرئيس عبد الفتاح السيسي، وتابع الخطى في استكمالها حتى أتت ثمارها. أهلا بضيوف مصر من 23 دولة أفريقية شقيقة تمثل لنا العمق والامتداد، وأهلا بضيوف مصر من جميع أنحاء العالم من الوكالات ووسائل الإعلام الناقلة للحدث، وأهلا بمصر الجديدة الرائدة والملهمة والعظيمة.


إرسل لصديق

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر