الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

أخبار

أمين عام «العمل التطوعي من أجل مصر» : سيادة الرئيس هؤلاء هم أهل الشر

2019-07-11 22:37:39
الدكتور وائل محمد رضا
الدكتور وائل محمد رضا
أمير أبورفاعى

إستكمالاً لما نشرته الديار في رسالته إلى الرئيس عبدالفتاح السيسي، قال أمين عام مؤسسة العمل التطوعي من أجل مصر وائل محمد رضا، أنه و في ظل أجواء الإحتفالات بثورة 30 يونيو وذكرى التفويض الذي وجهه الشعب المصري إلى الرئيس السيسي لمواجهة الإرهاب، أطلق السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس جمهورية مصر العربية، مصطلح أهل الشر على كل من يريد تدمير مصرنا الحبيبة.

مضيفا، فأهل الشر هم تجار الدين الذين يملئون عقول أبنائنا الشباب بكلمات مغلوطة عن ديننا الإسلامي الحنيف ويبثوا سموم الحقد والكراهية في قلوبهم ضد أبناء شعبهم من رجال القوات المسلحة والشرطة المدينة والشعب.

أهل الشر هم تجار السلاح الذين يبيعونه لأبنائنا لكي يستخدموه في الأخذ بالثأر ويوجوه لصدور بني جلدتهم.

أهل الشر هم تجار المخدرات الذين يبيعون سمومهم لأبنائنا من الشباب والأطفال لكي يدمروه منذ نشأته وحتي تكون عقولهم مغيبة وغير مدركين لما يحيط بالبلاد من أخطار محدقة بهم وما تمر به منطقتنا العربية من صراعات إقليمية ودولية خطيرة.

أهل الشر هم صناع الدراما الرخيصة الذين يقدمون دراما سيئة تدمر ولا تبني ترسخ لقيم سيئة ويحاولوا أن يبرزوا مساؤي المجتمع المصري ويقدموها علي أنها حقيقة راسخة وعلي أنها إبداع والإبداع منهم برىء.

أهل الشر هم من يحطمون الشباب الكفئ والنشط الذي يحب بلده حباً جماً ويريد الخير لها وهم يريدون الشر لها بما يفعلونه من تعيين أهل الثقة في المناصب التي لا يستحقونها وأطلق عليها ما شئت من الأسماء (واسطة أو كوسة أو محسوبية أو شللية أو صداقة أو أقارب)، هؤلاء أيضاً أكثر أهل الشر لأنهم بما يفعلونه يدمرون أجيالاً وأجيالاً من الشباب ويجعلونه حانقاً على بلاده.

وهذا عكس ما ينادي به السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، وما يحرص علي تنفيذه السيد المهندس مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء من تعيين الكفاءات وأصحاب الخبرات للنهوض ببلدنا الحبيبة مصر لترتقي بين مصاف الدول الكبري والعظمي بإذن الله تعالي.

وأخيرا وليس أخراً تحية واجبة لرجال القوات المسلحة المصرية البواسل الذين يقدمون أرواحهم الطاهرة دفاعاً عن أرض الكنانة مصر هم ورجال الشرطة المدنية البواسل.

وأيضاً رجال المخابرات العامة المصرية وعلي رأسها السيد اللواء عباس كامل ورجاله الذين قاموا ويقوموا بضربات موجعه لمن تسول له نفسه الإقتراب من مصر.

ورجال وصقور هيئة الرقابة الإدارية الذين يحاولون القضاء وإقتلاع رؤوس الفساد من كل الجهات الحكومية ولن ينجوا من براثنهم فاسد أياً كان موقعه أو حجمه.

موجها التحية والتقدير إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية وحامي الشعب المصري العظيم.


إرسل لصديق