الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

اقتصاد

مكاتب التمثيل التجاري بأفريقيا تحقق نجاحات كبيرة |تعرف عليها

2019-08-09 07:36:13
التمثيل التجاري
التمثيل التجاري
كارم محمود المصري

نفذت مكاتب التمثيل التجاري المصري بأفريقيا مجموع من المشروعات والعلاقات التجاري مما ادي الي ارتفاع قيمة الصادرات المصرية إلى أفريقيا بنسبة كبيرة خلال عام 2018، لتسجل 4,7 مليار دولار مقارنة بنحو 3,6 مليار دولار عام 2017.

وقال أحمد عنتر رئيس جهاز التمثيل التجاري بوزارة التجارة والصناعةأن جميع بنود الصادرات المصرية شهدت ارتفاعا ملحوظا خلال عام 2018 مقارنة بعام 2017 بنسبة 30%، ونخص بالذكر المنتجات الكيماوية والأسمدة والمنتجات الغذائية والحديد والصلب والأجهزة الكهربائية والأدوية والمنتجات الصيدلية والأسمنت والأثاث والمنسوجات.

ولفت إلى أن ذلك يأتي نتيجة المجهودات المكثفة التي تقوم بها جميع أجهزة الدولة وعلى رأسها التمثيل التجاري للترويج للمنتجات المصرية بجميع دول القارة وتنمية الصادرات الى هذه الدول.

وأضاف أن مكاتب التمثيل التجاري قامت خلال العامين السابقين بمعاونة المصدرين المصريين وتشجيعهم على التوجه الى السوق الأفريقية الواعدة لاستغلال الفرص المتنامية في هذا السوق.

وأشار إلى أنه تم تنظيم العديد من البعثات التجارية إلى كينيا كونها بوابة مصر نحو سوق شرق أفريقيا، وأيضا في ضوء خطط الدولة للربط مع ميناء مومباسا، وكذلك تم تسيير بعثة تجارة بالتعاون مع المجلس التصديرى للصناعات الهندسية إلى تنزانيا خلال شهر يونيو 2019.

وأوضح عنتر أن مكاتب التمثيل التجاري تعمل على توفير الدراسات التسويقية اللازمة في جميع القطاعات، بالإضافة إلى إتاحة كافة المعلومات اللازمة للمصدرين حول أهم القطاعات الواعدة بأفريقيا والمنتجات المطلوب تصديرها الى هذه الأسواق.

وكذلك المناقصات التي تطرحها الحكومات الأفريقية وترتبط بمجالات تستطيع مصر المنافسة فيها وتقديم نفسها لدول القارة كشريك تنموية خاصة في اثيوبيا وتنزانيا وجيبوتي وغانا.

يذكر أن التمثيل التجاري قام بترتيب عدد من بعثات المشترين من مختلف الدول الأفريقية الى مصر لزيارة المعارض التي تقام بمصر في جميع القطاعات، ورؤية المنتجات المصرية على أرض الواقع حتى يتسنى اختصار الوقت وعقد التعاقدات بين هذه الشركات والشركات المصرية على الفور.

وأعطت المكاتب أهمية خاصة لمعرض ديستينيشن افريكا الذي ينعقد سنويا في القاهرة ونجحت في دعوة عدد من المشترين الافارقه لزيارة هذا المعرض وعقد صفقات تجارية مع الشركات المصرية العارضة وقامت مكاتبنا التجارية في أفريقيا بالتدخل في أكثر من مناسبة للمساعدة في فض النزاعات التجارية التي تنشأ بين الشركات المصرية ونظيرتها الأفريقية، لضمان حقوق الشركات المصرية والحفاظ على السمعة الطيبة التي يتمتع بها المصدر المصري في السوق الأفريقي.

كما تقوم مكاتب التمثيل التجاري في افريقيا بالترويج للمعارض التي تقام بالدول الأفريقية بجميع القطاعات وتقوم بتقديم الدعم الفني واللوجيستي للشركات المصرية المشاركة في هذه المعارض.

كما تقوم المكاتب بدور توعوي لدى تجمعات رجال الأعمال وخاصة لدى الشركات الصغيرة والمتوسطة حول سبل الاستفادة من اتفاقيات التجارة الحرة التي تتمتع بها مصر مع شركائها التجاريين في أفريقيا.

واستطرد قائلا: من المتوقع زيادة في الصادرات المصرية إلى أفريقيا، نظراً للمجهودات الحثيثة التي تتم في هذا المجال، بالإضافة إلى اهتمام القيادة السياسية بتنمية العلاقات السياسية والاقتصادية بين مصر والقارة الأفريقية. وأوضح أن الرئيس السيسي أطلق خلال القمة الإفريقية الأخيرة بالنيجر اتفاقية التجارة الحرة القارية الافريقية، وهو ما يفتح افاق كبيرة لمضاعفة الصادرات المصرية لاسيما لدول غرب افريقيا، خاصة وأن هذه الاتفاقية ستمنح الصادرات المصرية إعفاءات جمركية في جميع دول القارة، الأمر الذى سيزيد من تنافسية المنتجات المصرية بالأسواق الأفريقية.

الجدير بالذكر أن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء أعلن مؤخرا ارتفاع قيمة التبادل التجاري بين مصر ودول أفريقيا لتسجل 6.9 مليار دولار خلال عام 2018 مقابل 5.6 مليار دولار خلال عام 2017 بنسبة ارتفاع قدرها 23%.

وجاءت الجزائر على رأس قائمة دول أفريقيا من حيث الصادرات المصرية خلال عام 2018، حيث بلغت قيمة صادرات مصر لها 977.2 مليون دولار، ويليها ليبيا بقيمة 632.6 مليون دولار، ثم المغرب بقيمة 499.3 مليون دولار، ثم تونس بقيمة 496.6 مليون دولار.

ثم السودان بقيمة 396.6 مليون دولار، بينما جاءت غنيا بيساو في المرتبة الأخيرة بقيمة 0.1 مليون دولار.

وأكد الجهاز المركزي ارتفاع قيمة الواردات المصرية من دول أفريقيا لتسجل 2.1 مليار دولار خلال عام 2018 مقابل 1.9 مليار دولار خلال عام 2017 بنسبة ارتفاع قدرها 15.2%.

وتصدرت الجزائر قائمة دول أفريقيا من حيث الواردات المصرية خلال عام 2018، حيث بلغت قيمة واردات مصر منها 397.7 مليون دولار، ويليها كينيا بقيمة 286.6 مليون دولار، ثم زامبيا بقيمة 261 مليون دولار.

ثم السودان بقيمة 207.5 مليون دولار، ثم جنوب أفريقيا بقيمة 194.3 مليون دولار، بينما جاءت مالي في المرتبة الأخيرة بقيمة 0.0004 مليون دولار.


إرسل لصديق