الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

زاوية رأى

محمد حبيب يكتب: الأمانة العامة لدور الإفتاء تواصل إبهار العالم بمؤتمرها المرتقب

2019-09-11 11:01:54
محمد محمود حبيب
محمد محمود حبيب
محمد محمود حبيب

لا شك في شجاعة الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم في اقتحام القضايا الفكرية الصعبة والتي يعجز البعض على حتى مجرد ذكرها وليس الاشتباك معها أو مناقشتها؛ فالأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم تواصل الإبهار وتستكمل مسئوليتها في حمل هموم القضايا الفقهية التي لها علاقة بالإفتاء المعاصر.

فبعد مؤتمرات ناجحة تناولت أهم القضايا الإفتائية والتي كان آخرها المؤتمر العالمي السابق عن التجديد في الفتوى، تواصل المسيرة المباركة بمناقشة وضبط وتأسيس آليات للإدارة الحضارية للخلاف الفقهي، والذي يُعد بمثابة الأداة الواقية من التنازع والتناحر، والأسلوب الأمثل لقبول الآخر والتعايش معه.

كما تواصل الأمانة العامة بإعلان عدد من الانفرادات الإفتائية التي يحتاجها وبشدة المجال الإفتائي، منها تخصيص يوم عالمي للإفتاء وهو اختيار وتخصيص موفق يبرز أهمية ودور الإفتاء، ومن الإبهار أنه لم يتم تخصيص من قبل يوم عالمي لأي تخصص شرعي آخر، وهو ليس بجديد عن دار الإفتاء المصرية والتي تنطلق الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم تحت مظلتها.

كما سيعلن المؤتمر بعون الله عن العديد من المبادرات الإفتائية الأخرى والخروج بهذه المبادرات الإفتائية تدعم الإدارة الحضارية للخلاف الفقهي فضلًا عن تنشيط التعارف بين العاملين في المجال الإفتائي على اختلاف مذاهبهم.

فكل التأييد والدعم للمؤتمر العالمي للإفتاء في نسخته الخامسة، والذي يُعقد تحت مظلة الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم والتي يرأسها فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام مفتي جمهورية مصر العربية، ويتولى أمانتها العامة الدكتور إبراهيم نجم المستشار الإعلامي لفضيلة المفتي، تحت عنوان "الإدارة الحضارية للخلاف الفقهي"، في الفترة من 15 إلى 16 أكتوبر2019م، برعاية كريمة من السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، وبحضور وفود أكثر من 85 دولة في العالم.


إرسل لصديق