الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

محافظات

محافظ بورسعيد يؤكد : الوعى الأسرى والاهتمام بالتعليم والثقافة أهم متطلبات المرحلة

2019-12-14 15:14:53
محافظ بورسعيد
محافظ بورسعيد
أيمن عبد الهادي

المحافظ : نحمل على عاتقنا مهمة الاستمرار فى تحقيق التنمية والرخاء إلى جانب مواجهة محاولات التضليل وتخريب الأفكار .

أكد اللواء عادل الغضبان ، اليوم السبت ، على أن الفترة الحالية تتطلب زيادة الاهتمام بالتعليم والتثقيف الفكرى والدينى ، وذلك لمواجهة أى محاولات لتغيير طمث معالم الثقافة المصرية ، فى وقت حدوث عجلة التنمية والرخاء بالبلاد ،والتى تكتمل بتفعيل الدور الإيجابى للمواطن ، والذى يبدأ بالوعى الأسرى وتنشئة أجيال قادرة على تحمل المسؤولية وغرس مبادىء حب الوطن والحفاظ عليه ، إلى جانب أهمية تقدير دور المعلم والذى لا يقل دوره عن الأسرة ، فى القضاء على أى محاولات لتضليل الافكار ، وضرورة تغيير ثقافة الدروس الخصوصية ، والتى تعتبر عامل سلبى ومصدر إزعاج للأسرة والطالب من مختلف النواحى .

جاء ذلك خلال اللقاء الموسع الذى عقده المحافظ مع مديرى المدارس والإدارات التعليمية ، بمسرح مدرسة بورسعيد الثانوية بنات .

وتطرق اللواء عادل الغضبان ، للحديث عن أهمية ما تشهده المحافظة من عجلة التنمية فى المرحلة الحالية ، والعمل المستمر على تحقيق الرخاء والارتقاء بحياة المواطنين ، مشيرا إلى أنه المحافظة لا تدخر جهدا فى تنفيذ كافة المشروعات التنموية التى توفر حياة كريمة للمواطن ، لافتا إلى أهمية تعظيم دور المواطن وفخره بانجازات المحافظة على غرار الفخر بانتصارات الحروب سابقا ، مؤكدا على أن الفترة الحالية تشهد محاولات للتضليل وتعطيل مسيرة التنمية من خلال قوى داخلية وخارجية تستهدف عدم إحداث تقدم وتنمية للبلاد فى مختلف المجالات .

وخلال اللقاء ، تناول حديث المحافظ دور المرأة المصرية والذى يبدو واضحا فى المجتمع المصرى بشكل كبير ،من خلال تقلدها المناصب القيادية والإدارية المختلفة ، إلى جانب دورها الملموس فى كافة مشروعات التنمية التى تشهدها البلاد ، مؤكدا أن الدولة المصرية تولى اهتماما كبيرا بالمرأة والحفاظ على حقوقها ، وتفعيل دورها المتميز فى كافة المجالات .

واكد المحافظ على انه يولى اهتماما خاصا بملف التعليم فى المحافظة ، للحفاظ على سير العملية التعليمية على أعلى درجة من الكفاءة .

وفى ختام اللقاء ،دعا المحافظ الحضور لضرورة الإخلاص فى الأداء وحب العمل ، وتضافر الجهود و التعاون سويا من أجل توفير بيئة خصبة تساعد على مزيد من التنمية والتطور لبلادنا ، متنميا للجميع التوفيق والتقدم و تحقيق النجاحات التى تعود بالخير على الجميع .


إرسل لصديق