الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

أخبار

الغرفة التجارية تعزز من مبادرة الرئيس بدعم السوق باسعار مخفضة

2019-12-15 19:30:37
الغرفة تعقد اجتماع بشأن تعزيز مبادرة الرئيس
الغرفة تعقد اجتماع بشأن تعزيز مبادرة الرئيس
دعاء عز العرب

دعا المهندس ابراهيم العربي رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية ورئيس غرفة القاهرة لاجتماع طارئ اليوم الاحد شارك فيه رؤساء واعضاء الشعب التجارية المختلفة واصحاب الشركات والمصانع والسلاسل التجارية للمشاركة في مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي لتحفيز الاستهلاك وتشجيع المنتج المحلي ودعم المواطنين بسلع ذات اسعار مخفضة.

ياتي ذلك الاجتماع ضمن سلسله اللقاءات التحضيرية التي يقوم بها رئيس الاتحاد لمناقشة اليات مشاركة منتسبي الغرف التجارية في هذه المبادرة.

وقال المهندس رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية أن باب الاشتراك مفتوح بالنسبة لمنتسبي الغرف التجارية في مختلف الأنشطة من خلال الاستمارات التي صممها الاتحاد للمشاركة في المبادرة وتم توزيعها علي منتسبي الغرف التجارية والتي تشمل كافة بيانات الشركات والسلاسل والمصانع والسلع وكمياتها المتاحة ونسب الخصم التي نسعي انها لا تقل عن 20% للمواطنين .

وأكد رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية علي الدور المهم لقيادات الدولة في المبادرات الماضية علي راسها الرئيس عبد الفتاح السيسي لدعم المواطنين مشيدا بتدخل رئيس الجمهورية من خلال مبادرة جديدة لدعم السوق وزيادة المبيعات فضلا عن دعم المواطنين وتوقع ( العربي ) أن تحقق مبادرة رئيس الجمهورية المنتظر الإعلان عنها بداية يناير القادم لمدة ٦ شهور نجاحا كبيرا نتيجة تعاون الحكومة و القطاع الخاص في تنفيذها خاصة انها مبادرة السوق في احتياج اليها ولذلك مطلوب دعمها مجتمعيا بشكل كبير لتحقق النجاح.

وكشف "العربي" ان المبادرة تشمل مفاجئات ايجابية تفيد السوق والمواطنين وتفيد الاقتصاد القومي في النهاية وهو ما يجعلنا نتكاتف جميعا لانجاحها في النهاية .

وشارك في الاجتماع الطارئ اليوم عدد كبير من رؤساء واعضاء الشعب التجارية في الانشطة المختلفة وعدد كبير من اصحاب الشركات والمصانع والسلاسل التجارية التي ابدت رغبتها في تلبية طلب رئيس اتحاد الغرف التجارية بالمشاركة في المبادرة واعطاء خصومات كبير علي السلع المختلفة كونها مبادرة مجتمعية وتحتم الالتفاف حولها وهو ما اشاد به "العربي" نتيجة الاستجابة السريعة من الشعب التجارية واصحاب الشركات والمصانع والسلاسل التجارية.


إرسل لصديق