الخميس 11 أغسطس 2022 08:28 صـ 14 محرّم 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

متحدث الصحة : حتى الان لم تسجل أية حالات لمتحور ” إوميكرون ” على الاراضي المصرية

متحدث الصحة
متحدث الصحة

نفى الدكتور حسام عبد الغفار المتحدث الرسمي بإسم وزارة الصحة تسجيل اية حالة حتى الان في مصر بالمتحور المثير للقلق العالمي " أوميكرون " قائلاً : حتى الان لم تسجل حالة واحدة مصابة بالمتحور الجديد على الاراضي المصرية ".

كاشفاً في مداخلة هاتفية خلال برنامج " كلمة أخيرة " الذي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي على شاشة ON أن الوزارة لديها أليات للكشف عن المتحور في حال ظهوره قائلاً التسلسل الجيني للفيروس معروف والتغيرات التي حدثت على هذا التسلسل وأدت لظهور المتحور الاخيرالذى اطلق عليه إسم " أوميكرون " معروف تسلسلها الجيني ومعروف المنطقة التي شهدت التحور وهي منطقة سبايك بروتين العالي وهو الذي يقوم بدور الالتصاق بالخلية البشرية ويساعد الفروس على غزو الخلية البشرية 

مشدداً أن التغيرات التي طرأت على النسخة المتحورة طرأت على نحو 30-35 موقع على الفيروس وحول حالة الجدل للسيدة البلجيكية المصابة بالفيروس المتحور وحول قدومها من مصر كشف عبد الغفار أنه فور ظهور الخبر تم التواصل مع المسؤول عن تطبيق الاجراءات الصحية لمنظمة الصحة العالمية ببلجيكا وجاءنا رداً رسمياً يفيد بأن الحالة كانت مسافرة من مصر مغادرة يوم 9 نوفمبر وظهرت عليها الاعراض في الثاني والعشرين من نفس الشهر اي بعد مرور 11 يوماً من مغادرتها الاراضي المصرية ولم تجري المنظمة مجموعة الاستقصاء المعتادة كون وجود فترة كبيرة مضت منذ مغادرتها مصر وحتى ظهور الاعراض بالاضافة إلى السبب الثاني أن السيدة عندما غادرت مصر وهبطت " ترانزيت " في تركيا ومنها لبلجيكا أجري لها مسحة pcr وكانت سلبية على الاراضي البلجيكية وبعد مضي 7 أيام تم إجراء مسحة أخرى وظهرت سلبية "

وهذا يؤكد الى حد بعيد أنه من غير المحتمل أن تكون قد أصيبت به على الاراضي المصرية نظراً لطول فترة الحضانة بالاضافة إلى إجراءها مسحة على الاراضي البلجيكية فور وصولها وبعد مضي 7 أيام أيضاً مرة أخرى ولم تثبت الاصابة وهو كلام موثق من مسؤول من منظمة الصحة العالمية في بلجيكا "

الصحة العالمية تكشف

وكشفت منظمة الصحة العالمية أن هناك أدلة أولية على أن المتحور، الذي اكتشف لأول مرة في 9 نوفمبر الجاري، قد يعرض من أصيبوا سابقاً بالمرض للإصابة مرة ثانية، وفق صحيفة "وول ستريت جورنال".

وقالت أيضاً إن المتحور قد يكون أكثر قابلية للانتقال من سلالات أخرى من فيروس كورونا، مستشهدةً بانتشار أوميكرون السريع في جنوب إفريقيا خلال الأسبوعين الماضيين.

كما طلبت المنظمة من السلطات الصحية في جميع أنحاء العالم فحص المزيد من عينات الاختبار الإيجابية لمعرفة ما إذا كان المتحور ينتشر بالفعل في أماكن أخرى.