الثلاثاء 27 سبتمبر 2022 09:50 صـ 2 ربيع أول 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

رفع جهاز التنفس الصناعي عن سلمان رشدي بعد تعرضه للطعن

سلمان رشدى
سلمان رشدى

رفع الأطباء جهاز التنفس الصناعي عن المؤلف سلمان رشدي، وبدأ في التحدث في الوقت الذي يتعافى فيه بعد تعرضه للطعن في الولايات المتحدة. ونقلت وكالة "بي إيه ميديا" البريطانية عن تغريدة للكاتب البريطاني الأمريكي عايش تيسير، تم حذفها في وقت لاحق: إنه "تم رفع جهاز التنفس الصناعي ويتحدث ويمزح" عن الرجل البالغ من العمر 75 عاما، وهو ما أكده وكيل المؤلف أندرو ويلي. وكان ويلي قد قال في وقت سابق، إن سلمان كان موضوعا على جهاز التنفس الصناعي، وقد يفقد إحدى عينيه بعد أن أصيب في ذراعه وكبده خلال الهجوم.
وكان سلمان رشدي وهو بريطاني مولود في الهند، مهدّدا بالقتل منذ أن أصدر مؤسّس الجمهوريّة الإسلاميّة في إيران آية الله روح الله الخميني فتوى بهدر دمه في 1989 بسبب روايته "آيات شيطانيّة". ومثل هادي مطر، الرجل المتهم بطعنه (24 عاما) مرتديا بدلة السجناء وواضعا كمامة، في جلسة إجرائية أمام محكمة تشوتوكوا حيث هو ملاحق بتهمة "محاولة القتل والاعتداء" ولم يتفوه بكلمة، بحسب صحيفة نيويورك تايمز وصور نشرتها الصحافة المحلية.

واعتبر الادعاء العام أن الهجوم على الكاتب الجمعة في مركز ثقافي في تشوتوكوا حيث كان سيلقي محاضرة، حصل عن سابق تصور. وقام المهاجم بطعن الكاتب البالغ 75 عاما عشر مرات على الأقل في العنق والبطن. ودفع المشتبه به المقيم في ولاية نيوجرزي ببراءته من خلال محاميه وسيمثل مجددا أمام المحكمة في 19 أغسطس الجاري.

ندد الرئيس الأمريكي جو بايدن بـ "الهجوم الشرس"، مشيدا بالكاتب "لرفضه الترهيب والإسكات". ويعيش سلمان رشدي منذ عشرين عاما في نيويورك حيث استعاد حياة شبه طبيعية بعيدا عن الأنظار، مواصلا الدفاع في كتبه عن الحق في التهكم وعدم احترام الأديان.

وكانت مجلة "شتيرن" الألمانية أجرت مقابلة معه قبل أيام من الهجوم في نيويورك، قال فيها "منذ بدأت أعيش في الولايات المتحدة، لم يعد لديّ مشاكل (..) عادت حياتي إلى طبيعتها" مبديا "تفاؤله" رغم "تهديدات القتل اليومية"، بحسب مقتطفات نشرتها المجلة. ولم تلغَ "الفتوى" بحق الكاتب.
واستهدفت هجمات العديد من مترجمي الرواية، جُرح بعضهم وقتِل آخرون مثل الياباني هيتوشي إيغاراشي الذي قضى طعنا في 1991. وفي الولايات المتحدة، سجل موقع أمازون زيادة في الطلبات على "آيات شيطانية" فيما أفادت مكتبة "ستراند بوكستور" النيويوركية أن "الناس يأتون لرؤية ما كتبه والاستعلام عمّا لدينا" في المخزون.