الإثنين 26 فبراير 2024 06:22 صـ 16 شعبان 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

وكيل تعليم بالبحيرة يعقد إجتماع موسع لبحث الاستعدادات والتجهيزات لإستقبال العام الدراسى الجديد

جانب من المتابعة
جانب من المتابعة


أكد الأستاذ يوسف الديب, وكيل وزارة التربية والتعليم بالبحيرة على جهود الدولة المصرية لدعم التعليم الفنى، لإعداد وتأهيل الكوادر البشرية المدربة لسوق العمل والإنتاج باعتباره قاطرة التنمية ولدوره الفعال فى المساهمة بكافة خطط وبرامج التنمية والبناء التى تشهدها الدولة المصرية.

جاء ذلك خلال رئاسته للاجتماع الموسع الذى عقده مع مديري الإدارات النوعية صناعى زراعى تجارى وفندقى ومديرى المدارس الفنية, وموجهى عموم التعليم الفنى الزراعى والصناعى والتجارى بحضور الأستاذ حسام قنديل - مدير عام التعليم الفنى وذلك لبحث استعدادات وتجهيزات المدارس الفنية لاستقبال العام الدراسى الجديد 2023 / 2024

حيث شدد وكيل الوزارة على ضرورة المتابعة المستمرة للمدارس للتأكد من الألتزام بتنفيذ كافة القرارات الوزارية والضوابط الخاصة باستقبال العام الدراسى , وتحقيق الانضباط الادارى وجاهزية المدارس, مع مراجعة كافة شروط الامان والسلامة بالمدارس.

مع التأكيد على أهمية دفع وزيادة الإنتاج والعمل وتفعيل القرارات الخاصة بمنح فرص لجميع طلاب التعليم المزدوج وتدريبهم فعليا بالمصانع وتطوير مشروع رأس المال بالمدارس الفنية بالتوازي وجنبا مع جنب مع العملية التعليمية وعدم اهمال اى منهما على حساب الآخر, ووفقا للوائح المنظمة لذلك.

وخلال الإجتماع تم تقديم التهنئة لمواطنى البحيرة لدخول أول مدرسة للتكنولوجيا التطبيقية على أرض البحيرة وهى WE للتكنولوجيا التطبيقية بدمنهور والتى تبدء الدراسة مطلع العام الدراسى الجديد, مع تقديم الشكر للاستاذ الدكتور رضا حجازى – وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى, والدكتورة نهال بلبع – نائب محافظ البحيرة للدعم الكبير والتوسع فى تنفيذ واقامة مدارس التكنولوجيا التطبيقية, انطلاقاً من توجيهات الدولة المصرية التي تستهدف تطوير منظومة التعليم الفني والتدريب المهني ونشر مدارس التكنولوجيا التطبيقية بواقع مدرسة على الأقل بكل محافظة، بهدف تحسين نوعية مخرجات ومستويات المهارة المهنية حتى تواكب المستويات العالمية وتلبى احتياجات سوق العمل من المهن والتخصصات الجديدة وتساهم في زيادة نسب التشغيل لخريجي المدارس الفنية.

وأكد يوسف الديب أنه جارى تجهيز معرض أهلا مدرستى على أعلى مستوى بمدرسة دمنهور الزراعية العسكرية بمشاركة التعليم العام والتعليم الفنى, والتى تضم مختلف الأدوات المكتبية والزى المدرسى والمنتجات الغذائية, بالأسعار الاقتصادية والمخفضة, لرفع وتخفيف الأعباء عن كاهل أولياء الأمور, وذلك بالتزامن مع افتتاح معارض مماثلة بنطاق جميع الادارات التعليمية الثمانية عشر بدائرة المحافظة.

وفى نهاية الاجتماع أكد وكيل الوزارة على ضرورة استغلال كافة الطاقات المتواجدة بالمدارس الفنية والعمل على تطويرها بما يتناسب مع احتياجات سوق العمل