الإثنين 26 فبراير 2024 06:30 صـ 16 شعبان 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

مصر والولايات المتحدة يواصلان الجهود لتحقيق الاستقرار في ليبيا

أجرى وزير الخارجية المصري، سامح شكري، مباحثات هامة خلال زيارته لواشنطن، حيث التقى بالمبعوث الأمريكي إلى ليبيا، ريتشارد نورلاند تركزت هذه المباحثات على مناقشة الأوضاع الراهنة في ليبيا، الدولة الجارة لمصر، وتأتي في سياق جهود الوساطة والتواصل الدولي للتصدي للتحديات التي تعترض السلام والاستقرار في المنطقة.

وأكدت وزارة الخارجية المصرية، في بيان أصدرته، على موقف مصر الراسخ والداعم لمسار الحل الليبي، مشددة على عدم قبول أي تدخلات خارجية تؤثر في هذا المسار وقد أكد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، على أهمية احترام دور المؤسسات الليبية وتفعيل الاتفاقيات والمرجعيات الليبية، خاصة اتفاق الصخيرات، والذي من المتوقع أن يفضي إلى إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في أقرب وقت.

وأكد شكري على ضرورة وقف التدخلات الخارجية في ليبيا وخروج جميع القوات والمقاتلين الأجانب والمرتزقة من الأراضي الليبية، مشددًا على أهمية تحقيق الاستقرار والسيادة الليبية. كما أكد على ضرورة إجراء الانتخابات في ليبيا في أقرب وقت، وفقًا للمرجعيات الليبية المتفق عليها.

من جهته، قدم المبعوث الأمريكي إلى ليبيا، ريتشارد نورلاند، شكره لمصر على دورها المحوري وجهودها المستمرة في دعم مسار التسوية في ليبيا وأثنى على التعاون المثمر بين مصر والولايات المتحدة في سبيل إيجاد حلول فعالة لأزمة ليبيا وتحقيق استقرار مستدام في جميع أنحائها.

تأتي هذه المباحثات في سياق دولي يشهد جهودًا مكثفة لتحقيق السلام والاستقرار في ليبيا، وتعكس التزام مصر والولايات المتحدة بدعم جهود المجتمع الدولي في هذا الاتجاه الحيوي.