جريدة الديار
السبت 20 أبريل 2024 12:29 مـ 11 شوال 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

وزير الصحة ونائب محافظ البحيرة يلتقيان أعضاء مجلسي النواب والشيوخ بمجمع دمنهور الثقافي”صور ”

وزير الصحة ونائب محافظ البحيرة يلتقيان أعضاء مجلسي النواب والشيوخ بمجمع دمنهور الثقافي 
وزير الصحة ونائب محافظ البحيرة يلتقيان أعضاء مجلسي النواب والشيوخ بمجمع دمنهور الثقافي 

شهدت الدكتورة نهال بلبع نائب محافظ البحيرة، اللقاء الذي عقده الدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة والسكان، اليوم، بمجمع دمنهور الثقافي، مع أعضاء مجلسي النواب والشيوخ، بحضور اللواء محمد شوقي بدر السكرتير العام للمحافظة والأستاذ كامل غطاس السكرتير العام المساعد، ولفيف من قيادات وزارة الصحة، وذلك في ختام جولته الميدانية لعدد من المنشآت الطبية بمحافظة البحيرة، لمتابعة سير العمل ميدانياً بالمنشآت الطبية، والتأكد من حصول المواطنين على خدمات طبية بكفاءة وجودة عالية، وكذلك الوقوف على التحديات التى قد تواجه مقدمى الخدمة الطبية.

في بداية اللقاء رحبت نائب محافظ البحيرة، بالسيد الوزير والوفد المرافق له، وأعضاء مجلسى النواب والشيوخ، موجهة الشكر لكافة العاملين بالقطاع الصحى على أرض المحافظة، لما بذلوه من جهد خلال الفترة الماضية، مشيرة إلى أن المحافظة تعمل قدر طاقتها للارتقاء بالقطاع الصحى لإتصاله المباشر بالمواطنين، من خلال تطوير ورفع كفاءة عدد من الوحدات الصحية والمراكز الطبية الحضرية، بجانب أعمال رفع الكفاءة وصيانة المستشفيات العامة والمركزية.

وأشادت الدكتورة نهال بلبع، بالدور الداعم من قِبل نواب المحافظة بمجلسي النواب والشيوخ والحرص على التواجد الميداني واللقاءات المتكررة للتعاون في دعم الخطوات العملية التي تنفذها المحافظة في مجال تنفيذ تكليفات القيادة السياسية بالعمل المتواصل لتحسين مستوى وجودة الخدمات المقدمة، وكذا تعاونهم في الدفع ببعض الملفات والموضوعات المتعلقة ببعض الوزارات، فضلاً عن دعمهم المجتمعي الذي يساهم في تدعيم الجهود المشتركة "حكومة ومجتمع مدني" لتلبية احتياجات المواطنين، خاصةً العاجلة وفي أوقات الأزمات والأكثر احتياجًا.

كما أكدت نائب محافظ البحيرة، على أن قطاع الصحة يمثل الركيزة الأساسية للخدمات الحيوية التي تلتقي مع احتياجات المواطنين، كما أن قطاع الصحة يأتي في مقدمة القطاعات التي تسعى الدولة لتحسين وتطوير مستوى الخدمة بها، مؤكدةً على أن هذا القطاع قام بدور ومهام كبيرة، خاصةً في ظل وباء وجائحة كورونا الذي كبد القطاع جهودًا كبيرة.

كما أشارت نهال بلبع، إلي أن قطاع الصحة في مقدمة اهتمامات الجهاز التنفيذي، وذلك تنفيذاً لتوجيهات فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالاهتمام بالقطاعات الحيوية، مشيرة إلى أن من بين الخطوات التى تم تنفيذها فى هذا الشأن تشكيل مجلس الصحة الإقليمي، بهدف توحيد الجهود وتبادل الرؤى والعمل بروح الفريق الواحد وتكاتف جميع المستشفيات المختلفة باختلاف الجهات التابعة لها بهدف خدمة المريض ورفع مستوى الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين.

وأشارت نائب المحافظ إلى أن اللقاءات والجولات الميدانية التي يرافقها فيها أعضاء مجلسي النواب والشيوخ وقيادات منظومة الصحة بالمحافظة، أسفرت عن تبني عددًا من الموضوعات المهمة، منها: دفع العمل بالمشروعات الجاري تنفيذها، بجانب الموقف التنفيذي لمشروعات المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" لدعم قطاع الصحة، فضلًا عن المشاركة فى المبادرات الرئاسية وعلي رأسها مبادرة "100 مليون صحة"، وغيرها من الملفات الهامة بالقطاع الصحي.

وخلال اللقاء ناقش السيد وزير الصحة مع أعضاء مجلسى النواب والشيوخ، المطالب والاحتياجات الطبية للمواطنين، بمختلف مدن ومراكز المحافظة، والمشكلات التى قد تواجههم أثناء الحصول على الخدمات الطبية، حيث أكد الوزير حرصه على سرعة اتخاذ الإجراءات والقرارات اللازمة وفقًا للأولويات، لتوفير الخدمات الطبية لأهالى المحافظة وتيسير حصولهم عليها، بالإضافة إلى استعراض الخدمات العلاجية، والوقائية، المقدمة للمواطنين، وكذلك خدمات التطعيمات والرصد البيئى ومراقبة الأغذية، كما أطلع الوزير على نسب استفادة المواطنين من الخدمات المقدمة ضمن مبادرة "100 مليون صحة"، و نشاط القوافل الطبية التى تقدم الخدمات للمواطنين خاصة فى المناطق النائية.

حيث أشار الوزير إلى أنه تم وضع خطة علمية تستند على تحقيق التوازن بين الاحتياجات الفعلية للمواطنين وإمكانيات القطاع الصحى، من خلال منظومة الخرائط الصحية لكل محافظة الجارى العمل عليها، مشيرًا إلى أن الأولوية فى سرعة الإنتهاء من المشروعات الصحية يتوقف على حجم الإنجاز والتنفيذ، مما يحدث فرقاً فى الخدمات المقدمة ويشعر بها المواطن على أرض الواقع.

ومن جانبهم أشاد السادة أعضاء مجلسي النواب والشيوخ بجهود وزارة الصحة والجهات التنفيذية بمحافظة البحيرة وذلك للجهد الكبير المبذول فى واحدة من أهم القطاعات الحيوية التي تمس صحة وحياة المواطنين، مقدمين الشكر للكوادر والطواقم الطبية والأجهزة المعاونة على ما بذلوه خلال أزمة كورونا، وتنفيذ المبادرات الرئاسية المعنية بقطاع الصحة علي الوجه الأكمل، وكذا نجاحهم فى تنفيذ خطة التأمين الطبي للانتخابات الرئاسية.

موضوعات متعلقة