جريدة الديار
السبت 13 أبريل 2024 11:44 مـ 4 شوال 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

موسكو ترفض الحرب مع ألمانيا وتؤكد عدم التسامح مع خطط تفجير روسيا

الكرملين
الكرملين
الكرملين

نفى الكرملين، اليوم الأربعاء، رغبة روسيا في خوض حرب مع ألمانيا، لكنه أكد على عدم التسامح مع أي خطط تهدف إلى تفجير الأمور في البلاد.

جاء ذلك تعليقًا على تسجيل مسرب لضباط عسكريين ألمان يناقشون هجومًا محتملًا على جسر القرم.
وصرح المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، خلال مشاركته في ماراثون "المعرفة أولًا" التعليمي، "لا نريد الحرب، ولا نريد تفجير أي شيء، ولا نريد أن يخطط أحد لتفجير الأشياء هنا. لن نغض الطرف عن ذلك".

من جانبها، أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، عدم إنكار السفير الألماني لدى موسكو، ألكسندر لامبسدورف، صحة التسجيل.

وقالت زاخاروفا، "عندما وصل السفير الألماني لم ينكر أو يشكك في صحة الشريط".

وكانت وزارة الخارجية الروسية قد استدعت، أمس الأول، السفير الألماني وأصدرت له مذكرة دبلوماسية، مطالبة بتفسير بشأن المكالمة التي ناقش فيها الضباط الألمان الهجمات على الأراضي الروسية.

بدورها، قالت رئيسة تحرير قناة "روسيا اليوم" مارغريتا سيمونيان، إن كبار الضباط في ألمانيا كانوا يفكرون في كيفية التعامل مع هجوم محتمل على جسر القرم، بينما كان المستشار الألماني أولاف شولتز يؤكد عدم مشاركة الناتو في الصراع الأوكراني.

أضافت سيمونيان أن بحوزتها تسجيلًا صوتيًا مؤيدًا لمحادثة الضباط، حيث ناقشوا قدرة صواريخ توروس على ضرب وتدمير جسر القرم والتفاصيل التكتيكية المتعلقة بالتحضير لمثل هذا الهجوم.

أكدت وزارة الدفاع الألمانية لاحقًا اعتراض المحادثة، وتعهد المستشار شولتز بتسوية الأمور على الفور.

وتعهد المستشار الألماني شولتز بتسوية الأمور بعد اعتراض محادثة بين ضباط ألمان يناقشون هجومًا محتملًا على جسر القرم.