جريدة الديار
الثلاثاء 21 مايو 2024 05:33 مـ 13 ذو القعدة 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع
لمتابعة منظومة العمل بكافة الملفات زيارة مفاجئة من محافظ دمياط لمقر الوحدة المحلية بالسنانية محافظ دمياط تشدد على الدفع بمعدلات التنفيذ ورفع المخلفات الناتجة عن الأعمال بشكل دورى البحيرة ... توريد 206 ألف طن من محصول الزهب الاصفر لموسم حصاد 2024 محافظ الجيزة ينعي المتوفين في معدية ابوغالب ضبط 4 طن جبنه بيضاء مجهولة المصدر ومواد الغذائية بالبحيرة وزير الصحة يتابع حادث انقلاب سيارة ميكروباص بالجيزة الغرفة التجارية بالبحيرة تعلن تقديم 54 شركة طلبات استثناء من تطبيق الحد الأدنى للأجور بالأسماء.. إصابة 12 طفلا إثر انقلاب سيارة حضانة بترعة في البحيرة حضور وزيرة الثقافة احتفالية الأوبرا بالموسيقار الراحل عمار الشريعي زيادة جديدة في أعداد الضحايا.. غرق 20 فتاة في معدية منشأة القناطر” صور ” برلمانية تطالب شركات النقل الذكي الالتزام بالضوابط حفاظا علي أرواح المواطنين .. ”سحب الترخيص” إصابة 10 أطفال في انقلاب السيارة حضانة بترعة بالبحيرة” صور ”

تكريم المشاركين بمبادرة ”كن قارئا .. كن مبدعا” بمكتبة مصر العامة بدمنهور

كرم يوسف الديب وكيل وزارة التربية والتعليم بالبحيرة، اليوم الأحد، كافة الجهات المشاركة بمبادرة "كن قارئا.. كن مبدعا" التي تنظمها مديرية التربية والتعليم بالتعاون مع فرع ثقافة البحيرة ومكتبة مصر العامة، وذلك بحضور الدكتور محمد الغراوي مدير عام الشئون التنفيذية، و أحمد الهواش مدير عام مكتبة مصر العامة، والشاعر بهجت صميدة.

حيث استهدفت مبادرة "كن قارئا.. كن مبدعا" عدد 4 إدارات تعليمية كمرحلة أولى وتلك الإدارات هي (بندر دمنهور – شبراخيت – إيتاي البارود – حوش عيسى) والتي عملت على نشر الوعي بالمشروع الوطني للقراءة ومبادرة المبدع الصغير، والتعريف بكافة تفاصيل واهداف تلك المبادرات.

وخلال اللقاء قام وكيل الوزارة بتكريم عدد 46 طالبا وتلميذا من أبناء المدارس المستهدفة بتلك الإدارات التعليمية، وكذا تكريم موجهي المكتبات واخصائي المكتبات بالمدارس المشاركة.

حيث أشاد وكيل الوزارة بالمبادرة التي تتم برعاية كريمة من قرينة الرئيس وتحمل شعار "المبدع الصغير" بالإضافة الى "المشروع الوطني للقراءة" التي تعد من أهم البرامج التي أطلقتها الدولة لدعم وتنمية المواهب وتزكية روح الابداع والابتكار لدى النشء واكتشاف المواهب وصقلها وتنميتها وصولا الى مجتمع بناء على درجة كبيرة من الوعي والمعرفة والقدرة على الابتكار والابداع.

وأكد على الدور الكبير للدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، والدكتورة نهال بلبع - نائب محافظ البحيرة لتذليل أي عقبات وتقديم كافة أوجه الدعم للمبادرة لتحقيق أهدافها. من الجدير بالذكر أن مبادرة "كن قارئا.. كن مبدعا" تستهدف جميع أبنائنا الطلاب بالمدارس وخاصة بالمناطق النائية والمحرومة بانتقال أتوبيس المكتبة المتنقلة إلى تلك المدارس بمدن وقرى محافظة البحيرة لنشر ثقافة القراءة والوعي والابداع.

وتعد مبادرة (كن قارئا) وهو النصف الأول من "كن قارئا.. كن مبدعا" دعوة للقراءة والمشاركة الإيجابية بمسابقة المشروع الوطني للقراءة التي تتم بالتعاون بين وزارة التربية والتعليم المصرية ومؤسسة البحث العلمي الإماراتية، وتستهدف قراءة وتلخيص ثلاثين كتابا قرأها المشارك (خمسة عشر كتابا في كل مدونة إذ تخصص صفحة واحدة فقط لتلخيص كل كتاب.

يتسلم القارئ المدونة الثانية بعد فراغه من تلخيص الخمسة عشر كتابا في المدونة الأولى ويكون بذلك أنهى قراءة ثلاثين كتابا، ويشترط في الملخص أن يقدم فكرة واضحة عن الكتاب، كما يفترض أن يدون القارئ المعلومات الأساسية المطلوبة كاملة في الصفحة الأولى، والمعلومات المطلوبة جميعها عن كل كتاب في كل صفحة.

من الجدير بالذكر أن جوائز المشروع الوطني للقراءة تصل إلى مليون جنيها، قيمة الجائزة الأولى 20 ألف جنية لكل فائز بالمركز الأول في كل فئة من فئات المشروع الأربع (طلاب المدارس – طلاب الجامعة – المعلمون – المؤسسات التنويرية).

كما أن النصف الثاني من المبادرة بعنوان (كن مبدعا) لدعم كافة المواهب في شتى المجالات والمشاركة في جائزة الدولة للمبدع الصغير في أي من مجالاتها الثمانية وهي الشعر والقصة والتأليف المسرحي والرسم والعزف والغناء والتطبيقات والمواقع والابتكارات العلمية.

من الجدير بالذكر أن جائزة الدولة للمبدع الصغير برعاية السيدة الفاضلة حرم السيد رئيس الجمهورية، تقسم في كل مجال من المجالات الثمانية إلى فئتين: الأولى من (5: 12) سنة، والثانية من (12: 18) سنة ويحصل فائزان في كل فئة على مبلغ 40 ألف جنيه وذلك في كل فرع من فروع الجائزة الثمانية.

وفي نهاية اللقاء توجه وكيل الوزارة لجميع الحضور بالشكر والثناء على الجهود المبذولة موجها ببذل المزيد والمزيد من أجل استمرار ونجاح المبادرة والوصول بها إلى جميع الأطفال والطلاب والنشء والشباب بكافة مدن ومراكز وقرى المحافظة.