جريدة الديار
الجمعة 21 يونيو 2024 06:31 صـ 15 ذو الحجة 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

جولة تفصيلية بين الأخبار ..أخبار عديدة تغطيها نشرتنا اليوم

نشرة أخبار
نشرة أخبار


تعرف علي الجولة التفصيلية بين الأخبار .. تلك أخبار عديدة تغطيها نشرتنا اليوم ..


حيث ننشر لقارئ جريدة الديار بيان يوضح تفاصيل جولة تفصيلية بين الأخبار اليوم الثلاثاء الموافق ٢٣ من شهر ابريل ٢٠٢٤م . .. .. والتي تأتي كالتالي:
- أجواء حارة نشهدها بدءً من اليوم إذ تتأثر البلاد بكتل هوائية شديدة الحرارة ناتجة عن منخفض صحراوى وصل للحدود الغربية لمصر من ليبيا، وسيكون ذروة الارتفاع في درجات الحرارة غدًا، إذ تصل على القاهرة لـ 40 درجة مئوية، مع وجود رياح مثيرة للرمال والأتربة على السواحل الشمالية الغربية.

ولا تنسوا تقديم ساعاتكم منتصف ليل الجمعة القادمة: إذا سيبدأ تطبيق التوقيت الصيفي، وبالتوازي تستعد المحافظات لبدء تطبيق المواعيد الصيفية لفتح وغلق المحال التجارية، بحيث تغلق أبوابها الساعة الحادية عشر مساءً، على أن تزداد ساعة في أيام الخميس والجمعة، فيما تفتح المطاعم والكافيهات والبازارات أبوابها من الساعة الخامسة صباحًا حتى الواحدة من فجر اليوم التالي.

- التقى الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء المديرة العامة لـ"المنظمة الدولية للهجرة"، حيث أعرب عن تطلع مصر للحصول على دعم المنظمة والجهات المانحة لمواجهة أعباء استضافة نحو 9 مليون لاجئ ومهاجر في مصر لاسيما في ظل التحديات الاقتصادية التى تواجهها الدولة حاليًا، مشددًا على حرص مصر بصفتها دولة رائدة في تنفيذ الاتفاق العالمي للهجرة على تقديم كافة الخدمات للمهاجرين، وهو ما يتطلب الحصول على المزيد من الدعم من المجتمع الدولي
وألا يقتصر هذا الدعم على البرامج والمساعدات قصيرة المدى، بل يتجاوز ذلك ليشمل دعمًا هيكليًا متوسط المدى؛ حتى تتمكن الحكومة من الاستمرار في تقديم الخدمات لهم وبما يُخفف من الأعباء المُلقاة على عاتقها.

موقف صناعة الأسمدة وسُبل زيادة صادراتها كان موضوع اجتماع آخر عقده الدكتور مصطفى مدبولي بالأمس مع وزراء المالية والزراعة وقطاع الأعمال والتجارة، حيث أكد على توجه الحكومة لإتاحة المزيد من التيسيرات تشجيعًا للتوسع في هذه الصناعة، بهدف زيادة حجم صادراتها، وفتح أسواق تصديرية جديدة لها بما ينعكس على زيادة موارد الدولة من النقد الأجنبي، وتوفير المزيد من فرص العمل.

- باستثمارات 297 مليون دولار اقتصادية قناة السويس توقع عقد إنشاء مصنع لمنتجات الحديد مع شركة "شين فينج" الصينية: يتم بموجبه منح الشركة الصينية حق انتفاع لقطعة أرض تبلغ مساحتها 750 ألف متر بمنطقة السخنة الصناعية بهدف إقامة مصنع لإنتاج لفائف الحديد المدرفل المسحوب على الساخن، ويستهدف هذا المشروع تصدير 70% من إنتاجه للخارج، ويحتوي على مراحل لاحقة تستهدف إنتاج بلوكات محركات السيارات، وذلك وفقًا لما أعلنه رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس الذى أشار إلى أن الاستثمارات الصينية بمنطقة "تيدا-مصر" للتعاون الاقتصادي بمنطقة السخنة الصناعية المتكاملة وصلت إلى نحو 2 مليار دولار.

أيضًا بحث جذب استثمارات صينية جديدة ولكن في العلمين الجديدة: بحث بالأمس الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة مع أمين عام الحزب الشيوعي بمقاطعة "خبي" الصينية جذب استثمارات صينية جديدة للمنطقة الحرة المخطط إنشائها بمدينة العلمين الجديدة، وأكد على دعم الشركات الصينية العاملة في مصر من خلال منح عدد من هذه الشركات الرخصة الذهبية إلى جانب تشكيل اللجنة الوزارية لوحدة الصين برئاسة السيد رئيس مجلس الوزراء، ما أدى إلى تنامي الاستثمارات الصينية وزيادة انتشار العلامات التجارية الصينية المصنوعة بمصر.

- بالبرلمان اليوم: سيقوم وزير المالية بعرض البيان المالي عن مشروع الموازنة العامة للدولة للعام المالي 2024 /2025، كما تستعرض الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية بيان مشروع خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية.


ومن أبرز الموضوعات الأخرى داخل النشرة:
بحث تأسيس منطقة حرة لإنتاج وتخزين النفط ومشتقاته في مصر باستثمارات إماراتية
مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية: توقعات بتباطؤ النمو الاقتصادي العالمي إلى 2.6% عام 2024
انفوجرافيك: اقتصاد الفضاء العالمي في 2035

- صندوق النقد الدولى: تحسن متوقع في معدل النمو في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ليصل إلى 2.7% عام 2024

- دوريات: شركة التأمين غير المصرح بها
مقال اليوم: أ. أحمد حفناوي يكتب "إدارة الابتكار في الجهات الحكومية"

- أجندة الفعاليات: مؤتمر وزارة العدل عن الذكاء الاصطناعى التوليدى وأثره علي حقوق الملكية الفكرية


- دعم وتمكين ذوي الهمم .. تحديات وجهود متواصلة

أصدر مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء، العدد رقم 106 من مجلة "نظرة على الأحداث"، وهي نشرة دورية تهتم بإلقاء الضوء على ما تصدره مراكز الفكر والبحوث الدولية والصحف ووكالات الأنباء العالمية في تحليلها لأبرز الأحداث العالمية التي وقعت خلال الشهر، ويأتي هذا العدد بعنوان "دعم وتمكين ذوي الهمم.. تحديات وجهود متواصلة".


يسعى العدد إلى إلقاء الضوء على جهود الدولة المصرية المتواصلة لدعم وتمكين ذوي الهمم وذلك عبر الوقوف على ما كفله لهم الدستور والقانون من حقوق، وأبرز التحديات التي تواجههم مع التطرق إلى أبرز المبادرات والتوجيهات الرئاسية لدعم وتمكين ذوي الهمم، واستعراض بعض النماذج المصرية المشرفة من ذوي الهمم على مر العصور.

- الأحد 21 أبريل حتى الثلاثاء 23 أبريل: تُنظم الهيئة العامة لقصور الثقافة "الملتقى الثقافي الثاني لأطلس المأثورات الشعبية" بعنوان "النخيل في التراث والمأثور الشعبي"، بجامعة الوادي الجديد.

- الثلاثاء 23 أبريل: حفل مركز تنمية المواهب (الاحتفال بعيد تحرير سيناء)، دار أوبرا الإسكندرية مسرح سيد درويش، الساعة 7 مساءً.

- الخميس 25 أبريل: ختام فعاليات الدورة الثامنة من مهرجان أسوان الدولي لأفلام المرأة

- الجمعة 26 أبريل: انطلاق فعاليات الأسبوع الثقافي السادس عشر لثقافة وفنون الفتاة والمرأة الحدودية، ضمن مشروع "أهل مصر"، في النادي الاجتماعي بمحافظة مطروح والذي يستضيف 139 فتاة وسيدة من 6 محافظات حدودية وهي شمال وجنوب سيناء، أسوان، الوادي الجديد، البحر الأحمر (الشلاتين وحلايب وأبو رماد)، مطروح، القاهرة (حي الأسمرات)، ويتضمن مجموعة متنوعة من الأنشطة وورش الحرف التراثية والحرف اليدوية ومنها الخيامية، والتفصيل، والتطريز السيناوي، والحلي والإكسسوارات، والجلود الطبيعية.

- الأحد 28 أبريل حتى الثلاثاء 30 أبريل: المؤتمر العربي الثالث للرياضة والقانون بتنظيم من المنظمة العربية للتنمية الإدارية، المزيد هنا

- الاثنين 29 أبريل: تُقام فعاليات متنوعة على مدار اليوم بمركز الهناجر"صالون العمارة والسينما" والاحتفاء بالتراث السينمائي.

- الأربعاء 8 والخميس 9 مايو: المؤتمر العلمي الدولي التاسع والعشرين لكلية الإعلام جامعة القاهرة بعنوان « الإعلام والتحول نحو الاقتصاد الأخضر».
فعاليات رياضية:
- الجمعة 26 أبريل: مباراة النادي الأهلي × نادي تي بي مازيمبي ضمن فعاليات الدور نصف النهائي لدوري أبطال إفريقيا.


- أخبار محلية
متابعة الموقف التنفيذي للخطة الاستثمارية لمشروعات قطاع النقل


اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، والدكتور محمد معيط وزير المالية، والفريق كامل الوزير وزير النقل.

وصرّح المستشار أحمد فهمي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أن الاجتماع تناول متابعة الموقف التنفيذي للخطة الاستثمارية لمشروعات قطاع النقل، حيث أطلع الرئيس على جهود تطوير منظومة السكك الحديدية، وإعادة تأهيل وتطوير خطوط مترو الأنفاق بالقاهرة الكبرى، فضلًا عن مشروعات إنشاء وتحديث وتشغيل الموانئ على مستوى الجمهورية بالشراكة مع عدد من الشركات العالمية، وكذا بحث مستجدات جهود الحكومة الهادفة لتوطين الصناعات المرتبطة بقطاع النقل في مصر، من خلال إقامة شراكات مع القطاع الخاص، وجذب استثمارات خارجية في هذا المجال.

وأضاف المتحدث الرسمي أن الرئيس وجّه خلال الاجتماع بمواصلة الجهود الرامية لتحقيق تحسن مطرد في مسار توطين الصناعة في مصر في قطاع النقل، ورفع نسبة المكون المحلي، وذلك من خلال تكثيف العمل الجاري لتقديم التسهيلات والتيسيرات اللازمة في هذا الصدد، بما يساعد على تنفيذ استراتيجية الدولة لتعزيز الصناعة الوطنية في المجالات الإنتاجية، وتحقيق أقصى استفادة من البنية التحتية المتطورة التي تم تشييدها وتحديثها في مختلف القطاعات على مستوى الجمهورية، وفي هذا الإطار، وجه السيد الرئيس بسرعة الانتهاء من إنشاء وتطوير الموانئ البحرية والبرية والجافة، والمناطق اللوجستية، لتشجيع تجارة الترانزيت وتنمية الصادرات المصرية وصولًا لتحويل مصر لمركز إقليمي للنقل وتجارة الترانزيت، على النحو الذي يوفر المزيد من فرص العمل المتميزة للمواطنين، ويدفع جهود التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة.

- الرئيس عبد الفتاح السيسي ونظيره الفرنسي يستعرضان جهود وقف إطلاق النار في غزة

تلقى الرئيس عبد الفتاح السيسي اتصالًا هاتفيًا من الرئيس الفرنسي "إيمانويل ماكرون"، وأوضح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية المستشار أحمد فهمي أن الاتصال تناول العلاقات الثنائية بين البلدين، وسبل تعزيزها في مختلف المجالات، بما يتفق مع الطابع التاريخي والاستراتيجي الذي يميز التعاون بين الدولتين. كما ناقش الاتصال بين الرئيسين تطورات الأوضاع في قطاع غزة، حيث تم استعراض مستجدات الجهود الرامية للتوصل إلى وقف فوري ومستدام لإطلاق النار، وتبادل المحتجزين، وإنفاذ المساعدات الإنسانية، كما تمت مناقشة جهود البلدين لتقديم الخدمات الطبية للجرحى والمصابين الفلسطينيين، بما يخفف من وطأة المأساة الإنسانية بالقطاع. وقد تطرق الرئيسان كذلك إلى التطورات الإقليمية في إطار التصعيدات الأخيرة، محذرين من خطورة انزلاق المنطقة إلى حالة واسعة من عدم الاستقرار، بما يفرض الالتزام بأعلى درجات الحكمة وضبط النفس، واتفق الرئيسان على ضرورة وقف التصعيد على مختلف الأصعدة، مشددين على أن التوصل إلى تسوية عادلة وشاملة للقضية الفلسطينية من خلال حل الدولتين يمثل السبيل نحو استعادة وترسيخ الأمن والسلام والاستقرار لجميع شعوب المنطقة.

ومن جانب آخر ..تلّقى الرئيس عبد الفتاح السيسي اتصالًا هاتفيًا من رئيس الوزراء الإسباني "بيدرو سانشيز"، وأضاف المتحدث الرسمي أنه فيما يتعلق بالأوضاع الإقليمية وخاصةً في قطاع غزة، تم استعراض الجهود المصرية للتهدئة وإنفاذ المساعدات الإنسانية إلى القطاع، وقد أشاد رئيس الوزراء الإسباني بالدور المصري على المسارين السياسي والإنساني لإنهاء الأزمة الجارية، ومن جانبه ثمن السيد الرئيس الموقف الإسباني من الأزمة الراهنة، مشيدًا بتحركات رئيس الوزراء الإسباني لدعم السلام في المنطقة، وفي هذا السياق تم تأكيد خطورة التصعيد العسكري في مدينة رفح الفلسطينية لعواقبه الإنسانية الوخيمة.

كما تناول الجانبان التوترات الإقليمية الأخيرة، وأكدا وجود حاجة ماسة وعاجلة لإنهاء حالة التحفز الراهنة لاستعادة السلم والأمن بالإقليم، وقد تم التشديد على محورية العمل للوصول إلى تسوية عادلة وشاملة للقضية الفلسطينية، وخاصةً عن طريق تفعيل حل الدولتين من خلال توسيع الاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة، بما سيدعم جهود استعادة الأمن والاستقرار والسلام في المنطقة.

- لقاء رئيس مجلس الوزراء بالمديرة العامة لـ "المنظمة الدولية للهجرة"


التقى الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء إيمي بوب المدير العام لـ "المنظمة الدولية للهجرة"، بحضور السفير وائل بدوي مساعد وزير الخارجية لشئون الهجرة واللاجئين، وكارلوس أوليفر كروز رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في مصر.

وثمّن رئيس الوزراء الجهود التي تبذلها "المنظمة الدولية للهجرة" لضمان الهجرة الآمنة والمُنظّمة، مُعربًا عن تقديره لعلاقات التعاون المُثمرة والمُمتدة مع المنظمة وتطلُعه إلى تعزيز هذه الروابط؛ لضمان الإدارة الشاملة لملف الهجرة بما يتسق مع المبادئ والأهداف التي تضمنها "الاتفاق العالمي للهجرة الآمنة والمُنظّمة والنظامية".

وأكد الدكتور مصطفى مدبولي حرص مصر على تبني نهج شامل لحوكمة الهجرة بحيث لا يقتصر على الجوانب الأمنية فقط بل يمتد ليشمل الاهتمام بالجوانب التنموية المُرتبطة بها، ويتصدى للأسباب الجِذرية المُؤدية إلى الهجرة غير الشرعية، من خلال تبني مبادرات تنموية من بينها "تكافل وكرامة" وتطوير منظومة التعليم والتدريب بما يُتيح فرصًا أكبر للتوظيف بمصر والخارج والانتقال الشرعي للعمالة المصرية بالشكل الذي يحفظ كرامتهم ويراعي حقوقهم.

وخلال الاجتماع، أشار رئيس الوزراء إلى أن مصر واجهت تدفقات مُتزايدة من المُهاجرين الذين اضطروا إلى ترك بلدانهم بحثًا عن الاستقرار؛ إمّا نتيجة للصراعات أو لأسباب اقتصادية، أو بسبب تداعيات تغير المناخ، مؤكدًا أن الشعب المصري بطبيعته يُرحب دائمًا بضيوف مصر، وأن النموذج المصري لرعاية المهاجرين واللاجئين يُعد من أفضل النماذج على مستوى العالم، إلا أن التحديات الاقتصادية التي تواجهها مصر حاليًا تستوجب تقديم الدعم لها لمواجهة أعباء استضافة اللاجئين عبر برامج الدعم المختلفة، وألا يقتصر هذا الدعم على البرامج والمساعدات قصيرة المدى، بل يتجاوز ذلك ليشمل دعمًا هيكليًا متوسط المدى؛ حتى تتمكن الحكومة من الاستمرار في تقديم الخدمات ويُخفف من الأعباء المُلقاة على عاتقها.

بدورها، أكدت إيمي بوب أنها تدرك وجود أعباء على مصر جرّاء استضافتها أعدادًا كبيرة من اللاجئين والمهاجرين على أراضيها، وأشادت بجهود مصر وتعاملها مع اللاجئين والمهاجرين في مصر عبر تمتعهم بالرعاية اللازمة من قِبل الحكومة المصرية، مؤكدة أن المنظمة تؤيد تقديم الدعم لمصر؛ لتخفيف الأعباء عنها جرّاء استضافتها الأعداد الكبيرة من المُهاجرين واللاجئين.

-بحث سبل تشجيع صناعة الأسمدة وزيادة حجم صادراتها

عقد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، اجتماعًا، لمتابعة موقف صناعة الأسمدة، وسبل تشجيع هذه الصناعة للتوسع وزيادة حجم صادراتها، وذلك بحضور الدكتور محمد معيط وزير المالية، والسيد القصير وزير الزراعة استصلاح الأراضي، والمهندس محمود عصمت وزير قطاع الأعمال العام، والمهندس أحمد سمير وزير التجارة والصناعة، ومسئولي عدد من الوزارات والجهات المعنية.

وفى مستهل الاجتماع، أشار رئيس الوزراء إلى جهود الدولة لدعم مختلف قطاعات الصناعة، وذلك بما يسهم في توطين العديد من الصناعات وزيادة حجم الإنتاج المحلي منها، تلبية للاحتياجات والاستخدامات، وبما ينعكس أيضًا على نمو حجم الصادرات المصرية إلى مختلف الأسواق العالمية، وتطرق الدكتور مصطفى مدبولي إلى ما تتمتع به صناعة الأسمدة في مصر من ميزة نسبية، وذلك بالنظر إلى توافر الخامات الداخلة في عمليات التصنيع، سواءً خام الفوسفات الموجود بالمناجم في جنوب الصحراء الشرقية، والذي تقوم عليه صناعة الأسمدة الفوسفاتية، أو صناعة الأسمدة النيتروجينية التي تعتبر أحد مشتقات تكرير البترول.

وأكد رئيس الوزراء، توجه الحكومة لإتاحة المزيد من التيسيرات تشجيعًا للتوسع في هذه الصناعة المهمة ونمو حجم صادراتها، وفتح أسواق تصديرية جديدة، وهو ما ينعكس على زيادة موارد الدولة من النقد الأجنبي، وتوفير المزيد من فرص العمل الجديدة للشباب.

وصرح المستشار محمد الحمصاني، المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء، بأن الاجتماع، استعرض ما قامت به وزارة المالية دعمًا وتشجيعًا للعديد من الأنشطة الصناعية والإنتاجية والزراعية، ومن ذلك ما يتعلق بصناعة الأسمدة، كما تناول الاجتماع، إجمالي الطاقات الإنتاجية للأسمدة باختلاف أنواعها، وتمت الإشارة إلى أن مصر تحتل المرتبة السادسة في الإنتاج والتصدير على مستوى العالم في الأسمدة.

- بحث تأسيس منطقة حرة لإنتاج وتخزين النفط ومشتقاته في مصر باستثمارات إماراتية

عقد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، اجتماعًا مساء الأحد، بمقر الحكومة بالعاصمة الإدارية الجديدة، مع محمد سعيد الضنحاني مدير الديوان الأميري لإمارة الفجيرة بدولة الإمارات العربية المتحدة، لاستعراض خطط التوسع المُستقبلية في السوق المصرية في مجال النفط والغاز، وذلك بحضور كل من سهيل بن سهيل بن فارس المزروعي، عضو مجلس إدارة شركة بروج للاستثمارات والغاز، وحسام سلمان، مالك شركة بروج، وأحمد عادل المُستشار القانوني للشركة، والسيد وزير مفوض أشرف حمدي، القنصل التجاري بدبي، والمهندس أحمد العبد رئيس شركة كونكورد للمقاولات، وممثلي عددٍ من الجهات المعنية.

وفي مستهل الاجتماع، أعرب رئيس الوزراء عن تقديره لعمق العلاقات الثنائية المُميزة التي تربط بين مصر ودولة الإمارات العربية المتحدة، مؤكدَا حرص الحكومة المصرية على تعميق التعاون مع دولة الإمارات في مختلف المجالات، لاسيما في مجال التعاون الاقتصادي الذي يشهد تطورًا ملحوظًا خلال الآونة الأخيرة.

وخلال الاجتماع، استعرض السيد محمد سعيد الضنحاني خطط التوسع المستقبلية بالسوق المصرية في مجال النفط والغاز، وبالأخص توقيع الاتفاق المبدئي بين الحكومة المصرية وإمارة الفجيرة وشركة بروج للاستثمارات والغاز، معتبرًا أن هذا الاتفاق سيسهم في تعزيز العلاقات في مجال النفط والغاز من حيث تنفيذ مشروعات البنية التحتية والخدمية في قطاع البترول بجمهورية مصر العربية؛ بما في ذلك إنتاج وتخزين وتداول واستيراد وتصدير وإعادة تصدير وتكرير البترول ومشتقاته، وذلك في ضوء خبرة الشركة في هذا المجال، بما يعود بالفائدة الاقتصادية الكبيرة على البلدين الشقيقين، ويدفع عجلة النمو الاقتصادي بهما.

وأشار مدير الديوان الأميري إلى أن إمارة الفجيرة تعدُ مركزًا استراتيجيًا عالميًا في مجال تخزين وتداول النفط ومشتقاته، وتحتلُ مكانة مُتميزة بين أكبر 3 مراكز تخزين في العالم، وهناك رغبة جادة من الشركة لنقل خبرتها في هذا المجال إلى الأشقاء في جمهورية مصر العربية.

من جانبه؛ أوضح سهيل بن سهيل بن فارس المزروعي أن هذا الاتفاق المبدئي سيجعل الشركة تمضي بخطى ثابتة لإنشاء وتطوير مشروع عملاق من شأنه أن يدعم القطاع النفطي بمصر، في ظل إمكانات هذا القطاع الذي نجح في جعل مصر الوِجهَة الأكثر استقطابًا للاستثمارات؛ خاصةً من دولة الإمارات العربية المتحدة.

وفي ختام الاجتماع، أشاد رئيس الوزراء بالرغبة الجادة والعرض المقدم من قِبل الشركة، وأكد دعمه الكامل لتنفيذ مثل هذه المشروعات، والوصول إلى نتائج في أسرع وقت ممكن.

- لقاءات لوزراء الاتصالات والصناعة والبترول مع وزير الشركات الإيطالي

استقبل المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية بمقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة، السيناتور أدولفو اورسو وزير الشركات وصُنع في إيطاليا الذي يزور القاهرة حاليًا على رأس وفد كبير من قيادات المؤسسات والمنظمات والشركات الإيطالية، بحضور السفير الإيطالي في القاهرة ميكيلى كوارونى وقيادات قطاع البترول.

واوضح الملا أنه تم خلال المباحثات بحث فرص التعاون بين البلدين في مجالات البترول والغاز والتعدين والمعادن الحرجة والطاقة الجديدة والمتجددة والتصنيع الذي يخص هذا المجال.

ومن جانبه أكد السيناتور أدولفو اورسو على متانة العلاقات الاستراتيجية والتاريخية بين البلدين وأن الشراكة المصرية الإيطالية دليل على قوتها وتجسد ذلك فى الزيارات المتتالية التي تقوم بها رئيسة الوزراء الإيطالية وآخرها منذ شهر لتؤكد على استراتيجية العلاقة بين مصر وايطاليا وأوروبا، مضيفًا أن هناك ثلاث مجالات للتعاون منها المجال التقليدي البترول والغاز والفاعل الرئيسي فيها شركة اينى، ويستجد مجالان للتعاون وهما صناعة التكنولوجيا الخضراء والرقمنة، لافتًا إلى أن ايطاليا لديها مشروع لتكون دولة منتجة للتكنولوجيا الخضراء والرقمنة، وهناك اهتمام بسلسلة إمدادات للمواد الخام بجانب اوروبا ويمكن التعاون مع مصر في ذلك، وهناك تعاون قائم بالفعل في مجال المعادن ويمكن دخول شركات إيطالية أخرى.

- الاتفاق على إنشاء مركز للذكاء الاصطناعي في مصر لخدمة القارة الأفريقية:
عُقدت، أمس، مباحثات مصرية إيطالية مشتركة برئاسة الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والسيناتور أدولفو أورسو وزير الشركات وصُنع في إيطاليا؛ بمقر وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في العاصمة الإدارية الجديدة؛ تم خلالها بحث فتح آفاق جديدة للتعاون والشراكة بين مصر وإيطاليا في مجالات الذكاء الاصطناعي، والبنية التحتية الرقمية الدولية، والاتفاق على إنشاء مركز للذكاء الاصطناعي في مصر لخدمة القارة الأفريقية.

أشار الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إلى أن المباحثات بين الجانبين ناقشت التعاون في تنفيذ مشروع إقامة مركز للذكاء الاصطناعي في مصر للتعاون في تنمية صناعة الذكاء الاصطناعي في القارة الأفريقية، مشيرًا إلى أن هناك العديد من أوجه التعاون بين مصر ودول القارة الأفريقية في مختلف مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات؛ مضيفًا أن المباحثات تناولت أيضًا تسليط الضوء على أهمية موقع مصر كممر استراتيجي للبيانات بين الشرق والغرب والتعاون بين مصر وإيطاليا في هذا المجال.

ومن جانبه؛ أشار السيناتور أدولفو أورسو وزير الشركات وصُنع في إيطاليا إلى تنامى العلاقات بين مصر وإيطاليا في إطار الشراكة الاستراتيجية بين البلدين والتي تعززت في ضوء زيارة السيدة رئيسة وزراء إيطاليا لمصر مؤخرا؛ مشيرًا إلى أهمية تعزيز التعاون بين البلدين في مجال البنية التحتية الرقمية الدولية لتكون مصر مركزًا لربط إيطاليا وأوروبا وأسيا وأفريقيا خاصة وأن مصر يمر بها 90% من حركة البيانات بين أسيا وأوروبا وافريقيا كما أن الشركات الإيطالية لديها خبرات في هذا المجال، مؤكدا أنه سيتم التعاون في جعل مصر بمثابة مركز دولي للذكاء الاصطناعي ومن خلاله يتم خدمة كافة البلدان الإفريقية، مضيفًا أنه سيتم العمل على إنشاء المركز هذا العام.

- 5 مليارات و145 مليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وإيطاليا
عقد المهندس أحمد سمير وزير التجارة والصناعة جلسة مباحثات موسعة مع أدولفو أورسو، وزير المشروعات الإيطالي، حيث استعرض اللقاء سبل تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين في المجالات التجارية والصناعية والاستثمارية، وتطورات الوضع الاقتصادي العالمي إلى جانب عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

وأشار الوزير إلى حرص الحكومة المصرية على الاستمرار في جميع مشروعات التعاون المشترك مع الجانب الإيطالي لاسيّما في ظل العلاقات المتميزة بين البلدين.

وقال الوزير إن اللقاء استعرض الإجراءات الاقتصادية والتشريعية التي اتخذتها الدولة في الفترة الأخيرة لتحفيز الاستثمارات، وإطلاق عدد كبير من المشروعات القومية لتطوير البنية الأساسية، والتأكيد على استمرار السياسة الاقتصادية للحكومة المصرية في جذب وتشجيع الاستثمارات الأجنبية وتذليل العقبات التي قد تواجه بعض الشركات الإيطالية في مصر.

ونوّه الوزير إلى أن مصر تمتلك فرصًا كبيرة في مجال الصناعات الدوائية بقيمة 4.5 مليار دولار في مجالات المواد الفعالة والتطعيمات والأدوية البيولوجية وهو ما سيكون محل اهتمام للشركات المصرية ونظيراتها الإيطالية.

وأضاف الوزير أن إيطاليا تعد أكبر شريك تجارى لمصر بالاتحاد الأوروبي، حيث بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين خلال عام 2023 نحو 5 مليار و145 مليون دولار، مشيرًا إلى أن إيطاليا تعد من أهم الشركاء الاقتصاديين لمصر على مستوى العالم باستثمارات تتخطى الـ3 مليار دولار في عدد 1288 مشروعًا تعمل في أهم القطاعات الجاذبة للاستثمار الأجنبي المباشر خاصة القطاعات الصناعية، والزراعية، والسياحية، والخدمات الإنشاءات، وتكنولوجيا المعلومات، والخدمات المالية والتي تساهم بدور محوري في دعم التنمية وتحقيق التقدم الصناعي، إلى جانب نقل التكنولوجيا والخبرات في مختلف القطاعات الإنتاجية والخدمية.

- «اقتصادية قناة السويس» توقع عقد مشروع "شين فينج" الصينية لمنتجات الحديد بالمنطقة الصناعية بالسخنة

أعلنت الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، أنه تم توقيع عقد منح حق انتفاع بالأرض لمساحة 750 ألف متر لصالح مشروع شركة شين فينج WU’AN XIN FENG الصينية لمنتجات الحديد بمنطقة السخنة الصناعية، حيث شهد السيد وليد جمال الدين رئيس الهيئة العامة للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وني يو فانج سكرتير لجنة الحزب الشيوعي الصيني لمقاطعة خبي Hebei الصينية، مراسم توقيع عقد حق الانتفاع، بهدف إقامة مصنع لإنتاج لفائف الحديد المدرفل المسحوب على الساخن بإجمالي استثمارات تصل إلى 297 مليون دولار، ولتوفير 1200 فرصة عمل.

وعلى هامش مراسم التوقيع التقى وليد جمال الدين بوفد صيني رفيع المستوى برئاسة السيد ني يو فانج سكرتير لجنة الحزب الشيوعي الصيني لمقاطعة خبى Hebei الصينية، وذلك لمناقشة سبل التعاون بين المنطقة الاقتصادية لقناة السويس ومقاطعة خبي الصينية في المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وفي هذا السياق أوضح وليد جمال الدين أن الشراكة الاستراتيجية بين المنطقة الاقتصادية والاستثمارات الصينية تمثل قصة نجاح قائمة على البناء المشترك ، حيث أكد اعتزازه بالاستثمارات الصينية بمنطقة "تيدا-مصر" للتعاون الاقتصادي بمنطقة السخنة الصناعية المتكاملة، والتي وصل حجم الاستثمارات بها حتى الآن لنحو 2 مليار دولار من خلال تواجد 150 شركة في قطاعات صناعية ولوجستية متعددة، مما مهد الطريق أمام شراكات جديدة بمنطقة القنطرة غرب الصناعية الواعدة، حيث تم توقيع عقود 3 مشروعات لشركات صينية بها منذ بدء العام المالي 2023 /2024 الحالي، لشركات (دي سيتا لإكسسوارات الملابس– هينشينج للصباغة وتجهيز المنسوجات – هينيواى لصناعة حقائب السفر)، مما يؤكد على أن هذه الشراكة تعد نموذجًا للتعاون الاقتصادي المتميز القائم على الرؤى المشتركة بالقطاعات الصناعية.

كما أشار إلى أن مشروع شركة "شين فينج" الذي تم توقيعه يستهدف تصدير 70% من إنتاجه، ويحتوي على مراحل لاحقة لإنتاج بلوكات محركات السيارات بما يتوافق مع مستهدفات المنطقة الاقتصادية، وأكد أنه تم الحصول على موافقة المجلس الأعلى للطاقة بخصوص الطاقة اللازمة من الغاز والكهرباء للمشروع وجاري استكمال باقي الموافقات قبل تسليم الأرض، وأوضح خلال حديثه أن التعاون مع الاستثمارات الصينية شمل المجالات البحرية واللوجستية أيضًا من خلال ميناء السخنة والمتمثل في شركة Hutchison International، واتحاد خطوط الشحن العالمية COSCO وCMA لتطوير إحدى محطات الحاويات بميناء السخنة، واستعرض خلال اللقاء فرص التعاون مع شركات مقاطعة خبى خاصةً في مجال صناعة السيارات التقليدية أو التي تعمل بالطاقة الجديدة، ومراكز البيانات، وتصنيع المنتجات الخضراء القائمة على الطاقة النظيفة في عملية التصنيع.

- الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة تبحث جذب استثمارات صينية جديدة لمدينة العلمين الجديدة

بحث حسام هيبة الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، ويي ينفاي، أمين عام الحزب الشيوعي بمقاطعة خبي الصينية، جذب استثمارات صينية جديدة للمنطقة الحرة المُخطط إنشائها بمدينة العلمين الجديدة، وذلك بحضور لياو ليتشيانج، السفير الصينى بالقاهرة، ووفد حكومي صيني رفيع المستوى.

وقال حسام هيبة إن الحكومة تقوم بالتوسع في إنشاء المناطق الحرة بالتوازي مع خطط جذب الاستثمارات، لاستغلال الموارد والوقت بشكل أمثل، ليبدأ التشغيل الفعلي للمناطق الحرة فور انتهاء الإنشاءات الخاصة بها.

وأكد حسام هيبة على دعم الشركات الصينية العاملة في مصر، والتي ساهمت في نقل التكنولوجيا الحديثة إلى مصر وتشغيل آلاف الأيدي العاملة وزيادة حصيلة مصر من الصادرات وخفض فاتورة الواردات، الذي اهتمت الحكومة المصرية بمنح عدد من الشركات الصينية الرخصة الذهبية، وهي رخصة جامعة لكافة التصاريح، وتشكيل اللجنة الوزارية لوحدة الصين برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، ما أدى إلى تنامي الاستثمارات الصينية وزيادة انتشار العلامات التجارية الصينية المصنوعة بمصر، ما يحقق صالح البلدين.

واستعرض حسام هيبة جهود الحكومة المصرية لجذب الاستثمارات، ومن أهمها إطلاق التأسيس الإلكتروني للشركات، والتوسع في إنشاء المناطق الحرة والاستثمارية والصناعية، والطفرة الهائلة في تطوير الطرق والبنية التحتية، بالإضافة إلى التشريعات والاستراتيجيات الداعمة للاستثمار والقطاع الخاص، ومن أهمها وثيقة ملكية الدولة والاستراتيجية الوطنية لصناعة السيارات.

من ناحيته أعرب الأمين العام للحزب الشيوعي بمقاطعة خبي الصينية عن تطلع مقاطعته للتعاون مع مصر في مجالات عديدة ومن أهمها مجالات تطوير الأعمال وصناعة السيارات الكهربائية ومواد البناء والصناعات الكيميائية، كما قدم الدعوة للرئيس التنفيذي للهيئة العامة للاستثمار لزيارة مقاطعة خبي، والتعرف عن قرب على كافة المجالات الاقتصادية بالمقاطعة وبحث سبل تعزيز التعاون الاقتصادي بين الجانبين.

- وزير قطاع الأعمال: خطة لتطوير شركات صناعة الدواء بالتعاون مع القطاع الخاص

استعرض الدكتور محمود عصمت وزير قطاع الأعمال العام تقريرًا يوضح أداء قطاع الصناعات الدوائية وما تم تحقيقه خلال الفترة الماضية من بنود الخطة الطموحة لتطوير شركات إنتاج الدواء، وقال إن قطاع الصناعات الدوائية يلقى اهتمامًا بالغا نظراً لأهميته الاستراتيجية وما يتميز به من فرص استثمارية واعدة انطلاقًا من حجم الأصول وعدد الشركات والتنوع في المنتجات والخبرات المتراكمة لدى العاملين في الصناعة، مشيرًا إلى أن الفترة الماضية شهدت مناقشات ومباحثات وإبرام اتفاقات عديدة مع جميع الأطراف المعنية بصناعة الدواء بما في ذلك مستثمرين وشركات تصنيع محلية وأجنبية للنهوض بالصناعة والاستفادة من الأصول المملوكة للشركات بما يعظم من عوائدها الاستثمارية.

وأضاف الدكتور محمود عصمت أن التعاون مع شركاء النجاح من القطاع الخاص أدى إلى إعادة تشغيل مصنع مرشحات الكلى ومصنع المحاليل وزيادة إنتاج المصانع الأخرى والتوسع في سياسة التصنيع لصالح الغير، وأن هناك تباحث يجرى حاليًا لعقد شراكة مع إحدى الشركات الخاصة في شركة العبوات الدوائية، مشيرًا أن جميع شركات الدواء تشهد مشروعًا للتطوير والتحديث للتوافق مع اشتراطات التصنيع الجيد بهدف زيادة الصادرات وفتح أسواق جديدة أمام الدواء المصري، وأن هناك اتفاقات تمت بالفعل للتصدير إلى الجزائر والعراق.

- الرقابة المالية: تعديلات لائحة قانون سوق المال تسمح بإطلاق صناديق التحوط

شارك الدكتور محمد فريد رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية في فعاليات الندوة التي نظمتها مجموعة بورصة لندن (LSEG)، وذلك بالقاهرة، تحت عنوان "عصر جديد من الاتجاهات الرقمية: مستقبل وتحديات الأسواق المالية وإدارة الثروات".

وقال الدكتور محمد فريد، إن رقمنة المعاملات المالية غير المصرفية، يقع ضمن أولويات عمل الهيئة في التوقيت الحالي، وأضاف أنه سيتم خلال الفترة القادمة إتاحة الترخيص لاستخدام آليات «روبو أدفايزوري Robo-advisory» في إدارة المحافظ والاستثمارات، كمنتج مالي يساعد على توفير النصائح والاستشارات للمستثمرين الراغبين في الاستثمار من خلال ذلك، موضحًا أن «الروبو أدفايزوري» عبارة عن نظام إلكتروني يعد بمثابة مستشار مالي آلي أو رقمي يساعد المستثمر في ترشيح الاستثمارات المناسبة للمخاطر التي يكون المستثمر على استعداد لتحملها، وبناءً عليه يرشح للمتعامل الأسهم الأنسب للاستثمار، وفى حالة انعدام المخاطر المحتملة لدى المستثمر يرشح له الأدوات المالية منعدمة المخاطر كأذون وسندات الخزانة.

وأشار إلى أن الهيئة قدمت لرئاسة مجلس الوزراء، تعديلات مقترحة على اللائحة التنفيذية لقانون سوق رأس المال، بإضافة قواعد تأسيس صناديق التحوط "Hedge Funds"، بهدف تنويع الأدوات الاستثمارية المتاحة وزيادة تنافسية وجاذبية السوق المصري.

وأوضح أنه يجري في الوقت الحالي استكمال متطلبات تفعيل صناديق القيم المنقولة على سلع أخرى بخلاف الذهب مثل الفضة، بعد أن شهدنا الفترة الماضية إطلاق أول صندوق مصري وهو صندوق "إي زد-جولد" (AZ-Gold) من قبل شركة "أزيموت"، في مايو 2023، ثم تمت الموافقة خلال العام الجاري (2024) على إطلاق صندوق آخر وهو صندوق بلتون إيفولف للاستثمار في الذهب "سبائك"، وكشف عن أنه يجري حاليًا بحث طلب لإطلاق صندوق ثالث للاستثمار في الذهب، وهو صندوق تابع لإحدى شركات البنك الأهلي.

فيما لفت الدكتور فريد النظر إلى أن الهيئة قد أحرزت تقدم كبير على صعيد الإطار التشريعي والتنظيمي لتفعيل أول سوق طوعي أفريقي لتداول شهادات خفض الانبعاثات الكربونية، موضحًا أن سوق الكربون الطوعي يتيح فرص استثمارية متنوعة ويمكن الشركات من مواكبة التطورات العالمية في هذا الشأن وخاصة الولوج بمنتجاتها للأسواق الأوروبية عبر تنفيذها لمشروعات خفض الانبعاثات الكربونية وذلك وفق المعايير والممارسات العالمية.

- التموين: بدء إنتاج الخبز السياحي والفينو طبقًا لتوجيه الوزير رقم 15 لسنة 2024

أعلنت وزارة والتموين والتجارة الداخلية أن المخابز السياحية والأفرنجية بدأت في إنتاج الخبز الحر والفينو بالأوزان والأسعار التي تم الإعلان عنها طبقًا للتوجيه الوزاري والذي أصدره الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية برقم 15 لسنة 2024 بشأن تنظيم أسعار الخبز في السوق المحلية.

ونص التوجيه الصادر أن تكون أسعار الخبز السياحي الحر وزن 80 جرام 150 قرش ووزن 40 جرام 75 قرش ووزن 25 جرام 50 قرش، كما شمل القرار الوزاري أسعار الفينو بـ 150 قرش لوزن 50 جرام و100 قرش لوزن 35 جرام.

وقال أحمد كمال المتحدث الرسمي للوزارة ومعاون الوزير لشئون المشروعات والإعلام خلال جولة المركز الإعلامي بالوزارة على المخابز السياحية والافرنجية بمحافظة الجيزة، أنه لوحظ التزامهم بالقرارات والتوجيهات التي تم الإعلان عنها بتحديد إنتاج الخبز السياحي والفينو.

وأكد كمال أن القرار شدد على ضرورة الاعلان عن الأوزان والاسعار في مكان واضح على واجهة المخبز بخط واضح وظاهر لا يقبل الشك والتأويل، وأضاف المتحدث الرسمي أن التوجيه يأتي تيسيرًا على المواطنين في الحصول على الخبز السياحي الحر والخبز الفينو بأسعار مناسبة وعادلة مع قيام تلك المخابز بتوفير الدقيق الحر استخراج 72% من مطاحن القطاع الخاص الحرة المنتجة للدقيق 72% بمعرفتها.

من جانبه قال خالد صبري المتحدث الرسمي للشعبة العامة للمخابز بالاتحاد العام للغرف التجارية أن جميع المخابز السياحية والأفرنجية على مستوي الجمهورية بدأت في إنتاج الخبز السياحي والفينو بالأوزان والأسعار التي تم الإعلان عنها من قبل وزير التموين والتجارة الداخلية.

- متابعة أنشطة برنامج الأغذية العالمي لدعم احتياجات الأشقاء السودانيين في مصر
تابعت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، خلال زيارتها لمحافظة أسوان، أنشطة برنامج الأغذية العالمي لدعم احتياجات الأشقاء السودانيين في مصر، وذلك في إطار الشراكة مع الحكومة المصرية، بحضور الدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي، والسيد اللواء أشرف عطية محافظ أسوان، والسفير كريستيان برجر رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في مصر، والسيد جيان بياترو بوردينيو مدير ممثل المكتب القطري لبرنامج الأغذية العالمي بمصر.

وأكدت وزيرة التضامن الاجتماعي أن الوزارة لديها 27 مركز إغاثة على مستوى محافظات الجمهورية، حيث يتم تقديم خدمات الإغاثة لضيوف مصر من اللاجئين وإعادة دمجهم في المجتمع، مشيرة إلى دور الهلال الأحمر المصري الذي لديه 32 ألف متطوع، ويقدم دعمًا إلى 14 دولة في الخارج، فضلاً عن بنوك الدم والقوافل الطبية، مشددة أن الوزارة تشرف على منظمات المجتمع المدني، وهناك جمعيات متخصصة في الاستجابة السريعة للإغاثة.

وأضافت القباج أنه تم تقديم بعض الخدمات للوافدين السودانيين على إثر الصراعات المسلحة التي طرأت على الوضع في السودان في منتصف العام الماضي، خاصةً المرأة التي تم استخدامها في الصراع بشكل يتنافي مع حقوق الإنسان، مشيرة إلى أن مصر أبوابها دائما مفتوحة للأشقاء وتستضيف على أراضيها ٩ ملايين ضيف يحظون بكافة الخدمات التي يحصل عليها المواطنون، وهناك لجنة متابعة تحت مظلة دولة رئيس مجلس الوزراء لمتابعة حصر ما تتحمله الدولة المصرية من مساهمات لرعاية ضيوفها من مختلف الجنسيات.

وخلال تواجدها بمحافطة أسوان، تفقدت السيدة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي يرافقها السيد اللواء أشرف عطية مول "فيلة" التجاري بوسط المحافظة الذي شب حريق فيه خلال الأسبوع الماضي، حيث حرصت على لقاء أصحاب المحلات المتضررة داخل المول التجاري، والاستماع لطلباتهم، موجهة مدير مديرية التضامن الاجتماعي بمحافظة أسوان بتقديم مساعدات عاجلة للعاملين المتضررين داخل المول، وذلك لحين انتهاء الجهات المختصة من عمليات التحقيقات الجارية حول أسباب الحريق، وإعادة النظر فيما قد يحدث بالمكان مرة أخرى سواء من إعادة تأهيل أو نقل أصحاب المحال لمكان آخر.

أيضًا تفقدت وزيرة التضامن الاجتماعي سوق الأحمدية الحضاري بمحافظة أسوان، وأعلنت عن توفير حزمة من المزايا والإقراض الميسر للعمالة غير المنتظمة المنتقلين إليه.

- وزير الصحة يعقد اجتماعًا لمتابعة العمل بالمشروع القومي للرعايات والحضانات

عقد الدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة والسكان، اجتماعًا، مع عدد من قيادات الوزارة، لمتابعة العمل بالمشروع القومي للرعايات والحضانات والطوارئ، وذلك بديوان الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة.

أشار الدكتور حسام عبد الغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان، إلى أن الوزير تابع خلال الاجتماع مستجدات العمل ومدى توافر كافة المستلزمات الجراحية، ضمن مبادرة رئيس الجمهورية لمنع قوائم الانتظار، حيث شدد الوزير في هذا الشأن على التنسيق الدائم والمستمر بين الوزارة وهيئة الشراء الموحد لتوفير الاحتياجات اللازمة لإنهاء قوائم الانتظار بمختلف أنواعها، لتخفيف آلام المرضى وأعبائهم.

وأوضح «عبد الغفار» أن الوزير أطلع على عرض مفصل لتحليل بيانات المنظومة الإلكترونية للمشروع القومي للرعايات والحضانات والطوارىء، حيث بلغ عدد المسجلين على المنظومة 609 آلاف، في الفترة من 1 أبريل 2023، حتى نهاية مارس 2024.

وقد وجّه الوزير قطاع الرعاية العلاجية في هذا الصدد، بضرورة التعاون مع المستشفيات الجامعية من خلال الربط على المنظومة الإلكترونية، في إطار التكامل بين كافة مؤسسات الدولة المعنية، بما فيه صالح المرضى.

كما أن الوزير أطلع على نسب التسكين في الرعايات المركزة خلال الفترة من أكتوبر 2022 حتى مارس 2023، مقارنة بالفترة من أكتوبر 2023 حتى مارس 2024، ومتوسط مدة الانتظار في الغرفة المركزية لحالات رعايات الأطفال خلال الفترة من ديسمبر 2023 حتى مارس 2024، والتي انخفضت إلى متوسط 21 ساعة انتظار، مضيفًا أن الوزير تابع العمل بمجمعات الرعايات المركزة، والتي ساعدت في استقبال 511 حالة بمستشفى عين شمس العام، و192 حالة بمستشفى تابع للقطاع الخاص، كما استقبل مجمع الرعايات المركزة بأحد مستشفيات القطاع الخاص في الإسكندرية 110 حالات، فضلاً عن استقبال 383 حالة بمجمع رعايات مستشفى القناطر الخيرية، بمحافظة القليوبية.

- الخارجية المصرية عن اكتشاف مقبرة جماعية بخان يونس: انتهاك للقانون الدولي والإنساني
صرّح السفير أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم بوزارة الخارجية، بأنه من المؤسف والمشين أن يستمر انتهاك القانون الدولي والقيم الإنسانية بهذه الفجاجة في القرن الحادي والعشرين، على مرأى ومسمع من جميع دول العالم والمنظمات الدولية المعنية ومجلس الأمن. جاء ذلك في معرض تعليقه على اكتشاف مقابر جماعية لفلسطينيين بأحد المجمعات الطبية في خان يونس بقطاع غزة.

وأدان السفير أبو زيد الانتهاكات الإسرائيلية المتكررة لأحكام القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني في قطاع غزة، والتي تطال المدنيين العزل والنازحين والأطقم الطبية، مجدداً التأكيد على ضرورة التدخل الفوري من قبل المجتمع الدولي لوقف هذه الانتهاكات، وإجراء التحقيقات اللازمة للمساءلة ومحاسبة مرتكبيها.

وأضاف، بأن ما تشهده الضفة الغربية من عمليات قتل وتدمير وعنف على مدار الأسابيع الماضية لا يقل فجاجةً وخطورةً، ويزيد من تفاقم الأزمة ويهدد بتفجر الأوضاع في كامل الأراضي الفلسطينية المحتلة، مطالباً بضرورة وضع حد فوري للعنف والاعتداءات التي يقوم بها المستوطنون تحت حماية القوات الإسرائيلية ضد المدنيين الفلسطينيين وممتلكاتهم ومنازلهم في الضفة الغربية.

كان ذلك بيان يوضح تفاصيل جولة تفصيلية بين الأخبار ..أخبار عديدة تغطيها نشرتنا اليوم.