جريدة الديار
الثلاثاء 28 مايو 2024 02:04 صـ 19 ذو القعدة 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

رضا حجازي: مدارس التعليم الفنى تمثل أحد أهم سبل دعم الاقتصاد

افتتح الدكتور رضا حجازي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، يرافقه اللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة، المعرض السنوى وورش عمل طلاب مدارس التعليم الفنى بالقاهرة تحت عنوان "أبدع واصنع"، والذى يتضمن مشروعات وأعمال الطلاب خلال العام الدراسى 2023، وذلك بمدرسة تكنولوجيا الصيانة الفنية المتقدمة بمدينة نصر.

جاء ذلك بحضور المهندس إبراهيم صابر، نائب المحافظ للمنطقة الشرقية، واللواء أحمد جودة، رئيس حى شرق مدينة نصر، وأيمن موسى، وكيل أول الوزارة مدير المديرية، وزينب عبد الفتاح، وكيلة المديرية لشئون الإدارات، والدكتور خالد عبده، مدير عام التعليم الفني، وأحمد شعبان، مدير عام الإدارة التعليمية شرق مدينة نصر.

وقد قام الوزير والمحافظ بتفقد عدد من ورش العمل المتعلقة بالحاسب الآلي، والمشروعات التجارية "الطباعة والنسيج، والفخار، والزخرفة" ومشروع التخرج من الهيئة العربية للتصنيع، وورش ترميم الآثار، وورشة أعمال الخرسانة، وورشة الأعمال الصحية، وورشة البياض، وورشة الصياغة والمعادن، وورشة خراطة، وورشة تطعيم الخشب، وورشة سيارات، بالإضافة إلى ورشة عمل تعليم مزدوج بشركة تويوتا مصر.

كما تفقدا عددًا من معروضات الصناعة الخشبية، والإنتاج الزراعي، والأقسام الكهربائية، والإلكترونية، وأقسام التبريد والتكييف، وأقسام النسيج، وأقسام ريادة الأعمال، والأقسام الزخرفية، والمعادن الزخرفية، والأقسام الميكانيكية، وأقسام الملابس الجاهزة، والمدارس الفندقية، ومعروضات التربية الخاصة.

وناقش الوزير الطلاب حول مشروعاتهم، وكيفية الاستفادة منها، حيث قام طلاب وطالبات المدارس المشاركة بتوظيف أدوات الذكاء الاصطناعي في مشروعاتهم، من بينها "نقاط ضعف الذكاء الاصطناعى باستخدام برنامج Chat GPT"، وقدمت مدرسة السلام التجارية بنات بإدارة الساحل التعليمية مشروع حول تصميم " أمن المعلومات باستخدام برنامج After effect".

وأشاد الوزير بالجهود المبذولة من الطلاب المشاركين في المعرض، مشيرًا إلى أن مدارس التعليم الفنى تمثل أحد أهم سبل دعم الاقتصاد، مؤكدا أن هذه المدارس قادرة على التطوير المستمر وتقديم منتجات عالية الجودة بأيدى طلابها، كما أكد أن الوزارة تعمل دائما على تطوير منظومة التعليم الفنى وتحسين الصورة الذهنية عنها، والتى تساهم فى تشجيع الشباب على ريادة الأعمال وإقامة المشروعات وتوعيتهم بفرص التعليم والتدريب والعمل، وتسلحهم بالمقومات الأساسية للاستثمار في كافة المجالات الصناعية والزراعية والتكنولوجية.

ووجه الوزير بالتسويق لمنتجات الطلاب بصورة متميزة وأن يكون الهدف من هذه المعارض هو تقديم منتجات بأيدي الطلاب يكون شعارها “صنع فى مدارس مصر”.

من جانبه، أكد اللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة، حرص القيادة السياسية على الاهتمام بالتعليم الفنى باعتباره أحد السبل الرئيسية لتحقيق خطط وبرامج التنمية الشاملة، ضمن رؤية مصر 2030، وهو ما جعل الدولة المصرية تنتهج استراتيجية وطنية لإرساء دعائم نظام تعليمي فني غير نمطي يعتمد على توفير بيئة تطبيقية للمناهج الدراسية تحاكي سوق العمل في مختلف التخصصات محليًا وإقليميًا وعالميًا وتأهيل الكوادر البشرية ورفع كفاءتها وجاهزيتها فنيًا وتقنيًا وتكنولوجيًا بما يتناسب مع التطورات المتلاحقة في المجالات المختلفة، فضلاً عن تشجيع ثقافة الابتكار وريادة الأعمال، بجانب الارتقاء بمهارات القائمين على العملية التعليمية وفقاً للمعايير الدولية .

جدير بالذكر أن عدد المدارس المشاركة في المعرض 38 مدرسة صناعي في 18 تخصصا صناعيا، و7 مدارس فندقية في 3 تخصصات، و5 مدارس تجاري في 3 تخصصات، و3 مدارس زراعية في 3 تخصصات، و2 مدرسة تكنولوجيا تطبيقية، و3 مدارس تعليم مزدوج.