رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

شوف بلدك

بالصور..قصر السكاكيني لوحة فنية ترسم ملامح القاهرة

بالصور..قصر السكاكيني لوحة فنية ترسم ملامح القاهرة

قصر السكاكينى لوحة فنية نادرة على الطراز الإيطالي تتوسط قلب القاهرة، تم تسجيلة في عداد الآثار الإسلامية والقبطية، بقرار من رئيس مجلس الوزراء رقم 1691 لسنة 1987.

بني القصر سنة 1879، على مساحة 2698 متر مربع، حيث قامت شركة إيطالية كلفها "حبيب باشا السكاكيني"،بإنشاء القصر بعد أن قام  بإختيار موقع مميز وجذاب يتوسط 8 طرق رائيسية والذي جعل القصر نقطة مركزية في المنطقة، لم يكن الحصول على هذا الموقع أمر سهلاً في ذلك الوقت لكن "السكاكيني" باشا استغل علاقتة بـ"خديوي" مصر لتنفيذ هدفه.

يتميز القصر بقبابه مخروطية الشكل وبتصميمه البيزنطي المنتمي للعصور الوسطى يضم أكثر من 50 غرفة ويصل ارتفاعه لخمسة طوابق،  كما يحتوى القصر على مايقرب من 400 نافذة وباب و 300 تمثال ومنهم تمثال نصفي لـ"حبيب باشا السكاكيني"، بأعلى المدخل الرئيسي للقصر.

على الرغم من عدم اتساع الحديقة المحيطة بالقصر إلا أنها ساعدت على عزل القصر نوعا من المباني الحديثة من حوله.

في عام 1923 توفى "حبيب باشا السكاكيني"،وتم تقسيم ثروته بين الورثة، وقام أحد أحفاد الـ"السكاكيني"، وكان طبيب بالتبرع بحصته    لوزارة الصحة.

وفي 1961 تم نقل متحف التثقيف الصحي من عابدين إلى قصر "السكاكيني"، بأمر من محافظ القاهرة في ذلك الوقت، وفي سنة 1983 صدر قرار من وزارة الصحة بنقل متحف التثقيف الصحي إلى المعهد الفني بـ"إمبابة"، وتم نقل بعض المعروضات إلى إمبابة وتم تخزين باقي المعروضات في بدروم أسفل القصر.

يذكر أن المنطقة سميت بعد بناء القصر على اسم صاحب القصر "غابرييل حبيب السكاكيني"، سوري الجنسية،جاء إلى مصر وهو  بعمر 16 عاما، ليعمل بشركة قناة السويس.

وبعد مرور أربعة سنوات تحرك إلى القاهرة من أجل التنمية الاقتصادية وليس لأسباب صحية كما اشيع في ذلك الوقت ان حبيب السكاكيني جذب اهتمام الخديوي "إسماعيل"، ليبدأ حياة جديدة بقرب الخديوى وكبار رجال الدولة.

 

 


ريال سعودي درهم إماراتي دينار كويتي دولار أمريكي
4.19 4.28 52.24 15.7

الأكثر قراءة

زاوية رأى

تابعنا على تويتر