بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار

أستاذ أزهري عن صورة أحمد سعد بالكعبة: الوشم من كبائر الذنوب

الديار -

علق الدكتور علي الأزهري، أستاذ بجامعة الأزهر، على حالة الانتقادات التي تعرض لها الفنان أحمد سعد عقب نشره فيديو له أمام الكعبة المشرفة وهو يرتدي ملابس الإحرام ومرسوم على يده وشم.

وقال "الأزهري"، خلال اتصال هاتفي مع الإعلامي عمرو عبدالحميد ببرنامج "رأي عام" الذى أذيع عبر فضائية "TeN"، مساء الثلاثاء، إلى أن الله أمرنا بحسن الظن، مضيفا أنه ربما يؤدي الفنان أحمد سعد مناسك العمرة من أجل أن يغسل ذنوبه، وإعمالا لقول النبي "تابِعوا بينَ الحجِّ والعمرة، فإنَّ متابعةً بينهما تنفي الفقرَ والذنوبَ كما ينفي الكيرُ خبثَ الحديدِ".

وأضاف أنه ربما أن الفنان أحمد سعد ليس قاصدا ما على بدنه من وشم، وربما هو أخذ في قرارة نفسه أنه سيزيل هذا الوشم، منوها بأن العلماء أعدوا الوشم من كبائر الذنوب، والرسول – صل الله عليه وسلم- لعن من قام به، وهو عادة من عادات الشرك قديما، وربما كان سببا في نقص المناعة.

ووجه رسالة إلى الفنان أحمد سعد بعد نشر صورته وهو يؤدي مناسك العمرة، قائلا: "الأصل أن يستتر الإنسان بطاعته وعبادته عن أعين الناس، وهذه الصورة لا تليق به".