الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

حوارات

ميرنا جميل: أنا خليط من ”كاميليا وشويكار“.. و”اللعبة“ محطة هامة في مشواري الفنى | العدد الورقى

2020-03-17 23:03:33
ميرنا جميل
ميرنا جميل
جمال عبدالقادر

-البطولة حق مشروع لكل فنان

-اشارك مكي بطولة أولى مسرحياته

- اعشق الرسم والقراءة وأوقات فراغي دائما بينهما

تخرجت من مسرح خالد جلال وانطلقت بسرعة الصاروخ لم تعتمد على جمالها ودخلت عالم الكوميديا وتألقت وشاركت في أكثر من عمل مميز واصبحت صاحبة اسلوب مميز.

إنها الفنانة الشابة ميرنا جميل، والتي لفتت الأنظار لها في الفترة الأخيرة تخطو بقوة وثبات نحو النجومية كأحد نجمات الكوميديا والتي تعتمد على الإفية والموقف الكوميدي بدلا من الشكل غير المتناسق، عن احدث اعملها الجديدة لديها وكثير من القضايا الفنية كان لـ"الديار" هذا الحوار معها...

- في البداية لماذا اخترت الكوميديا، رغم جمالك والذي يؤهلك لكل الأدوار؟

-- أنا بحب الكوميديا والشقاوة، وأكثر ما يستهويني هو العمل الكوميدي منذ الصغر، حتى في اختبارات المخرج خالد جلال كنت اختار الكوميديا والاضحاك من خلال الموقف الكوميدي أو الافيه وليس الشكل والماكياج، وهناك خطأ شائع أن البنت غير الجميلة تكون مصدر للكوميديا من خلال الافيهات على شكلها أو طريقة اللبس والكلام، ولكن الكبيرة شويكار كسرت هذه القاعدة واصبحت أشهر نجمات الكوميديا رغم ما تتمتع به من جمال وغيرها بعد ذلك كثير.

- هل من الممكن تقديم اعمال غير كوميديا؟

-- بالطبع سوف يحدث، ابحث عن النص الجيد والعمل المميز، الكوميديا لها مكانة خاصة وسبب نجاحى، لكن ارغب قي تقديم الرومانسي والشر وكل أنواع الدراما ولا أريد أن أصنف ممثلة كوميديا فقط ولكن ممثلة جيدة تستطيع تقديم كل الأدوار.

- هل تؤيدي فكرة تشبيه أي ممثل شاب بفنان كبير من الأجيال السابقة؟

-- الجمهور لدينا عاطفي ويحب نجومه بشكل كبير، وعندم يرى فنان شاب يبدأ مشواره، كنوع من التقدير والاعجاب يبدأ تشبهه بفنان كبير وهو سلاح ذو حدين ايجابي في سهولة دخوله قلوب الجمهور والاقتراب منهم وسلبي لأنه تصبح في مقارنة مستمرة طول الوقت مع فنان كبير قدم العديد من الاعمال المميزة وصاحب رصيد وتاريخ فني وأيضا مكانة داخل قلوب الجمهور، لكن بعد فترة وبعد أن تظهر شخصيته بوضوح ويُقدم اعمال جيدة تنتهي المقارنة للأبد.

- هل تم تشبيهك بأي من فنانات الاجيال السابقة؟

-- المخرج الكبير الراحل سمير سيف شبهني أكثر من مرة بـ"كاميليا وشويكار" أو مزيج بينهم لأني على حسب وصفه شقية وأجيد أدوار الكوميديا رغم شكلي الذي يناسب الأدوار الرومانسية وبالطبع وصفي بهذه الأسماء الكبيرة أسعدني ولكن لي شخصيتي واسلوبي المختلف وأتمنى أن أصل لمكانة وتاريخ فنانة كبيرة مثل شويكار.

- وما مصير برنامج SNL؟

-- هو نقطة انطلاقي وجواز مروري للجمهور وحققت من خلاله الشهرة والنجاح، البرنامج انتهى عقده ولا اعرف هل يتجدد أم لا فترة انتهاؤه كانت جيدة لي لأنها سمحت لي بتقديم اعمال جديدة ومنفصلة عن مجموعة البرنامج، لأن الكل كان يعلم انشغالي بالبرنامج وبالتالي لم تعرض علي اعمال خلاله، وفور توقفه قدمت أكثر من مسلسل وفيلم، بالطبع لو تم إعادة تقديم البرنامج سوف أشارك فيه لأنه كما قلت سبب شهرتي وجواز مروري للجمهور ولن أتخلى عنه، وأيضا برنامج ناجح وله جمهور فلا مبرر في الابتعاد عنه.

- وماذا عن مسلسل اللعبة؟

-- انتهينا من تصويره منذ فترة وغالبا سوف يتم عرضه في رمضان 2020، اعتبر هذا العمل محطة فارقة في مشواري الفني، اشارك من خلاله في بطولة العمل مع هشام ماجد وشيكو وأقدم دور زوجة هشام ماجد والعمل يعتمد على كوميديا الموقف وليس الافيهات، وهو عمل مميز وأتوقع أن يحقق النجاح فور عرضه.

- بدايتك كانت من خلال مسرح خالد جلال، أين أنتِ من المسرح؟

-- أنا عاشقه للمسرح وبدايتي كانت من خلال مسرح خالد جلال والتي قدمت أشهر وأهم نجوم المرحلة، ولكن لم أجد العمل المسرحي الجيد الذي اعود من خلاله للمسرح وأحقق نجاحا مماثلا لما حققته مع خالد جلال، العِبرة ليست بأن أقف على المسرح فقط، ولكن لابد وأن تكون من خلال عمل مميز، وهو ما وجدته أخيرا من خلال مسرحية "حزلقوم" ومع أحمد مكي، حيث تعاقدت مع المخرج مجدي الهوري وكايرو شو لتقديم المسرحية في السعودية على أن يتم عرضها بعد ذلك في مصر.

- رغم خطواتك الناجحة مازلتِ بعيدة عن السينما؟

-- السينما هي التاريخ بالنسبة للفنان، والدخول لها لابد وان يكون محسوب بدقة، في الفترة الاخيرة وتحديدا بعد بطولة مسلسل ربع رومي عُرضت على اعمال كثيرة في السينما ورفضتها جميعا لأني لم أجد فيها ما يَضيف لي ولبدايتي القوية التي جاءت من خلال التليفزيون ولو قدمت هذه الاعمال سوف تؤثر سلبا على مشواري.

- وماذا عن البطولة وتصدر الاعمال؟

-- هي مرحلة قادمة وحق مشروع لكل فنان، ولكن لابد من اختيار التوقيت المناسب، فأنا الآن في مرحلة تثبيت مكاني في التليفزيون والسينما وأحقق نجاحات جيدة وبالطبع احلم بالبطولة ولكن ليس الآن حتى لا تأتي بشكل عكسي علي وعلى مشواري.

- هل هناك اعمال جديدة في موسم رمضان القادم؟

-- حتى الآن لا توجد اعمال بشكل رسمي أو تعاقد، كلها أفكار مبدئية واقتراحات لكن لم يتم حسم الأمر بشكل نهائي.

- وماذا عن الرسم؟

-- أنا عاشقة للرسم والقراءة وأوقات فراغي دائما بين القراءة والرسم، وبعد مشاهدة عدد من اصدقائي للوحاتي واعجابهم بها، فكرت في عمل معرض فن تشكيلي لكني في انتظار رسم لوحات أخرى حتى تكفي لعمل المعرض.

- هل هناك نية لخوض تجربة تقديم البرامج؟

-- بالطبع، لو هناك فكرة جيدة ومختلفة فلا مانع من خوض التجربة وتحقيق نجاح في مجال مختلف وجديد المهم أن أجد فكرة جيدة أظهر من خلالها للجمهور وليس مجرد الظهور.


إرسل لصديق