الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

زاوية رأى

محمد خليفة يكتب: يا رئيس الحكومة: إغلق المقاهى حرصاً على صحة المصريين

2020-03-16 23:48:46
الكاتب الصحفى محمد خليفة
الكاتب الصحفى محمد خليفة
محمد خليفة

لا ننكر جهود حكومة الدكتور مصطفى مدبولى فى مواجهة "فيروس كورونا" ولكن لست أدرى لماذا لم يصدر حتى الآن قراراً بإغلاق المقاهى التى أصبحت مصدر خطير لإنتشار الوباء ، ولست أدرى اين ذهبت المحليات ولماذا غاب دور المحافظين خاصة محافظ القاهرة الذى لا طعم له ولا لون منذ توليه منصبه، ورغم أنّ هناك محافظات اغلقت بالفعل المقاهى حرصا على صحة المصريين وخوفاً من إنتشار الفيروس، إلاَّ أنَّ محافظ القاهرة لا يريد أغلاق المقاهى! رغم أنَّ المرض ترك بصمته على كل نواحي الحياة، فدول بأكملها شُلَّت وحدودٌ أُغلقت واقتصادات عالمية تباطأت ومدارس أُقفلت فى بعض الدول، فالمقاهى أصبحت بؤرة وبائية خاصة أنَّ تجمعات روادها بالمئات، وهذا يخالف لتعلميات الحكومة بضرورة تجنّب التجمعات، وتدخين الشيشة التى أصبحت علامة بارزة من علامات مقاهى مصر فى كل مكان، والسؤال الذى يطرح نفسه لماذا لا نتعلم من بعض الدول العربية كيفية إدارة الأزمة ، فوزارة الصحة في الكويت مثلاً منعت تدخين الشيشة في جميع المقاهي في الوقت الراهن، كإجراء احترازي لتجنب تفشي فيروس "كورونا"، الذي سجل إصابات في البلاد بالفيروس الجديد، ومن جهتها، قررت السلطات في كل من أبوظبي ودبي وقف تقديم الشيشة في المقاهي لمدة أسبوعين، للوقاية من الإصابة بالفيروس القاتل..إلاَّ الحكومة المصرية هى الحكومة الوحيدة فى المنطقة التى لم تصدر أيّة قرارات بشأن إغلاق هذه البؤر المرضية التى تهدد صحة المصريين؟ّ!

فهل من المعقول أن تقوم القيادة السياسية بتسيير أمور البلاد وحدها فى ظل هذه الظروف الطارئة؟ً

هل ننتظر من الرئيس أصدار قرار جمهورى بأغلاق المقاهى كما قام منذ ايام بالتدخل لوقف الدراسة فى الجامعات والمدارس حرصاً على صحة ابناءنا من الإصابة "بالفيروس" رغم معارضة وزير التربية والتعليم لذلك؟!

ننتظر تدخل عاجل من الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء لإغلاق المقاهى فوراً طالما أنّ محافظ القاهرة وأخرين لا يهمهم صحة المصريين؟!


إرسل لصديق