الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

محافظات

إقبال غير مسبوق على سوق الكمامات والكحول بالمنوفية

2020-06-04 17:04:53
كمامات مغشوشة
كمامات مغشوشة
سناء عثمان

شهدت محافظة المنوفية، إقبال غير مسبوق على سوق الكمامات والكحول ، الأمر الذي تسبب في رفع أسعارها بصورة مبالغ فيها، تزامناً مع قرار مجلس الوزراء بإلزام العاملين والمترددين على الأسواق والمنشآت الحكومية والبنوك ووسائل النقل الجماعية أو الخاصة، باستخدام الكمامة الواقية، مع فرض غرامة تصل إلى 4000 جنيه على المخالفين، كإجراء إحتياطي للحد والوقاية من إنتشار فيروس كورونا. و

الإقبال الشديد على شراء الكمامات تحسباً من إنتقال الفيروس إلى الشارع المصري، إرتفعت الأسعار، حيث بلغ سعر العبوة التي تحوي 50 قطعة 200 جنيه، وتراوح سعر الكمامة ما بين 5 إلي 7 جنيهات، بالإضافة إلي إنتشار بيع الكمامات المغشوشة والمصنعه من القماش، والتى تشكِل تهديداً على صحة المواطنين وكذلك العاملين فى المجال الطبى،لأنها ليست مصنوعة من مواد مناسبة أو فى بيئات معقمة، ويمكن أن تفتقر إلى المواصفات التى تمنع الفيروسات أو البكتيريا من الدخول فى ممرات تنفسية.

فالبداية يقول "أحمد عزب" من قويسنا ، أنه بعد فرض قرار الحكومة بإرتداء الكمامة، لجأ كثير من الناس إلي شراء الكمامات من علي الطريق، نتيجة غياب الرقابة على مصانع بير السلم، التى تنتج الكمامات غير المعقمة، وغير المطابقة للمواصفات القياسية الطبية، التى تساهم فى تجنب العدوى بين المواطنين، فضلا عن أنها فى كثير من الأحيان تكون مستخدمة، مما سيؤدى إلى زيادة عدد الإصابات وتهديد حياة المواطنين، وكذلك بسبب غلاء أسعار الكمامات بالصيدليات وعدم توفرها.

ويضيف" علي راشد "من مركز منوف تزامناً مع انتشار الفيروس وعودة الحياة الي طبيعتها كان من المفترض إلتزام المواطنين بتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية التي فرضتها الدولة ولابد أيضاً من توفير كافة المستلزمات الطبية لمواجهة الفيروس من أدوية ومحول وكمامات ولكن علي العكس ماحدث نجد كل الأدوية غير متوفره وكمامات مرتفعة الاسعار فضلاً عن الكحول المغشوش وبالنهايه طالب، أهالي المنوفية بتشديد حملات الرقابة علي مخازن ومحال المستلزمات الطبية، ومنع عمليات بيع وشراء الكمامات بهذه الطريقة، وتشديد الرقابة على الصيدليات والموردين، للحفاظ على سعر مناسب للكمامة الصحية.

اقرأ أيضاً....محافظ المنوفية يسلم عدد من المساعدات للأيتام المقبلين علي الزواج بالتعاون مع الاورمان


إرسل لصديق