الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

زاوية رأى

مروان مبروك يكتب.. النفس الحكيمه

2020-08-12 20:40:00
مروان مبروك
مروان مبروك
مروان مبروك

قديما قالوا لاتعطي وعد وأنت فرحان ولا تأخذ قرار وأنت غاضب فبعضنا عندما يغضب يفقد إتزانه فيزيد غضبه حتي يصل الي كارثة بشرية لا حدود لها لن يتخيلها وقد لا يتحملها العقل البشري؛ قديما سمعنا عن الدكتور الجامعي الذي قتل أحد أولاده من شدة غضبه عندما علم إنهم سرقوا شيء من امواله لقد فقد وعيه بل من المؤكد إنه غاب غيابآ تآما عن الوعي حتي تدمرت الاسرة بأكملها مات الابن الاكبر وأصبح الأب مجرمآ وتشتت باقي الأسرة؛ بشاعة القصة تجعلنا نقف ونقف ثم نقف ونقف ثم ننتبه ثم نفكر أن أصعب مشاكل الحياة لابد لها من حل واثنين وثلاثه لا نجعل المشكلة التي نمر بها تقتلنا وتدمرنا بل نعود إلي الله ونتقبلها فقد تكون إبتلاء ولابد أن نصبر عليه وعند الصبر نأجر على الابتلاء وتعطينا الحياة من دروسها المزيد لنستفيد؛فليس معني إننا وصلنا الي درجه معينه من العلم او الوجاهه الاجتماعيه إننا لا نحتاج الي المزيد من دروس الحياة القاسية بالعكس إنني أري عندما يعلو شأن المرء ويزداد علوآ فهو سيظل يلقن أقسي دروس الحياة حتي يستوعبها ويكون أيقظ من قساوتها وعلمت وتعلمت ان لكل مشكله الف حل بعيدا عن القسوة وقد تعلمت من هذا الدرس ان احتوي أسرتي واحتضنهم في اصعب أوقاتهم وان أقوي بهم لاعليهم وأقويهم وأن نكون سندا لبعضنا البعض علي تقلبات الحياة.


إرسل لصديق