الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

تحقيقات وتقارير

مستشار قانوني يجرم ختان الذكور ولكن للأطباء والشرع رأي أخر .. تعرف عليه

2020-09-30 22:48:11
أرشيفية
أرشيفية
نسمه سليم

كان الصراع قديما قائما على ختان الإناث إذا كان شرعيا أو غير شرعيا ، إذا كان له أثر طبي سئ أو مفيد وهل هى جريمة في حق المرأة أم لا إلى أن تم تجريم ختان الإناث ولا بضرورة معينة وتحت إشراف طبي معين وهذا ما اتفق عليه الشرع والطب ولكن فجرت قنبلة جديدة.

وهي ختان الذكور قال المستشار علاء مصطفى محامي بالنقض و الدستورية العليا ، أن ختان الذكور ليس له علاقة بالشرع وهو مضر من الناحية الطبية بل وله أثار سلبية أيضا وتابع ، من الناحية القانونية أن ختان الذكور هو عاهة مستديمة وتشوية جنسي فعندما خلق الله العين خلق لها جفن لحمايتها وكذلك خلق الغلفة لحماية العضو فيخلق الله لكل شئ حماية فلا يخلق الله شيء فيه مفسدة للجسم فختان الذكور أرى أنه يسبب ضعف جنسي مما يترتب عليه الطلاق ، فهذه الغلفة عضو أساسي للجسم أطراف حسيه وأطراف عصبية وغدد ليمفاوية، فختان الذكر له حرمة ذاتية وحرمة لغيره .

ومن جانبه قال فضيلة الشيخ إسلام رضوان من علماء الأزهر الشريف ، هناك فرق كبير بين ختان الإناث وختان الذكور وهذا من خلال حديث رسول الله ( ص) حين ذكر أن الختان للذكور سنة وللنساء مكرمة وعندما وصفت مكرمة أى أمر مستحب قد يحدث وقد لا يحدث ، وعن حديث رسول الله " اذا إلتقى الختانان فقد وجب الغسل " الأنثى لا تختتن الأنثى تخفط وانما للذكور فهو ختان فالمقصود من الحديث تغليب الذكر على الأنثى .

وأردف الشيخ اسلام ، الحكم الشرعي في ختان الذكور ويقصد به الفقه هو قطع الغلفة أو الجلدة التي تغطي حشفة الذكر وختان الرجل المراد به قطع جميع الغلفة ، اتفق الفقهاء على مشروعية الختان على كونه من سنن الفطرة التى أشير إليها في عدد من الأحاديث النبوية الثابت نقلها عن النبي (ص) كقول أبي هريرة رضى الله عنه الذي يرويه عن رسول الله قال " خمس من الفطرة الاستحداد والختان وقص الشارب ونتف الأبط وتقليم الأظافر " . وأوضح ، أن الفقهاء اختلفوا على عدة أراء في وجوب الختان وهى هل الختان فرض أم واجب أم سنة وهل مستحب أم غير مستحب ، فذهب جمهور الفقهاء كالشافعي ومالك والأوزعي وأحمد ابن حنبل ويحيي ابن سعيد إلى أن الختان واجب شرعا . وتابع ، بل إن الإمام مالك قد شدد في حكم الختان وعقوبة من لم يختتن فلم يجز أمامته أى لم يكن إمام للناس أيا كانت إمامته صغرى أو عظمى ، وقال بعدم قبول شهادته وذهب أبو حنيفة والحسن البصري والامام مالك في رواية أخرى الي القول بأن الختان سنه للرجال مكرمة للنساء ، وقال القاضي عياط أن السنة عند الامام مالك في مرتبة ما بين الفرض وما بين الندب .

وأشار ، إلى أول من أختتن كان سيدنا إبراهيم وهو في عمر ثمانون عاما وأختتن بالقدوم ، فقال الله لسيدنا محمد " ثم أوحينا إليك أن اتبع ملة إبراهيم حنيفا وما كان من المشركين " فهنا نص شرعي بإتباع سيدنا ابراهيم ونص من حديث الرسول وأصبح الموضوع شرعي والخلاف على الحكم إذا كان واجب او فرض أو سنة ولكن ليس على العمل نفسه ، كما أن الرسول (ص) ولد مختونا ، والذي لم يختتن أثم شرعا على رأي الإمام مالك . في هذا السياق أكدت الدكتورة أشجان نبيل إستشاري تطوير المجتمع ، أؤيد ختان الذكور ولكن ليس في اليوم الأول من الولاده فهناك بعض الدول تقوم بالختان في يوم الولادة أو خلال الأسبوع الأول وهذا قد يسبب مشاكل كثيرة لأن العضو بطبيعته لم يكن اكتمل وقد يسبب له نزيف يؤدي إلى الوفاة وقد يعمل على ضعف الإنتصاب أو يؤدي إلى سرعة القذف . وحذرت ، من عدم ختان الذكور قائلة إذا لم يختتن الذكر يتجمع تحت الغلفة جراثيم وبكتريا تؤدي بضرر بالغ عليه وعلى زوجته فيما بعد إلى أمراض السرطان في رحم الزوجة وهناك أبحاث علمية تؤكد أن سبب كبير في أورام البروستاتا هو عدم الختان . وأختتمت ، ختان الذكور واجب طبي لمصلحة الذكور ويذكر أن هناك تزايد في إقبال الذكور للختان بأمريكا بعد إكتشاف فوائده التي تحدث عنها طبيبا امريكيا قائلا الختان يعزز خصوبة الرجل ويقاوم سرطان العضو الذكري والأمراض الجنسية ، وأكاديمية الطفل الأمريكية قالت فوائده أكثر من ضرره .

خبير إقتصادي : مشروع تكرير البترول بمسطرد له تأثيرا إيجابي على الإقتصاد المصري

بوابة الحكومة المصرية_ليلى علوى_بهجت صابر_Bank misr_ليفربول ضد آرسنال_عارفة عبد الرسول_Tansik_تقليل الإغتراب_تنسيق الازهر2020_تقليل الإغتراب للمرحلة الثالثة 2020


إرسل لصديق