الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

زاوية رأى

دكتور محمد الأشقر يكتب : في يناير... 2011

2021-01-15 23:10:47

نسمه هواء.. طافت الميدان طاف معها.. احمد.. ميلاد..اشجان الكل حلم.. ان يشرق النور.. ويتسلل ضوء الشمس من النوافذ والبيبان. فرح الشباب.. الكبار.. الغلمان.



الكل قال.. الحمد الله.. الحق ظهر وبان. رقصت عصافير الميدان.. علي انغام.. اغاني حلوه وتراتيل في حب الاوطان.
في سكون الليل دخل الميدان دجال.. قال تعاويذ.. اشعل دخان سرق حلم الشباب.. احتل الدجال الميدان.. شهور صارت عام. لخبطه.. ضوضاء. اختلال في كفتي الميزان. هنا.. تعانقت العصافير مع الصقور لضبط الميزان.

انقضت الصقور علي الدجال بمخالب واسنان. انقشع دخان الدجال من الميدان. صار الامر بيد الصقور والنسور حل الامل من جديد. ان تعود نسمه الهواء للميدان.. قيل كلام... ووعود.. عاد الاستقرار للميدان.. لكن الصقور.. تركت عصافير كثيره خلف اسياخ القضبان.

في الميدان الان.. مسله عتيقه من زمان واربعه من الكباش.. حراس. اضواء جميله تنعكس علي الجدران. لكن هواء الميدان حزين يشكو الغلاء والصمت يشتاق نسمه هواء تغرد معها اسراب اليمام. ومع الهديل..يرفرف الامان.


إرسل لصديق