الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

تحقيقات وتقارير

محافظ بني سويف يستدعي مدير التعليم الفني للتحقيق في واقعة العثور على جثة طالب بغرفة محول كهرباء مدرسة

2019-04-23 16:07:39
محافظ بني سويف
محافظ بني سويف
جمال عبدالمنعم

استدعى المستشار هاني عبد الجابر محافظ بني سويف كمال عمران مدير التعليم الفني، ومحمد عراقي مدير إدارة بني سويف التعليمية، في حضور اللواء عصام العلقامي السكرتير العام ،والأستاذ أحمد حسين مدير الشؤون القانونية بالمحافظة، وذلك للوقوف على المستجدات وملابسات واقعة كشف غموض تغيب أحد طلاب مدرسة الثانوية الميكانيكية بمدينة بني سويف بعد العثور علي جثته بغرفة محول الكهرباء بالمدرسة، حيث تم احالة الواقعة للنيابة العامة للتحقيق.

واستمع المحافظ من الحضور لبعض ملابسات الواقعة "قيد التحقيق بالنيابة العامة "، حيث أوضح مدير التعليم الفني أن يوم الثلاثاء 16 أبريل كان أخر يوم حضر الطالب فيه المدرسة،وتغيب في اليوم التالي من الإمتحانات الموافق الخميس 18 أبريل، وتم العثور على الطالب متوفيا في غرفة محول الكهرباء اليوم " الثلاثاء، وعلى الفور تم استدعاء قوة من مباحث بنى سويف والاسعاف والطب الشرعي، وكشفت التحريات المبدئية أن الجثه لطالب بالمدرسه من المرجح أن الوفاة، نتيجة لصعق بالكهرباء.

وأضاف مدير التعليم الفني، أنه تنفيذا لتوجيهات المحافظ، تم إحالة للتحقيق لكل من: مدير المدرسة والوكلاء والمسؤولين عن سلامة التشغيل والحماية المدنية والصيانة الكهربائية، للوقوف على أسباب الواقعة، وتحديد ما إذا كان هناك تقصير من عدمه، موضحا أن هذه الغرفة توجد داخل سور المدرسة وتبعد عن المبنى بمسافة تزيد عن 100 متر.

من جانبه وجه المحافظ باستمرار متابعة ملابسات هذه الواقعة مع جهات التحقيق المختصة ، وأن يتم الإحاطة بأية مستجدات أولا بأول ، مشددا على مراجعة غرف المحولات في كافة المدارس ،والاطمئنان على توافر كافة إجراءات الحماية المدنية وفقا للنموذج الذي أعدته المحافظة "سلفا" بالتنسيق مع الحماية المدنية، والذي يتم تنفيذه بشكل دوري لمتابعة الإلتزام بإشتراطات السلامة والصحة المهنية، خاصة في المنشآت الخدمية الحيوية.

بينما شدد المحافظ على أنه سيتابع بشكل شخصي نتائج التحقيق بالشؤون القانونية بالمحافظة، والشؤون القانونية بمديرية التربية والتعليم، وأنه لا تهاون في حالة ثبوت تقصير من العاملين بالمدرسة، بالإضافة إلى نتائج تحقيقات النيابة العامة في هذا الشأن.


إرسل لصديق