الجمعة 9 ديسمبر 2022 02:13 صـ 16 جمادى أول 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

تقارير دولية: تزايد الطلب العالمي على النفط في 2022

يتوقع كثير من المحللين ارتفاع أسعار النفط على المدى الطويل، حيث توقع سعر بنك جولدمان ساكس الحالي أن يبلغ متوسط سعر برنت 85 دولارًا لعام 2022 و2023 مع مخاطر صعودية تصل إلى 100 دولار، وفق تقارير دولية.

وتتوقع JPMorgan أن يصل سعر النفط إلى 125 دولارًا في عام 2022 و 150 دولارًا في عام 2023.

وتستند هذه التوقعات الصعودية إلى فرضية أن العرض سيتعرض لقيود متزايدة بينما يستمر الطلب في النمو، ما يتسبب في ضيق متزايد في سوق العرض.

وفي وقت سابق، قال وزير النفط السعودي عبد العزيز بن سلمان إن إنتاج النفط اليومي في جميع أنحاء العالم قد ينخفض ​​بمقدار 30 مليون برميل يوميًا بحلول عام 2030.

وهذا يمثل انخفاضًا بنسبة 30٪ تقريبًا في السنوات التسع المقبلة، ويرجع ذلك أساسًا إلى انخفاض الاستثمار، إذ إن القدرة الإنتاجية لصناعة النفط مدفوعة بشكل مباشر باستثمارات رأس المال في صناعة النفط، وشهدت النفقات الرأسمالية لصناعة النفط انخفاضًا منذ أن بلغت ذروتها في عام 2014.

استهلاك النفط في عام 2020

بينما انخفض استهلاك النفط في عام 2020 بسبب الوباء، فإنه يتزايد مرة أخرى، وبحلول نهاية عام 2021، استعاد الاستهلاك مستوى 2019.

وتوقعت أوبك أن يتجاوز استهلاك الصين من النفط في عام 2022 استهلاك 2019 بمقدار 1.5 مليون برميل يوميا.

ويستمر التوقع السنوي لشركة النفط الصينية الكبرى في الصين لاستهلاك النفط في عام 2030 في الارتفاع، مما يشير إلى استمرار نمو الاستهلاك بمعدل أعلى.

ومن المتوقع أن ينمو الناتج المحلي الإجمالي للهند، الذي يقارن عدد سكانه بالصين، بمعدل مركب قدره 8٪في السنوات العشر القادمة.

وتجاوز نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي في الهند (1928 دولارًا) مثيله في الصين في عام 2005 (1753 دولارًا) عندما بدأ استهلاك الفرد من السلع في الصين بالنمو بوتيرة متسارعة؛ ومن ثم، فمن المحتمل أن ينمو استهلاك الهند من النفط بمعدل أعلى من نمو الناتج المحلي الإجمالي.

ارتفاع استهلاك الوقود في أمريكا

وفي الولايات المتحدة الأمركية، تتوقع إدارة معلومات الطاقة أن استهلاك الوقود السائل في الولايات المتحدة سيرتفع إلى 19.6 مليون برميل يوميًا في عام 2021 ثم إلى 20.7 مليون برميل يوميًا في عام 2022، وهو ما سيتجاوز مستوى عام 2019.

ومع استمرار الدول الرئيسية المستهلكة للنفط في العالم والدول النامية الأخرى في زيادة طلبها، سيستمر الطلب العالمي على النفط في النمو في المستقبل المنظور.