الأربعاء 17 أغسطس 2022 02:40 مـ 20 محرّم 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

وزيرة التضامن ترد على اتهام الفتيات بالتسبب في التحرش والابتزاز

نيفين القباج
نيفين القباج

أكدت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي أن موضوع التحرش والابتزاز الإلكتروني فرض نفسه مؤخرا وتحدث جرائم مؤلمة بما يعكس خللا في المنظومة القيمية والسلوكية والنفسية لكثير من الشباب، فنجد ظواهر مثل التنمر، والتحرش، والعنف، والانتحار وغيرها من الظواهر التي تؤثر سلبًا على تماسك المجتمع.

وأشارت إلى أنه تتعاظم ممارسة تلك الظواهر مع الفتيات والنساء في كثير من الأحيان، وغالبًا لا تصرح المرأة بتعرضها للابتزاز أو التنمر بسبب الثقافة الزائفة، أو الخوف من الفضيحة، أو تعرض أسرتها للتفكك، أو خشية من عدم وجود من يساندها ويدعمها في الحديث عن معاناتها.

وأكدت الوزيرة أن هناك من يُسقط الذنب على الفتاة مبررًا بتبرج الفتاة، أو بلزوم السترة، أو أولوية سمعة الأسرة، وتبقى الأنثى غالبًا هي المذنب أو الجاني.

وأطلقت وزيرة التضامن الاجتماعي دعوة لكسر حواجز الصمت، ودعت المرأة لتقهر خوفها وصمتها وترفض كل أشكال الابتزاز، كما دعت المجتمع أن يهجر جميع الظلم الذي قد يوقعه على المرأة، أو السلبية تجاه هدر حقوقها.

جاء ذلك خلال افتتاح وزيرة التضامن الاجتماعي أعمال المؤتمر الحواري «مكافحة التحرش والابتزاز الإلكتروني» الذي نظمته مؤسسة آل قرة للتنمية المستدامة بالتنسيق مع الوزارة، وذلك تحت عنوان «متخافيش... اتكلمي»، للتوعية بقضايا التحرش والابتزاز الإلكتروني.