الأربعاء 30 نوفمبر 2022 09:57 مـ 7 جمادى أول 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

قرارات عاجلة لوزير الصحة بسبب زيادة إصابات كورونا

الدكتور خالد عبد الغفار
الدكتور خالد عبد الغفار

شدد الدكتور خالد عبد الغفار القائم بأعمال وزير الصحة على عدد من التوصيات بسبب ارتفاع معدل الإصابات بفيروس كورونا في مصر خلال الفترة الأخيرة.

وتضمنت قرارات وزير الصحة الاستمرار في رفع معدلات ونسب التطعيم بين المواطنين مع تكثيف حملات طرق الأبواب، ورفع الوعي المجتمعي بأهمية الحصول على الجرعات التعزيزية من اللقاح، هذا إلى جانب التأكيد على ضرورة الالتزام بارتداء الكمامات وتطبيق مختلف الإجراءات الاحترازية والوقائية، وخاصة أثناء التجمعات، وفي الأماكن المغلقة.

كما تضمنت قرارات وزير الصحة التأكيد على ضرورة تلقي جرعة تعزيزية لكل من مضى على آخر جرعة له 3 أشهر، وتجاوز الـ 60 عاما أو لم يتجاوزها وكان يعاني من أي أمراض تثبط الجهاز المناعي، كمرضى الأورام، والفشل الكلوي.

وقدم الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالى والبحث العلمى، القائم بأعمال وزير الصحة، عرضًا حول الحالة الوبائية بجمهورية مصر العربية فيما يتعلق بالإصابة بفيروس كورونا.

وأشار الوزير خلال اجتماع مجلس الوزراء اليوم برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي إلى متوسط عدد حالات الإصابة اليومية بفيروس كورونا خلال الأسبوع الجارى، وكذا حالات الوفيات الناتجة عن الإصابة بالفيروس.

وأوضحت أنه تلاحظ خلال الفترة الأخيرة زيادة فى عدد الإصابات بالفيروس، مستعرضًا المنحنى الوبائى للحالات المؤكدة بالإصابة كورونا حتى نهاية الأسبوع الوبائى رقم 26 لعام 2022، وكذا الموقف الحالى لحركة الإشغال لمستشفيات الفرز والعزل.

ونوه الدكتور خالد عبد الغفار إلى التغيير الأسبوعي لحالات الإصابة والوفيات بفيروس كورونا سواء على مستوى العالم، أو على مستوى إقليم شرق المتوسط، لكل مليون نسمة.

كما تطرق الوزير خلال العرض إلى الموقف التنفيذي لتلقى اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، موضحًا أن إجمالى من هو محصن بالكامل وصل إلى أكثر من 37.6 مليون مواطن، فيما حصل نحو 48.9 مليون مواطن على الجرعة الأولي، وأكثر من 6 ملايين على الجرعة الثالثة "التنشيطية"، لافتا فى هذا الصدد إلى أن عدد الجرعات المستهلكة وصل إلى أكثر من 90.3 مليون جرعة، ومتاح نحو 53.8 مليون جرعة تكفي لتطعيم أكثر من 33.5 مليون جرعة.

ونوه الوزير إلى الجهود التى يتم بذلها فى هذا الصدد، ومنها، التنسيق مع شركات وجهات تصنيع اللقاحات العالمية للحصول على اللقاحات الخاصة بـ "أوميكرون" ومتحوراته، إلى جانب توفير الأدوية الفموية الجديدة الخاصة بعلاج الكوفيد -19 "مولنابيرلفير"، "باكسلوفيد" من خلال التصنيع المحلي، والتنسيق مع هيئة الدواء المصرية فى هذا الشأن.

ولفت الوزير إلى جاهزية مستشفيات العزل لعودة العمل بكامل الطاقة حال الاحتياج، وتحديد مسارات بالمستشفيات لحالات الاشتباه لتقليل خطر انتقال العدوى بين المرضى فى المستشفيات، والتأكد من وجود مخزون استراتيجي كاف من الأدوية، والمستلزمات، وأجهزة التنفس الصناعي، واللقاحات، وغيرها من الاحتياجات اللازمة للتعامل مع مصابي فيروس كورونا.