الخميس 29 سبتمبر 2022 05:26 مـ 4 ربيع أول 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

قايمة المنقولات قانون أم عرف ؟ نهاد أبو القصمان تجيب

نهاد ابو القمصان
نهاد ابو القمصان

ردت نهاد أبو القمصان، رئيس المركز المصري لحقوق المرأة، على ما تردد حول مواقع التواصل الاجتماعي بشأن سقوط «القايمة».

وقالت خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج «على مسئوليتي» على قناة صدى البلد «حد كتب تويتة عبيطة ملهاش علاقة بالقانون، يعني إيه القايمة سقطت، قديما كان الزوج يدفع مهرا وفقا لمذهب الإمام أبي حنفي، الذي أكد أن المهر ركن أساسي في الزوج، ومع تطور الأيام وعدم قدرة الأزواج على دفع المهر، تم اللجوء إلى تسجيل الأجهزة التي تشتريها العروس»، مردفا «الآن لم يعد الزوج قادر على دفع المهر، فأصبحت القايمة بمثابة مديونية العروس وإثبات لحقها».

وأضافت «القايمة بمثابة إيصال أمانة لما ساهمت به العروس في المنزل، القايمة ليست قانونية ولكنها عرف»، متسائلة «إذا لم تسجل القايمة هنسمي أجهزة الزوجة إيه، مهر الزوج، هتبقى سرقة لأجهزة البنت يعني، مفيش حاجة اسمها سقطت القايمة».

وحول عدم كتابة بعض الدول الأجنبية و العربية بينها سوريا لقائمة المنقولات الزوجية قالت «هيكتبوا ليه إذا كان الرجل يتكفل بتجهيز المنزل، والزوجة يحق لها نصف ثروة الزوج».