جريدة الديار
الجمعة 21 يونيو 2024 07:17 صـ 15 ذو الحجة 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

كاتبة مصرية: الدراما وسيلة لا غنى عنها في تسليط الضوء على قضايا المرأة

سلطت الكاتبة الصحفية مروى ياسين، الضوء على أهمية الدراما في مُعالجة قضايا المرأة، والمُساهمة في تحسين وضعها في المجتمع، وأكدت أن الإعلام يمكن أن يكون حليفًا قويًا في النضال من أجل حقوق المرأة والمُساواة بين الجنسين.

وقالت الكاتبة الصحفية في صحيفة «الوطن»، خلال لقاء تلفزيوني ضمن برنامج «أنا وهو وهي»، المذاع على قناة «صدى البلد»، إن الدراما أصبحت إحدى الوسائل الإعلامية التي لا غنى عنها في تسليط الضوء على قضايا المرأة بشكل كبير، وتحديدًا منذ عام 2015، مُشيرةً إلى العديد من الأعمال الدرامية التي لعب دورًا حيويًا في هذا الصدد.

وتحدثت عن مسلسل «تحت الوصاية»، الذي قدمته الفنانة منى ذكي، ضمن سباق الدراما الرمضانية في عام 2023، باعتباره أحد أبرز الأعمال الدرامية التي سلطت الضوء على قضية مهمة جدًا، تتعلق بحق وصاية الأم على أبنائها بعد وفاة الأب، وكذلك مسلسل «فاتن أمل حربي»، الذي تناول قضية الولاية التعليمية للأم على أبنائها، في ظل القوانين المعمول بها حاليًا.

ونؤكد « مروى ياسين »، على أن الدراما تمتلك قدرة فريدة بالتأثير على الجمهور وتغيير المفاهيم السائدة، وقالت في هذا الصدد: «إن الدراما ليست مجرد وسيلة ترفيهية، بل هي أداة قوية يمكن إستخدامها لتسليط الضوء على القضايا الإجتماعية المُهمة، وخاصة القضايا التي تتعلق بالمرأة»، مُشيرة إلى أن الدراما قادرة على نقل الرسائل بشكل مباشر وفعّال إلى المشاهدين، مما يسهم في زيادة الوعي والتغيير الإيجابي في المجتمع.

وتطرقت مروى ياسين، إلى تحقيق لها منشور في صحيفة «الوطن»، بعنوان «المرأة والساطور»، الذي تناولت فيه جوانب مختلفة لسيدة تعمل في مهنة الجزارة، بالتطرق إلى الجانب الأنثوي للمرأة التي يراها البعض قوية وبدون قلب، كما تحدثت عن قصص الحب التي مرت بها، والجانب الخفي من حياتها الذي قد لا يراه البعض.

وأضافت أنها عملت على عدد من القصص المختلفة والمميزة للسيدات، من بينها فيلم وثائقي بعنوان «صائدات الثعابين»، الذي يسلط الضوء على السيدات التي تعمل في صيد الثعابين، وما تواجهه من صعوبات في هذا العمل الشاق، والذي قد يؤدي إلى فقدانهن حياتهن، وأكدت أنه يمكن تحويل هذه القصص الصحفية إلى أعمال درامية، بما يسهم في تسليط الضوء على قضايا المرأة بشكل عام في المجتمع.

في ختام تصريحاتها، دعت مروى ياسين إلى زيادة عدد الإنتاجات الدرامية التي تركز على قضايا المرأة وتعزز من حضورها في الإعلام، وأكدت على أن هذا لا يقتصر فقط على التمثيل أمام الكاميرا، بل يجب أن يمتد ليشمل جميع جوانب الإنتاج الدرامي، من الكتابة والإخراج إلى الإنتاج والتوزيع.