جريدة الديار
الأحد 21 يوليو 2024 02:33 مـ 15 محرّم 1446 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

بيانات ملايين العملاء مهددة.. هاكرز يخترقون شركة سيارات كبرى

هذا الأسبوع، تعرضت شركة CDK Global، المزود الرائد للبرمجيات والخدمات لتجار السيارات، لهجومين إلكترونيين متتالين.

ربما لم تسمع عن CDK Global من قبل، إلا إذا كنت تعمل في وكالة سيارات، لكن تأثيرها هائل، حيث تستخدم حوالي 15,000 وكالة سيارات في جميع أنحاء العالم برامجها.

دور CDK Global في صناعة السيارات

تدير شركة CDK Global تقريبًا كل جانب من جوانب العمليات في وكالات السيارات، من كتابة أوامر الإصلاح إلى إدارة المبيعات والمخزون.

عندما يزور العملاء وكالة سيارات لإجراء الصيانة أو الإصلاحات، يقوم مستشارو الخدمة بتسجيل المعلومات عبر نظام CDK.

يسجل الميكانيكيون أيضًا وقتهم وملاحظاتهم من خلال هذه المنصة، ليس هذا فقط، بل يتم تحديد معدلات العمالة، وإدارة قطع الغيار، وتسجيل دخول الموظفين من خلال برامج CDK.

في تصريحات خاصة، أوضح مدير قطع الغيار والخدمات في وكالة كيا، الذي فضل عدم الكشف عن هويته، مدى اعتماد وكالات السيارات على CDK.

وقال: "منذ أن بدأت عملي في هذا المجال في عام 2005، لم أشهد صداعًا أكبر من هذا.. CDK هو العمود الفقري لكل عمليات الوكالة - من تكنولوجيا السيارات إلى إدارة المبيعات والرواتب".

تفاصيل الهجمات الإلكترونية

بدأت المشكلة يوم الثلاثاء عندما تعرضت CDK Global لهجوم إلكتروني، مما دفع الشركة إلى إغلاق أنظمتها كإجراء احترازي لحماية بيانات العملاء، وفقًا لما ذكره موقع Bleeping Computer، وهو موقع متخصص في أخبار الأمن السيبراني.

وبينما كانت الشركة تعمل على إعادة تشغيل أنظمتها، تعرضت لهجوم ثانٍ يوم الأربعاء، مما أدى إلى إغلاق آخر للأنظمة.

واعتبارًا من بعد ظهر أمس الجمعة، لم تكن أنظمة CDK قد استعادت عملها بشكل كامل، وقد يستغرق الأمر أيامًا قبل أن تعود الأمور إلى طبيعتها.

تأثير الهجمات على وكالات السيارات

أدت هذه الهجمات إلى شل العمليات في العديد من وكالات السيارات، وأوضح المدير من وكالة كيا أن المبيعات الجديدة تتعطل أيضًا لأن الفريق المالي لا يمكنه إدارة الأعمال الورقية المطلوبة للبيع.

وأردف: "تواجه الوكالات صعوبات هائلة في إجراء حتى أبسط العمليات، مثل تسجيل الوقت لكل سيارة وتحصيل الرواتب".

تظهر هذه الحادثة مدى أهمية واستراتيجية الأمن السيبراني في الحفاظ على سير العمل السلس في المؤسسات الكبرى.