جريدة الديار
الخميس 25 يوليو 2024 03:07 صـ 19 محرّم 1446 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

هل يُلغى التوقيت الصيفي بعد قرار إغلاق المحال التجارية العاشرة مساءً؟

يشهد اليوم الأول من شهر يوليو في مصر تنفيذ قرار الحكومة بإغلاق المحال التجارية في تمام الساعة العاشرة مساءًا، الأمر الذي أثار حالة من الجدل والتأمل بين الشرائح المختلفة من المجتمع المصري، خاصة مع النقاشات المتزايدة حول إلغاء التوقيت الصيفي وتأثيره على الحياة اليومية.

تم تطبيق نظام التوقيت الصيفي في بداية شهر أبريل الحالي، حيث استمرت الأيام الطويلة والمناسبة للاستفادة من الضوء الطبيعي. ومع تعديل موعد غلق المحال التجارية والمولات والمطاعم والورش، بدأت التساؤلات حول فعالية هذا النظام وتأثيره على النشاطات التجارية والحياة الاجتماعية.

هل سيتم إلغاء التوقيت الصيفي؟

أعلنت الحكومة عن قرار بإغلاق المحال التجارية في الساعة العاشرة مساءً، بدءاً من الأول من يوليو، مما أثار مخاوف واستفزاز بين أصحاب المحال والمواطنين الذين يرى بعضهم أن هذا التوقيت مبكراً لإنهاء أنشطتهم اليومية.

ومن جهته، أعرب الإعلامي أحمد موسى عن قلقه إزاء تأثير هذا القرار على حياة المواطنين اليومية، خاصة فيما يتعلق بتنسيق الأوقات في ظل التوقيت الصيفي الجاري تطبيقة، بالنسبة لأداء الصلاة والأنشطة الاجتماعية المسائية، مقترحًا تأخير ساعة واحدة في مواعيد إغلاق المحال التجارية، ليبدأ الإغلاق في الساعة الحادية عشرة مساءً، مما يمنح الفرصة للمواطنين لإنهاء مهامهم اليومية بشكل أكثر ملائمة.

من ناحية أخرى، تعهدت الحكومة بتوفير الدعم اللازم لأصحاب المشاريع والمواطنين لتخفيف الأعباء الناجمة عن هذا التعديل الزمني، بهدف دعم النشاط الاقتصادي وتحفيز الحياة الاجتماعية في البلاد.

في النهاية، يظل إلغاء التوقيت الصيفي موضوعاً للنقاش المستمر، حيث تبقى تأثيراته محل تقييم وتحليل دقيق من قبل المجتمع والسلطات المعنية، استعداداً للفترة القادمة وتأثيراتها المحتملة على الحياة اليومية.

قرار غلق المحال التجارية والمولات

وقال الدكتور خالد قاسم، المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، بأن اللجنة العليا لتراخيص المحال العامة أعلنت المواعيد الجديدة لفتح وغلق المحال والمولات التجارية على مستوى الجمهورية، في الفترة من 1 يوليو 2024 حتى 26 سبتمبر 2024. جاء هذا الإعلان خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى في برنامج "على مسئوليتي" المذاع على قناة صدى البلد.

وأثارت قرارات غلق المحلات لعام 2024 اهتماماً كبيراً بين المواطنين على وسائل التواصل الاجتماعي خلال الساعات القليلة الماضية، خاصة بعد إعلان الحكومة عن خطة لتخفيف الأحمال الكهربائية. واعلان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء المصري، عن العودة إلى غلق المحال التجارية للمساعدة في حل أزمة الكهرباء.

تفاصيل مواعيد فتح غلق المحلات لعام 2024

يبدأ تطبيق قرار غلق المحلات التجارية من اليوم الاثنين الموافق 1 يوليو 2024، وفقاً لما أعلنته الحكومة المصرية، و سيتم غلق المحلات التجارية يومياً في تمام الساعة 10 مساءً في كافة المحافظات، مع استثناء الصيدليات والسوبر ماركت والمطاعم التي ستغلق في الساعة 1 صباحا، ويأتي هذا القرار ضمن جهود الحكومة لمواجهة انقطاع الكهرباء المتكرر.

وأشار الدكتور خالد قاسم إلى أن مواعيد فتح المحال التجارية يومياً خلال الفترة من 1 يوليو 2024 وحتى نهاية يوم الخميس الأخير من شهر سبتمبر 2024 ستكون من الساعة 7 صباحاً حتى 10 مساءً، سيتم تمديد هذه المواعيد يومي الخميس والجمعة وفي أيام الإجازات والأعياد الرسمية لتغلق المحال في الساعة 11 مساءً، بزيادة ساعة واحدة عن المواعيد الصيفية المعمول بها.

وأضاف أن المولات التجارية ستفتح يومياً من الساعة 10 صباحاً وتغلق في الساعة 12 منتصف الليل، وسيتم تمديد هذه المواعيد يومي الخميس والجمعة وفي أيام الإجازات والأعياد الرسمية لتغلق في الساعة 1 صباحاً.

وبالنسبة للمطاعم والكافيهات والبازارات، ستفتح يومياً من الساعة 6 صباحاً وتغلق في الساعة 12 منتصف الليل، مع استمرار خدمات "التيك أواي" وتوصيل الطلبات للمنازل على مدار 24 ساعة، وسيتم تمديد هذه المواعيد يومي الخميس والجمعة وفي أيام الإجازات والأعياد الرسمية لتغلق في الساعة 1 صباحاً.

وفيما يتعلق بالورش ومحال الأعمال الحرفية، أوضح الدكتور قاسم أن مواعيد فتحها ستكون من الساعة 8 صباحاً حتى 7 مساءً، مع استثناء الورش الموجودة على الطرق ومحطات الوقود والمرتبطة بالخدمات العاجلة للمواطنين، للحفاظ على توفير الخدمات الهامة لهم.

وأكد الدكتور خالد قاسم أن المحال التجارية التي تقدم خدمات مهمة للمواطنين، مثل محال البقالة والسوبر ماركت والمخازن والأفران، ستستثنى من المواعيد الجديدة، مع مراعاة الأنشطة الليلية لبعض المحال مثل محال بيع الفواكه والخضروات ومحلات الدواجن وأسواق الجملة والصيدليات.