جريدة الديار
الخميس 25 يوليو 2024 03:24 صـ 19 محرّم 1446 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

كامل الوزير: عدم غلق أو تعطيل المنشآت الصناعية وتسهيل الموافقات البيئية

عقد الفريق مهندس كامل الوزير، نائب رئيس مجلس الوزراء للتنمية الصناعية ووزير الصناعة والنقل، لقاءً موسعًا مع الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، لبحث سبل تيسير إجراءات التراخيص الصناعية واستمرار التنسيق بين هيئة التنمية الصناعية وجهاز شئون البيئة، حضر اللقاء عدد من قيادات وزارتي الصناعة والبيئة، بهدف تحقيق توازن بين التطور الصناعي والمحافظة على البيئة.

تفاصيل الاجتماع

أكد الفريق كامل الوزير خلال الاجتماع أنه لن يتم غلق أو تعطيل عمل أي منشأة صناعية، مشددًا على أهمية دعم وتشجيع القطاع الصناعي الذي يعد أحد أعمدة الاقتصاد المصري. وأوضح أن الهدف من اللقاء هو تذليل العقبات أمام المستثمرين وتحسين بيئة الأعمال الصناعية في مصر.

تناول الاجتماع سبل تسهيل إجراءات التراخيص الصناعية، حيث تم الاتفاق على ضرورة تبسيط الإجراءات الإدارية وتقليل البيروقراطية. يهدف هذا إلى تسريع عملية إصدار التراخيص وجذب المزيد من الاستثمارات إلى القطاع الصناعي، مما يعزز من قدرة الاقتصاد المصري على النمو والتطور.

ناقش الفريق الوزير والدكتورة فؤاد سبل تعزيز التعاون والتنسيق بين هيئة التنمية الصناعية وجهاز شئون البيئة. يهدف هذا التعاون إلى ضمان الامتثال للمعايير البيئية دون الإضرار بالقطاع الصناعي، مما يسهم في تحقيق التنمية المستدامة التي توازن بين النمو الاقتصادي وحماية البيئة.

القطاع الصناعي

يعد القطاع الصناعي من أهم القطاعات الاقتصادية في مصر، حيث يسهم بشكل كبير في الناتج المحلي الإجمالي ويوفر فرص عمل لملايين المواطنين، تعزيز هذا القطاع وتحسين بيئة الأعمال الصناعية يسهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة وزيادة تنافسية الاقتصاد المصري على المستوى العالمي.

تشكل التحديات البيئية واحدة من أبرز القضايا التي تواجه القطاع الصناعي، التلوث البيئي وتأثيراته السلبية على الصحة العامة والبيئة تجعل من الضروري التوفيق بين التطور الصناعي وحماية البيئة. تعزيز التعاون بين هيئة التنمية الصناعية وجهاز شئون البيئة يساهم في تحقيق هذا التوازن الضروري.

تظهر هذه المبادرة التزام الحكومة المصرية بدعم القطاع الصناعي وتوفير بيئة ملائمة للاستثمار. تبسيط إجراءات التراخيص وتقديم الدعم اللازم للمستثمرين يعكس رؤية الحكومة لتحقيق نمو اقتصادي مستدام وزيادة الاستثمارات الأجنبية والمحلية.

الحكومة المصرية

يعكس الاجتماع بين الفريق مهندس كامل الوزير والدكتورة ياسمين فؤاد التزام الحكومة المصرية بتعزيز القطاع الصناعي وتحقيق التنمية المستدامة، تأكيد الوزير على عدم غلق أو تعطيل عمل أي منشأة صناعية.

بالإضافة إلى تسهيل إجراءات التراخيص وتعزيز التعاون بين الجهات الحكومية، يهدف إلى خلق بيئة أعمال مشجعة ومحفزة للاستثمار، مما يسهم في تحقيق نمو اقتصادي مستدام وتحسين جودة الحياة للمواطنين،هذه الخطوات تؤكد على رؤية مصر الطموحة لتحقيق التوازن بين التطور الصناعي وحماية البيئة، مما يبشر بمستقبل مشرق للقطاع الصناعي والاقتصاد المصري بشكل عام.