الديار

رئيس مجلسي الإدارة والتحرير
عصـام عـامر

أخبار

حدث خلال ساعات.. الطبيبة المصرية المعتدى عليها بالكويت: اهتمام بلدى بى جعل رأسي مرفوعا

2020-10-22 22:39:46
أميرة السمان

شهد نشاط وزارة القوى العاملة خلال ساعات عدة أحداث هامة تستعرضها لكم "الديار" ابرزها:

تعيين 628 شاباً منهم 8 من ذوى القدرات.. وإصدار 319 شهادة قياس مهارة ومزاولة مهنة ببورسعيد

أعلن محمد سعفان، وزير القوى العاملة، تعيين مديرية القوي العاملة بمحافظة بورسعيد 628 شاباً، منهم 8 شباب من ذوى القدرات ، وذلك في منشآت القطاع الخاص من خلال شهادات القيد المرتدة "كعب العمل" وبلغ المسجلين بمكاتب التشغيل التابعة للمديرية 1545 شاباً ، فضلاً عن إستخراج 319 شهادة قياس مستوى مهارة وكارنيه مزاولة حرفة.

وأضاف الوزير ،أن المديرية تلقت في مجال علاقات العمل 83 شكوي ، تم تسوية 8 شكاوى منها ، وإحالة 19 شكوي منها للمحكمة العمالية ، وحفظ 15 شكوي ، بالإضافة إلى 41 شكوى ما زالت تحت البحث والدراسة ، كما قامت بصرف 48 ألف جنيه على رعاية العمالة غير المنتظمة إجتماعياً وصحياً لـ 13 عاملاً غير منتظماً من المسجلين بالمديرية .

وأشار السيد السنجابي مدير المديرية في تقريره للوزير عن إنجازات المديرية خلال شهر سبتمبر الماضى، أنها قامت بمتابعة 366 منشأة من خلال مكاتب التفتيش العمالي، والسلامة والصحة المهنية للتأكد من تطبيق الإجراءات الاحترازية لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد ، وأكد مراعاة التباعد الاجتماعى وأداء العمل في كافة القطاعات من أجل سلامة العمال والمواطنين.

كما تم التفتيش من خلال مكاتب التفتيش العمالي على 293 منشأة و 245 منشآت من مكاتب السلامة والصحة المهنية ، دوري نهاري وحملات ، وأسفر عن تحرير 36 محضراً عمالياً منهم 4 محاضر للمنشآت لمخالفتها قانون ذوي الإعاقة رقم 10 لسنة 2018 ، فضلاً عن تحرير 9 محاضر أخري مخالفة لاشتراطات السلامة والصحة المهنية ، وعقد 3 ندوات لشرح بعض أحكام قانون العمل رقم 12 لسنة 2003 ، و 44 ندوة أخري ( اونلاين وعادية ) في مجال السلامة والصحة المهنية ومخاطر العمل.

"سعفان" يتابع حالة الطبيبة المصرية المعتدى عليها بالكويت.. ويؤكد حقوقها محفوظة وكل الدعم والمساندة لها

تابع وزير القوي العاملة، محمد سعفان، في اتصال هاتفي ، مع الطبيبة المصرية (ل. ر. م. ع) حالتها بعد أن تعرضت لحادثة اعتداء عليها بالسب والضرب من أحد المواطنين الكويتيين، وذلك بمقر عملها بمستوصف مبارك الكبير الشرقي بالكويت ، واطمأن علي تماثلها للشفاء من الإصابات التى لحقت بها ببعض الكدمات وجرح اللسان من ارتطام الأسنان باللسان نتيجة الاعتداء عليها بمقر عملها، داعيا لها بالشفاء العاجل، حيث كان في زيارتها في نفس وقت الاتصال التليفوني الملحق العمالي أحمد إبراهيم رئيس مكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بالسفارة المصرية بالكويت.

وأكد الوزير للطبيبة تقديم كل الدعم والمساندة اللازمة لها، لافتا إلي أن حقوقها الأدبية والمادية محفوظة، مشدداً على أن الكويت بلد قانون ولن يظلم أحد، مشدداً علي أن القيادة السياسية ممثلة فى الرئيس عبد الفتاح السيسي وجهت بضرورة وقوف الدولة والحكومة بجانب أى مواطن مصرى والالتفاف حوله إذا وقع فى أى مشكله مشيرا إلي أن كرامة المصرى من كرامة الوطن.

وقال هيثم سعد الدين المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوي العاملة : إن الطبيبة المصرية المعتدى عليها أشادت بموقف وزير القوي العاملة محمد سعفان بالاطمئنان عليها تليفونيا وبزيارة مكتب التمثيل العمالي لها ، معربة عن سعادتها الكبيرة بهذه المكالمة ، واهتمام الدولة ممثلة فى وزارة القوى العاملة، والسفارة والقنصلية المصرية بالكويت، فضلا عن الكويتيين ، مؤكدة أن هذا الاهتمام جعل رأسها مرفوعة وكرامتها محفوظة .

وكلف الوزير رئيس مكتب التمثيل العمالي بمتابعة القضية لحظة بلحظة وتقديم تقرير فورى عن كل مستجد يتم في هذه القضية حفاظا على حقوقها الأدبية والمادية، ناصحاً الطبيبة بالتواصل الدائم مع المكتب الذي يتابع سير تحقيقات القضية ويتواصل مع كل الجهات المعنية الخاصة بهذه الخصوص، فضلا عن حقوقها ، منوها أن سفير مصر بالكويت طارق القونى، والقنصل العام والملحق العمالى والمستشار القانونى يقفون بجانبها.

وكان الوزير قد تلقي تقريرا عاجلا من الملحق العمالي بالكويت أحمد إبراهيم

بملابسات الواقعة مشيرا إلي أن الطبيبة (ل ر م ع) تعمل طبيبة أسرة بمستوصف مبارك الكبير الشرقى منذ ٢٠١٠ ، حيث أشارت إلي أنها تعرضت لحادثة اعتداء بالسب والضرب من أحد المواطنيين الكويتيين ويدعي فهاد فالح عبدالله العجمى ، وأنه وفقا لسجلات المستوصف المدون بها كافة بيانات الحادثة ، تكشف عن أنه في أثناء الكشف علي أذنه المواطن الكويتي بمستوصف الرقة محل دوامها يوم الجمعة الماضية -أيام العطلات الأسبوعية- حيث احتجزها بغرفة الكشف الخالية من الكاميرات وانهال عليها بالضرب والسب وإصابتها بكدمات ، ونتج عن ذلك جرح باللسان نتيجة ارتطام الأسنان باللسان، ولم تتمكن من طلب الأمن فاستغاثت صارخة بزملائها الذين حضروا وشاهدوا المعتدى مستمر فى ضربها بحضورهم، وعندما حاولوا أن يوقفوه قام بسبهم وانصرف.

وأضاف الملحق العمالي قائلا : إن الطبيبة بعد ذلك قامت بالاتصال بزوجها وانتقلا إلى مخفر الرقة بعد أن حصلا على تقرير طبي من مستشفى عيدان بالاصابات، وتم تحرير محضر برقم ١٥٩/٢٠٢٠ الرقة وسجلت القضية جنحة حملت مسمي اعتداء بالضرب علي موظف عام في أثناء تأدية مهامة، وأحيلت القضية إلى الإدارة العامة للتحقيقات.

وفي نفس السياق تتابع وزارة الصحة الكويتية لواقعة الاعتداء بالضرب على الطبيبة المصرية ،مؤكدة أنها لن تتوانى في حماية جميع الطواقم الطبية والهيئات التمريضية في كافة مرافقها.

وأكدت وزارة الصحة الكويتية أن الطبيبة تعمل منذ 10 أعوام في مركز مبارك الكبير الشرقي الصحي، وتتواجد في مركز الرقة بنظام الخفارة، ومشهود لها من قبل زملائها بحسن السيرة والسلوك، والالتزام بقواعد وقوانين العمل بالمنظومة الصحية.

وأشارت بعض المصادر إلى أن الواقعة تكشف عن ضرورة تغليظ العقوبات بحق من يعتدي على الأطباء والممرضين في المراكز والمستشفيات، لافتة إلى أن هذه الحوادث التي تتكرر بين فترة وأخرى تقلل من قيمة ومكانة الأطباء في المجتمع الكويتي، مشددة على ضرورة الحزم في تطبيق العقوبات على كل من تسول له نفسه الاعتداء أو المساس بالأطباء، وحفظ كرامتهم وقيمتهم المهنية والعلمية.

اقرا ايضا

”بسبب تسديد المصروفات”.. رسالة نارية من التعليم لمديري المدارس

محمد كريم-مؤمن زكريا-عثمان 30-عمر خورشيد-ليفربول-بايرن ميونخ-Yalla kora-محافظ الدقهلية-الطقس الآن-نجلاء فتحي


إرسل لصديق