الخميس 6 أكتوبر 2022 08:36 صـ 11 ربيع أول 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

وزير التموين: احتياطي السكر يتجاوز 6 شهور

تستمر شركة الدلتا للسكر في إنتاج السكر المحلي من محصول بنجر السكر، حيث تستلم الشركة المحصول من المزارعين وتصرف العديد من الحوافز وآخرها علاوة إضافية بقيمة 75 جنيه عن كل طن، ويتم التسليم بجداول منظمة لمنع التكدس‪.

‏‪ ووجه الدكتور على المصيلحى، وزير التموين والتجارة الداخلية، شركات بنجر السكر باستمرار استلام محصول البنجر من المزارعين حتى نهاية موسم الحصاد وسداد مستحقاتهم أول بأول، وانتظام إنتاج السكر المحلي وطرحه للمواطنين سواء من خلال منافذ المجمعات الاستهلاكية أو بطاقات التموين وكذلك في الأسواق.

وأشار إلى ارتفاع احتياطي السكر لأكثر من 6 أشهر، كما أن إنتاج السكر المحلى من البنجر والقصب سيعزز من المخزون الاستراتيجي لسلعة السكر بما يكفي احتياجات البلاد لفترات طويلة في ظل توفير كافة السلع الغذائية بكميات كبيرة تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية وتأمين مخزون استراتيجي من كافة السلع طوال الوقت.

وقال الدكتور أحمد أبو اليزيد رئيس مجلس الإدارة، العضو المنتدب لشركة الدلتا للسكر، أن مصنع الشركة بمحافظة كفر الشيخ يواصل استلام محصول البنجر من المزارعين لإنتاج السكر المحلى من البنجر، وتم استلام ما يقرب من مليون و870 ألف طن بنجر وإنتاج ما يقرب من 252 ألف طن سكر أبيض سائب وكذلك إنتاج 98 ألف طن مولاس، و116 ألف طن "لب البنجر" حتى الآن الذي يستخدم في صناعة الأعلاف، لافتا إلى أن شركة الدلتا للسكر إحدى الشركات القومية في صناعة السكر من البنجر وإنها تساهم في منظومة التطوير من خلال التقنيات الحديثة في زراعة البنجر.

وفى نفس السياق، أجرى "أبو اليزيد " جولة ميدانية والمرور على خطوط الإنتاج بمصانع الشركة بمحافظة كفر الشيخ للاطمئنان على انتظام العمل وإنتاج السكر من البنجر بالورديات" الصباحية والمسائية " بداية من استلام البنجر على الموازين مرورا بمعمل الاستقبال وأفران الجير وعنبر الغسيل وغرفة التحكم الآلي، حتى نهاية العمليات الصناعية بعنبر تعبئة السكر. ‪

يذكر أن وزير التموين والتجارة الداخلية كان قد افتتح أعمال تطوير وتحديث مصنع شركة الدلتا للسكر بمحافظة كفر الشيخ منذ أكثر من عامين بعد رفع كفاءة طاقة تشغيل المصنع من 14 ألف طن بنجر إلى 20 ألف طن بنجر يوميا وإنتاج أكثر من 3 آلاف طن سكر يوميا.

كما افتتح الوزير محطة معالجة مخلفات الصرف الصناعي للمصانع والتي تعد أكبر وأول محطة صرف صناعي تعمل بتكنولوجيا المعالجة البيولوجية حيث تعالج مياه الصرف الصناعي لحماية البيئة من التلوث المتوقع وقوعه نتيجة صرف هذه المياه بما تحتويه من ملوثات وكذلك الحفاظ على نوعية مياه المصرف التي تصب فيه المياه المعالجة حيث تم رفع طاقة تشغيل المحطة إلى 7 آلاف و209 أمتار مكعب يوميًا بما يتناسب مع طاقة تشغيل المصنع‪.