جريدة الديار
الجمعة 24 مايو 2024 06:42 مـ 16 ذو القعدة 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع
في ضيافة احمد سعد الله الهواري امين عام حزب حماة الوطن بالدقهلية .. المحافظ افتتح مسجد الحاج زكي الهواري بالكفر الجديد الأوقاف: افتتاح 10 مساجد جديدة فى 5 محافظات ض صحة الشرقية: ضبط 5 مراكز خاصة لعلاج الإدمان تعمل بدون ترخيص بالعاشر من رمضان ”تقاطع الكلمات” و”مرة واحد طار” بالسامر ضمن مهرجان نوادي المسرح اليوم نص موضوع خطبة الجمعة اليوم عن الحج بينَ كمال الإيمان وعظمة التيسير استمرار تنفيذ اعمال برنامج التوعية الشامل للتعريف بدور الإدارة المتكاملة للمخلفات الصلبة بالدقهلية عناوين إخبارية خفيفة وسريعة ومتنوعة اليوم الجمعة الوزير يجدد ندب «أنور إسماعيل» مساعدا لوزير الصحة لشئون المشروعات القومية المنوفية: متابعة مستمرة لحركة الأسواق وتوافر السلع وتحرير 304 محضر تمويني وضبط 2 طن ملح مجهول المصدر تعرف علي تفاصيل مادار في هيئة الدواء المصرية خلال لقاء وفد المجلس القومي للأدوية والسموم بالسودان وزير العمل يقرر رفع الحد الأدنى لأجور الصحفيين والإداريين بمجلة العمل إلى 6000 جنيه وزير الري يلتقي نظيره الكيني لبحث التعاون في مجال المياه

ضياء رشوان يكشف عدد المفرج عنهم منذ انطلاق الحوار الوطني

الحوار الوطني
الحوار الوطني

كشف الدكتور ضياء رشوان نقيب الصحفيين ومنسق الحوار الوطني، أنه تم الإفراج عن 700 شخص منذ بدء الحديث عن الحوار الوطني وحتى الآن، وذلك من خلال قرارات النيابة العامة أو العفو الرئاسي.

وأضاف خلال برنامج "مصر الجديدة" المذاع على قناة "إي تي سي": "الإفراج عن المحبوسين احتياطيا يفسح المجال بشكل واسع أمام الحوار الوطني ليتم في ظل أجواء مريحة".

وتابع: "بعد الإفراج عن الزميل هشام فؤاد لا يوجد صحفيون محبوسون وهم أعضاء نقابة إلا 7 أشخاص وبعض الممارسين للصحافة قد يكون عددهم 6 أو 7 آخرين".

وأكد الدكتور ضياء رشوان نقيب الصحفيين ومنسق الحوار الوطني، أن مجلس أمناء الحوار الوطني يعقد اجتماعه الثالث غدا السبت لاستكمال ما قرره الاجتماعي الماضي.

واستطرد: "مجلس أمناء الحوار الوطني سيبدأ في وضع جدول أعماله واختيار المقررين والمقربين المساعدين لكل لجنة من لجانه، وكل من لديه فكرة سيطرحها حسب اللائحة التنفيذية التي اعتمدها مجلس الأمناء، وتوجهات الحوار كلها عدم وجود تصويت لعدم استبعاد أي رأي وكل الآراء معتبرة طالما مسندة بوثائق ومعلومات وجميعها سترفع لرئيس الجمهورية الذي أعلن مشاركته في المراحل النهائية للحوار واطلاعه على كل ما يرفع إليه".

واستكمل: "من لديه السلطة الدستورية والصلاحية لتقديم مشروع قانون لمجلس النواب هو رئيس الجمهورية والحكومة، والرئيس السيسي يعلم جيدًَا أن الحوار الوطني سيفضى إلى أفكار كثيرة بعضها متوافق والآخر متعارض، والرئيس باليقين يرغب في التعرف على الجميع وأكد ذلك في تصريحات إعلامية بسماع كل الأصوات والجميع يسمعنا".

وأكد: "الأمر في الحوار الوطني أكثر جدية، وهناك عدد كبير من الراغبين في العودة لمصر والانخراط في نشاطات المجتمع سيكون لهم صوت داخل الحوار الوطني والبلد تفتح ذراعيها لكل أبنائها إلا من حرض أو ارتكب عنفًا".