الخميس 29 سبتمبر 2022 01:28 صـ 3 ربيع أول 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

كلمة السر محمد قماح.. تفاصيل جديدة عن حذف أغنية عصبي

فارس
فارس

الديار - أميرة عزالدين

قال المطرب الشاب " مصري"، إن تشابه لحن أغنية "عصبي" للمطرب فارس، التي تم طرحها منذ يومين، مع لحن أغنيته "قبلة حياة"، التي تم طرحها منذ أكثر من عام، هو ما جعله يقدم شكوى لموقع "اليوتيوب" لحذف الأغنية فورًا.

وأكد "مصري"، في بيان صحفي، أن الفنان محمد قماح هو السبب في إثارة هذه الأزمة بين الطرفين، فعلي الرغم من إستلام محمد قماح مبلغ مادي كبير نظير ملكية لحن وتوزيع أغنية "قبلة حياة" خلال العام الماضي، إلا أنه فوجئ بإستخدام محمد قماح لنفس اللحن مجددًا في أغنية "عصبي" للمطرب فارس. بينما أكد محرم علي، المسئول عن الإنتاج والدعاية في الشركة المنتجة للأغنية، أن الفنان محمد قماح حاول التواصل معه هاتفيًا أكثر من مرة عندما قام اليوتيوب بحذف أغنية "عصبي" للمطرب فارس بسبب حقوق الملكية الفكرية، إلا أنه رفض التحدث معه نهائيًا، مستنكرًا بذلك التصرف الغير أخلاقي الذي بادر من محمد قماح دون أي أسباب واضحة، حيث لم يكن بينهما أي خلافات شخصية، لاسيما وأنه قد قام بدفع كل المستحقات المادية التي تم الاتفاق عليها حينها.

وأضاف "علي"، أن محمد قماح عندما فشل في الوصول إليه أكثر من مرة، قام بالتواصل مع المنتج الفني للشركة محمد رحال من أجل التصالح والتراجع عن حذف الأغنية من موقع "اليوتيوب"، مؤكدًا أنه اقترح عليه القيام بدويتو غنائي يجمع بينه وبين المطرب مصري، وذلك تعويضًا له عما بادر منه، إلا أنه رفض التعامل معه مجددًا، لأنه لم يحترم الاتفاق بينهما.

وتابع:"عندما رفضت العرض الذي قدمه لنا، والتعامل معه مرة أخرى، أخبرنا أن لحن الأغنية في الواقع كان معروضًا في بداية الأمر علي المطرب فارس منذ خمس سنوات، إلا أن المشروع تم تأجيله لظروف خاصة بالفنان الأخير، لذا قام بعرض اللحن والتوزيع على المطرب مصري خلال العام الماضي، وبالفعل نالت إعجابنا وقمنا بشرائها، إلا أننا تفأجنا بما بادر منه مؤخرًا".

واستكمل: "وما جعلني أشعر بالضيق حقًا، عندما أخبرني أنه لا يشعر بالقلق أو الخوف حول رد فعل المطرب فارس تجاه هذه الأزمة، لأن المطرب فارس في الأساس كان على علم بكل هذه التفاصيل منذ البداية ورغم ذلك لم يمانع الأمر، وقام ببساطة بإعادة استخدام نفس اللحن في أغنيته الجديدة (عصبي)".

وتابع: "لم يكتفي محمد قماح بذلك، بل أكد قائلًا أن عدم النجاح الكافي لأغنية (قبلة حياة) هو ما جعله يعيد التفكير في إعادة تقديم اللحن من جديد مع مطرب آخر، خاصًا أن (مصري) مطرب صاعد وليس لديه قاعدة جماهيرية كبيرة، لذا فلن يهتم أحد إذا قمت باستخدام لحن أغنيته مرة أخرى أم لا، ولم يكن يعلم أن الأمر سيزعجنا لهذه الدرجة".

واستطرد: "بصراحة تصريحات (قماح) عن الأمر كانت صدمة بالنسبة لي، لأن هذه ليست المرة الأولي التي نتعاون فيها سويًا، فقد سبق وتعاونا مع بعضنا البعض قبلًا في عدة أغنيات متنوعة، منها: (حتة بنت) و(نص قلب) و(فتحت بابها) التي حققت مشاهدات عالية حينها، حيث وصلت لمليون و600 ألف مشاهدة، حتي أنه كان من ضمن الأشخاص الذين آمنوا بموهبة (مصري) ودعموها من سواء من خلال التصريحات أو اللقاءات أو السوشيال ميديا، لذا تفاجأت لحديثه عنه بهذه الطريقة واستغلال لحن أغنيته لصالح مطرب آخر، لاسيما وأنه في وقت ما كان هو أيضًا مطربًا صاعدًا، وما كان ليحب أن يستهين أحدًا بمجهوده وتعبه".

واختتم: "إما بالنسبة للأغنيات التي يتم التحضير لها مع محمد قماح في الوقت الحالي، سيتم سحبها وإلغاء التعامل معه بشكل نهائي، حيث كان يقوم حاليًا على توزيع أغنية جديدة لـ(مصري)، وهي من ألحان هاني فاروق وكلمات صلاح مندي، وكان من المقرر أن يتم طرحها قريبًا، ورغم أننا قمنا بتسديد كل المستحقات المادية الخاصة بالأغنية كاملًا، لكن بعد ما حدث مؤخرًا لن نستعيد ثقتنا فيه بسهولة ولن نتعاون معه مجددًا".

يذكر أن المطرب مصري، قد طرح عدة أغنيات متنوعة علي طريقة السنجل خلال الفترة الماضية، علي رأسهم أغنية: "سلملي عالندالة"، "عايم غرقان"، "مشاعر إيه"، "زنانة"، "فتحت بابها"، "خاينين"، "قبلة حياة"، "أنتي مجنونة" وغيرها، وتعاون خلالهم مع العديد من الشعراء والملحنين والموزعين.