الأربعاء 30 نوفمبر 2022 11:23 مـ 7 جمادى أول 1444 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

نائب محافظ البحيرة وقائد قوات الدفاع العسكري يكرمان أسر الشهداء

نائب محافظ البحيرة وقائد قوات الدفاع الشعبي والعسكري
نائب محافظ البحيرة وقائد قوات الدفاع الشعبي والعسكري

مع بداية التدريب العملى المشترك لمجابهة الأزمات والكوارث "صقر ٩٩" والمنفذ فى الفترة من ١٤ - ١٦ أغسطس ٢٠٢٢ بمحافظة البحيرة.

استقبلت اليوم بمجمع دمنهور الثقافي الدكتورة نهال بلبع نائب محافظ البحيرة اللواء أ.ح/ وليد حامد الحماقي رئيس أركان قوات الدفاع الشعبي والعسكري.

حيث رحبت الدكتورة نائب المحافظ باللواء رئيس اركان قوات الدفاع الشعبي والعسكرى وجميع الحضور، مؤكدة على أهمية التدريب العملي المشترك لمجابهة الأزمات والكوارث بمحافظة البحيرة "صقر ٩٩" الذي ينفذ خلال الفترة من ١٤ حتى ١٦ أغسطس ٢٠٢٢، وأشارت إلى إهتمام المحافظة بالتخطيط والتدريب على أسلوب مجابهة الأزمات والكوارث وأسلوب إدارتها ووضع خطط متكاملة، للتغلب عليها وإزالة الآثار الناتجة عنها، في ظل تعاون مثمر وبناء بين المحافظة والقوات المسلحة والشرطة بالإضافة إلي ادارة الأزمات والكوارث.

وأضافت أن المحافظة تشارك فى التدريب بإجمالي عدد معدات ١٠١٨ معدة مجهزة بالكامل وتم تدريب الأطقم العاملة عليها لتكون قادرة علي التدخل السريع لمجابهة الأزمات للحفاظ علي مقدرات ومكتسبات الوطن.

مشيرة إلى التنسيق والتعاون المتكامل بين جميع العناصر المشتركة فى التدريب بالتعاون مع القوات المسلحة والتي أثبتت على مر العصور قدرتها وكفاءتها الشاملة لتطوير إمكانياتها ودعم التنمية في مصر تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي - رئيس الجمهورية.

وفى كلمته التي ألقاها نيابة عن اللواء أ.ح/ عماد احمد زكي قائد قوات الدفاع الشعبي والعسكري، نقل اللواء أ.ح/ وليد حامد الحماقي تحية كل من الفريق أول/ محمد زك القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي والفريق أسامة عسكر رئيس أركان حرب القوات المسلحة ووجه الشكر إلى محافظة البحيرة وجميع الأجهزة التنفيذية بها لما بذلوه من جهد للإعداد الجيد لمشروع التدريب العملي المشترك مؤكداً أن محافظة البحيرة لها تاريخ كبير وفعال فى التعامل مع الأزمات والمواقف الطارئة، كما أشار إلى أن القيادة السياسية قد أبدت إهتماماً كبيراً بتلك المحافظة الواعدة بمقوماتها والذى بدأ واضحاً بإهتمام السيد رئيس الجمهورية بتنفيذ العديد المشروعات التنموية على أرضها وعلى رأسها مبادرة حياة كريمة.

مؤكدا علي أهمية التدريب للوصول الي انسب الاساليب للتعامل مع الأزمات واستغلا الامكانيات المتاحة للتنسيق بين المحافظة والمحافظات المجاورة والقوات المسلحة للتعامل مع الأزمات ومجابهة الكوراث.

وقدم جميع الحضور التهنئة اللواء هشام آمنة لتوليه حقيبة وزارة التنمية المحلية لنظرا لجهوده البارزة خلال الفترة السابقة أثناء توليه منصب محافظ البحيرة فى دعم وتنمية المحافظة والوصول بها إلي المكانة التي تستحقها.

وقد بدأ اللقاء بآيات من الذكر الحكيم ثم الوقوف دقيقة حداد علي أرواح شهداء الوطن من أبناء القوات المسلحة.

كما قامت قامت الدكتورة نهال بلبع نائب محافظ البحيرة واللواء أ.ح/ وليد حامد الحماقي رئيس أركان قوات الدفاع الشعبي والعسكري، بتكريم عدد من أسر شهداء القوات المسلحة من أبناء محافظة وهم:

- أسرة الشهيد البطل المقدم أ.ح/ أحمد فوزى عبد المجيد،وأسرة الشهيد البطل الرقيب محمد رجب عبد السميع الشامي، و أسرة الشهيد البطل الجندى محمود أحمد عيسي بصيص.

وقد تم عرض فيلم تسجيلي عن محافظة البحيرة يحتوي علي لمحة عامة عن تاريخ وجغرافية المحافظة والتقسيم الإداري وقدراتها البشرية والفنية ومجالاتها الحيوية فى قطاعات الزراعة والصناعة والتجارة والسياحة والبنية التحتية للمحافظة وقدرات أجهزتها التنفيذية، كما تم عرض فيلم تسجيلي عن دور ومهام قوات الدفاع الشعبي والعسكري، وعرض فيلم عن شهداء القوات المسلحة من أبناء المحافظة.

وفى كلمته أشار العميد أ.ح/ امجد البنا - المستشار العسكري المحافظة إلي أهمية تفعيل منظومة العمل الجماعي بين الجهات التنفيذية والقوات المسلحة للوقوف علي مدي جاهزية الأجهزة والمعدات والاطقم لمواجهة الأزمات والتحديات للوصول إلي أنسب الحلول بما ينعكس علي أمن وسلامة المواطنين، واضاف أن التدريب العملي المشترك صقر ٩٩ يعد تدريب واقعي وعملي لصقل الخبرات والوصول لاقصي فاعلية لقيمة الاطقم والمعدات، الأمر الذي يسهم فى ترسيخ قيم المواطنة ورفع روح الولاء والانتماء.

كما أستعرض المهندس حازم الأشموني السكرتير العام للمحافظة ما تم من إجراءات بالتدريب العملي المشترك لمجابهة الأزمات والكوارث بالإضافة إلى عرض جهود المحافظة في جميع القطاعات الخدمية منها تطوير منظومة النظافة ومعالجة الأزمات وإدارتها، هذا بالإضافة إلي قيام مديري المديريات ورؤساء الوحدات المحلية والجهات المعنية باستعراض إمكانيات وقدرات كل جهة وما تملكه من قوي بشرية وفنية لمجابهة الأزمات والكوراث ورفع الآثار الناجمة عنها.

ثم قامت نائب محافظ البحيرة ورئيس أركان قوات الدفاع الشعبي والعسكري بتفقد معسكر ومخيم الإيواء الذى تم تنظيمه بمشاركة مديريتي التضامن الإجتماعي والشباب والرياضة ومشاركة شباب الجوالة والجوالات وأندية التطوع من مراكز الشباب في إعداد وتجهيز المخيمات، وقد أطلع الحضور علي كروكي توضيحي للمخيم لتوضيح ما يضمه من عناصر فنية وإدارية لخدمة المواطنين.

حيث ضم المخيم ٥٠ خيمة بسعة ٤ أسرة/ خيمة بإجمالي عدد ٢٠٠ سرير والذى تم تقسيمها إلى قطاعين (قطاع الشهيد المقدم محمد الحوفي بواقع ٢٥ خيمة) و(قطاع الشهيد العميد رامي حسانين بواقع ٢٥ خيمة)، هذا بالإضافة إلي مخيمات خدمات تم (حضانة - مخزن أغذية - مجتمع مدني - مخزن مهمات - حلاق - ترزي - أخصائي إجتماعي ونفسي - تطهير وتعقيم - عيادة - إستقبال وتسجيل - الأمن)، بالإضافة إلى مسجد وكنيسة وخيمة عزل رجال وخيمة عزل سيدات، كما يوجد بالمخيم (مطبخ - صالة طعام - ملاهي أطفال - ملعب كرة قدم خماسي - ملعب كرة يد - تنس طاولة - حمامات).

وكذا تفقد ساحة الإصطفاف لعناصر مجابهة الأزمات والكوارث والتدخل السريع بمشاركة ١٠١٨ معدة من معدات الوحدات المحلية وشركة المياة والهلال الأحمر والإسعاف والنظافة والبيئة تضمنت ( سيارات قلاب - سيارة كسح - جرار كسح - سيارة بدالة - ماكينه متنوعة - سيارة نافوري - طلمبات عائمة - سيارة إطفاء - سيارة شفط رواسب - سيارة مدمجة - كباش - دمبر - كلارك - حفار - جريدر ولودر - شفاط - ونش سيلف لود ).

هذا وقد أشاد رئيس أركان قوات الدفاع الشعبي والعسكري بالآداء المشرف والجهود الكبيرة بمحافظة البحيرة لمواجهة الأزمات والكوارث مؤكداً أن التدريب أوضح أن البحيرة تعد من المحافظات ذات الكفاءة العالية فى مواجهة الأزمات.

حضر اللقاء وتفقد الإصطفاف والمخيم اللواء محمد شوقي بدر السكرتير المساعد، وممثلي المنطقة الشمالية العسكرية وقوات الدفاع الشعبي والعسكري، ورؤساء الوحدات المحلية وأعضاء مجلس الشيوخ ومديري المديريات والشركات وإدارة الأزمات والكوراث بالمحافظة والوحدات المحلية وومثلي الأوقاف والكنيسة.