السبت 2 مارس 2024 11:30 صـ 21 شعبان 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

فرنسا تتهم روسيا بتعريض الأمن الغذائي العالمي للخطر

اتّهمت فرنسا الأربعاء روسيا بتعريض الأمن الغذائي العالمي للخطر على نحو متعمد من خلال تدمير بنى تحتية أساسية لتصدير الحبوب.

وقالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الفرنسية في بيان "إنها تسعى لتحقيق مصلحتها الخاصة على حساب السكان الأكثر ضعفا عبر رفع أسعار المنتجات الزراعية ومحاولة منع أحد منافسيها الرئيسيين من تصدير منتجاته" وهي أوكرانيا.

وأعلن وزير البنى التحتية الأوكراني أولكسندر كوبراكوف أن الضربات الروسية التي استهدفت منشآت تابعة لميناء أوكراني مطل على نهر الدانوب صباح الأربعاء أدت إلى "إتلاف" حوالي 40 ألف طن من الحبوب المعدة للتصدير.

وأكّد كوبراكوف على تلغرام "ضرب الروس مستودعات وصوامع حبوب ما أدى إلى إتلاف حوالي 40 ألف طن من الحبوب كانت معدة للتصدير إلى دول إفريقية والصين وكيان الاحتلال الإسرائيلي" متّهما روسيا باستخدام مسيّرات إيرانية الصنع لتنفيذ الهجوم.

وأشارت الناطقة باسم وزارة الخارجية الفرنسية آن-كلير لوجندر إلى أن فرنسا ستواصل تقديم مساعداتها الغذائية إلى "البلدان الأكثر تضررا من انعدام الأمن الغذائي الناجم عن العدوان الروسي".

كما نددت بالضربات التي استهدفت مجددا بنى تحتية مدنية قائلة إنها "انتهاك للقانون الإنساني الدولي"، مضيفة أن "هذه الأعمال غير المقبولة تشكل جرائم حرب ولا يمكن أن تمر من دون عقاب" مرددة تصريحات وزيرة الخارجية الفرنسية كاترين كولونا.