جريدة الديار
الثلاثاء 21 مايو 2024 10:36 صـ 13 ذو القعدة 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع
انطلاق امتحانات الشهادة الإعدادية بالبحيرة في يومها السادس والأخير بمادة اللغة الانجليزية رضا الحصرى يكتب .. صدق او لا تصدق فتلك ﻋﺮﺍﻓﺔ ﺍﻟﺒﻠﻘﺎﻥ العمياء حالة الطقس ودرجات الحرارة المتوقعة اليوم الثلاثاء مفوضية الأمم المتحدة للاجئين: نزوح الآلاف من الصوماليين فرارا من الفقر والجوع عناوين إخبارية سريعة وخفيفة ومتنوعة عن صباح اليوم الثلاثاء ” أسامة الأزهري” يتحدى مؤسسي تكوين: مستعدا لمناظرتهم جميعا في جهة وأنا منفردا في جهة مندوب مصر لدي مجلس الامن: إسرائيل تهدف لتحميل القاهرة والأمم المتحدة مسؤولية عدم إنفاذ المساعدات لغزة «إيزابيلا الهواري» تحصد الميدالية الذهبية في الجمباز الفردي لقاء تثقيفي بدار كتب طنطا ضمن أنشطة قصور الثقافة بعنوان ”الدراما والهوية” ”بايدن ”طالبت بإصدار أمر اعتقال لرئيس الوزراء الاسرائيلي تضافر جهود الفريق الطبي فى البحيرة والغربية لإنقاذ فتاة من الموت المحقق د. ياسمين فؤاد: ٩٦ مليون جنيه تكلفة ٣ مدافن صحية آمنة تم تسليمها نهائيًا لمحافظة الوادي الجديد بمدن الداخلة والخارجة والفرافرة

المحافظ يعنئ الشعب المصري واهل الدقهلية بذكرى الاسراء والمعراج و احتفالات الدقهلية بعيدها القومي

الدقهلية
الدقهلية

شهد الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية اليوم الاربعاء احتفالية الأوقاف بذكرى الإسراء والمعراج بمسجد النصر بالمنصوره .
جاء ذلك بحضور الدكتور هيثم الشيخ نائب المحافظ ، واللواء أيمن الشريف السكرتير العام للمحافظة ، والشيخ صفوت نظير وكيل وزارة الأوقاف بالدقهليه ، والدكتور محمد رشوان رئيس قطاع المعاهد الأزهرية بالدقهلية ، وأعضاء مجلسي النواب والشيوخ النائب وحيد فوده ، والنائب فايق الذكي ، والنائب ثروت فتح الباب ، والنائب رضا الشافعي ، والأستاذ محمد أمين رئيس حي شرق المنصوره ، والأستاذ أحمد عبدالعظيم رئيس حي غرب المنصورة ، وقيادات مديرية الأوقاف بالدقهلية.
وقال " مختار" خالص تهاني القلبية للأمة العربية والإسلامية وللشعب المصري العظيم ولابناء الدقهلية بهذه المناسبة العطرة والعزيزة علي قلوب المسلمين جميعا والتي تأتي تزامناً مع احتفال الدقهلية بعيدها القومي .
وألقي وكيل وزارة الاوقاف كلمة بهذه المناسبة تحت عنوان "من دروس الاسراء والمعراج الفرج بعد الشده "، قال خلالها لاشك وأن الإسراء والمعراج رحلة فريدة في تاريخ الإنسانية ومعجزة ثابته وراسخه في وجدان الأمة جائت تكريماً لخاتم الأنبياء والمرسلين ، مشيراً إلي ان هنا يتجلي درس عظيم من دروس الإسراء والمعراج وهو أن مع العسر يسرا وأن بعد الشده فرجا وأن المحن تتبعها المنح وأن النصر مع الصبر فقد جائت الإسراء والمعراج في وسط هذه الظروف العصيبه والمحن القاسية لتتجلي رحمة الله عز وجل بنبيه الكريم ( صلي الله عليه وسلم) .

موضوعات متعلقة