جريدة الديار
الأربعاء 17 أبريل 2024 04:11 صـ 8 شوال 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

تقارير إسرائيلية: هناك فوضى عارمة بالجيش

أعلن الجيش الإسرائيلي اليوم السبت عن إصابة 7 من ضباطه وجنوده خلال معارك الخميس الماضي في قطاع غزة، وأوضح أن قواته من الفرقة 162 تواصل القتال في حي الزيتون جنوب مدينة غزة.

وتحدث جيش الاحتلال عن معارك ضارية تخوضها قواته في مواجهة المقاومة الفلسطينية في خان يونس جنوبي القطاع.

في الوقت نفسه، نقلت صحيفة معاريف العبرية عن الجنرال الإسرائيلي المتقاعد إسحاق بريك بشأن القتال في غزة أن ثمة فوضى عارمة لا يتم الحديث عنها بوسائل الإعلام.

وقال بريك تلقيت منذ 7 أكتوبر الماضي شكاوى من جنود تتعلق بتعطل المعدات ونقصها، وأضاف أن عشرات الدبابات لا تزال عالقة بانتظار سحبها إلى خارج القطاع.

في المقابل، أعلنت سرايا القدس -الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي– قصف تجمعات لجنود وآليات عسكرية للاحتلال الإسرائيلي بقذائف هاون في محاور التقدم بخان يونس جنوبي غزة.

في غضون ذاك، أكد مسؤولون أمريكيون وإسرائيليون أن حركة "حماس" لا تزال نشطة في شمال قطاع غزة، وأن هدف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو "تدميرها"، لا يزال بعيد المنال، حسبما أفادت صحيفة "نيويورك تايمز".

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أمريكيين طلبوا عدم الكشف عن هوياتهم، قولهم إن "معظم شبكة أنفاق حماس لا تزال سليمة، وإن إسرائيل لن تكون قادرة على تحقيق هدفها المتمثل بالقضاء على القدرة العسكرية لحركة "حماس".

وأكدت الصحيفة أن "ما لا يقل عن 5000 مقاتل من حماس لا يزالون في شمالي القطاع فوق الأرض وتحتها وأن الحركة لا تزال نشطة هناك، وستكون قادرة على إطلاق الصواريخ على إسرائيل ومهاجمة القوات البرية".