جريدة الديار
السبت 20 أبريل 2024 12:58 مـ 11 شوال 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

وكيل ” صناعة النواب”: مشروع ”رأس الحكمة” قبلة حياة للاقتصاد الوطنى.. ويساهم فى جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية

وكيل لجنة الصناعة بالنواب
وكيل لجنة الصناعة بالنواب

رحب النائب معتز محمد محمود وكيل لجنة الصناعة بمجلس النواب بالشراكة بين الحكومة المصرية والإماراتية لتتنفيذ مشروع "رأس الحكمة" على مساحة 40 ألف فدان، الذى يعد أضخم مشروع استثمارى، يساهم فى ضخ مباشر لنحو 35 مليار دولار فى الاقتصاد الوطنى خلال شهرين، و35% من أرباح المشروع، فضلا عن نحو 150 مليار دولار خلال فترة تنفيذ مشروع " رأس الحكمة" الذى يمثل نقلة حضارية مهمة فى تنمية الساحل الشمالى الغربى، وفقا للمخطط الاستراتيجى القومى للتنمية العمرانية 2052، والذى بدأ بتنفيذ مشروع التنمية بمنطقة قناة السويس، ثم المثلث الذهبى للتعدين فى الصحراء الشرقية.

وقال النائب معتز محمود أن الاستثمار المباشر بنحو 35 مليار دولار يمثل قبلة حياة للاقتصاد الوطنى، لما لها من دور مهم فى تعزيز قوة الاقتصاد، والسيطرة على التضخم وسعر صرف العملات الأجنبية فى السوق السوداء، وعودتها إلى معدلاتها الطبيعية، وتغطية الفجوة التمويلية، فضلا لما لها من دور مهم فى خفض جزء من الدين الخارجى، وتوفير مئات الآلاف من فرص العمل، وزيادة عدد السياح الأجانب لمصر، مشيرا إلى ضرورة الاستغلال الأمثل للقيمة الدولارية حتى لا تحدث أزمات فى المستقبل.

وأضاف وكيل لجنة الصناعة بمجلس النواب، أن مشروع رأس الحكمة يعد نموذجا متميزا للشراكة بين الحكومة والقطاع الخاص، ويعزز ثقة المستثمرين العرب والأجانب فى الاستفادة من حجم الفرص الاستثمارية الكبيرة التى تتميز بها الدولة المصرية، مما يساهم فى جذب المزيد من الاستثمارات فى مختلف المجالات.

وأوضح النائب معتز محمود وكيل لجنة الصناعة بمجلس النواب، أن مشروع رأس الحكمة سيكون بداية لمشروعات كبيرة فى المستقبل القريب، مشيرا إلى ضرورة أن يكون هذا المشروع انطلاق لتنفيذ عدد من المشروعات الصناعية أيضا التى تحتاج إلى ضخ استثمارات كبيرة، باعتبار أن الصناعة هى قاطرة التنمية، ومعيار تقدم الأمم، ولها دور كبير فى تجاوز جميع الأزمات الاقتصادية.

وأعرب وكيل لجنة الصناعة عن أمنياته أن تحقق صفقة رأس الحكمة أهدافها المرجوه، وأن تحقق الخير لمصر والشعب المصرى.