جريدة الديار
الأحد 23 يونيو 2024 03:15 مـ 17 ذو الحجة 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

رفح الجديدة.. حلمٌ يتحقق على أرض سيناء

تستعد مدينة رفح المصرية الجديدة، الواقعة على حدود مصر الشرقية مع قطاع غزة في شمال سيناء، لاستقبال الآلاف من السكان في وحدات سكنية مجهزة بكامل المرافق، وذلك بفضل جهود الدولة المصرية الدؤوبة في سبيل تنمية وتعمير سيناء.

مدينة جديدة تُبشر بمستقبلٍ واعد

تُعدّ مدينة رفح الجديدة بمثابة حلمٍ يتحقق على أرض الواقع لأهالي سيناء، حيث تُقدم لهم فرصة العيش في بيئة حديثة ومُتكاملة تُلبي جميع احتياجاتهم. وتضم المدينة أكثر من 10 آلاف وحدة سكنية، بالإضافة إلى 400 بيت بدوي، مع توفير كافة الخدمات المطلوبة، مثل: المدارس، والمستشفيات، ومراكز الشرطة، ومحطات الإطفاء، والمساجد، والأسواق.

أولوية لأهالي سيناء

أكد اللواء دكتور محمد عبد الفضيل شوشة، محافظ شمال سيناء، أن الأولوية في التقديم لوحدات مدينة رفح الجديدة ستكون لأهالي مدينة رفح، ثم لأهالي الشيخ زويد، وذلك إيمانًا من الدولة بأهمية توفير سكنٍ كريمٍ لأبناء سيناء.

اهتمامٌ حكوميٌّ مُستمرٌّ

يُجسّد طرح مدينة رفح الجديدة للاكتتاب اهتمام القيادة السياسية وجميع مؤسسات الدولة بتنمية وتعمير سيناء من خلال تنفيذ مشروعات قومية تُساهم في تحسين حياة المواطنين. وتأتي هذه الخطوة ضمن استراتيجية شاملة تهدف إلى تطوير شبه جزيرة سيناء وتحويلها إلى مركزٍ إقليميٍّ هامٍّ.

مدينةٌ نموذجيةٌ تُجسّدُ التطور

تُعدّ مدينة رفح الجديدة نموذجًا للمدن الحديثة التي تجمع بين الفكر الحديث في الإنشاءات والفكر الاقتصادي، مع مراعاة طبيعة الحياة في سيناء ورغبات المواطنين. وتُمثل هذه المدينة نواةً لمدن أخرى يمكن إنشاؤها على هذا الطراز، مما يُساهم في تنمية سيناء وتحقيق التنمية المستدامة.

مراحلٌ مُتقدمةٌ في التنفيذ

تمّ الانتهاء من تنفيذ المرحلة الأولى من مدينة رفح الجديدة، والتي تضم 1400 وحدة سكنية، من إجمالي 4500 وحدة في هذه المرحلة. وتُواصل الدولة جهودها لاستكمال بناء باقي المراحل، بما يُساهم في استيعاب المزيد من السكان وتوفير حياةٍ كريمةٍ لهم.

مستقبلٍ واعدٍ لسيناء

تُمثل مدينة رفح الجديدة شهادةً على التزام الدولة المصرية بتنمية سيناء وتحسين حياة مواطنيها. وتُجسّد هذه المدينة حلمًا يتحقق على أرض الواقع ، وتُبشر بمستقبلٍ واعدٍ لسيناء وللمصريين جميعًا.