جريدة الديار
الإثنين 24 يونيو 2024 07:09 صـ 18 ذو الحجة 1445 هـ
بوابة الديار الإليكترونية | جريدة الديار
رئيس مجلس الإدارة أحمد عامررئيس التحريرسيد الضبع

”أبو زيد” يتابع برنامج استراتيجيات التدريس التفاعلي لتدريب معلمات وموجهات رياض الأطفال

أبو زيد وكيل وزارة التربية والتعليم بالإسكندرية
أبو زيد وكيل وزارة التربية والتعليم بالإسكندرية

قام الدكتور عربي أبو زيد وكيل وزارة التربية والتعليم بالاسكندرية اليوم السبت الموافق 1 من يونيو 2024 بجولة تفقدية لمتابعة برنامج استراتيجيات التدريس التفاعلي المُعَد لتدريب معلمات وموجهات رياض الأطفال الذي انطلقت فعالياته اليوم بمجمع مدارس زهران الرسمية لغات مميز ومجمع مدارس مصطفى النجار الرسمية لغات مميز ..

وذلك بحضور نجلاء سليم مدير عام التعليم العام وجلال عيد مدير عام شرق وعزة عبد العليم مدير إدارة التدريب وأمال أبوزيد موجه عام رياض الأطفال .

وأوضح وكيل الوزارة أنَّ البرنامج يستهدف تدريب 1264 معلمة وموجهة رياض أطفال بالإدارات التعليمية التسع ، وأنَّ التنمية المهنية المستدامة ركيزة رئيسة في تطوير أداء العاملين لما فيه من تبادل الخبرات والتعرف على الاستراتيجيات الحديثة والأساليب المبتكرة في عمليتي التعليم والتعلم ، مؤكدًا أنَّ التدريب يعزز الاحتفاظ بالموظفين والحفاظ على رضاهم ، حيث يشعرون بأن المؤسسة تهتم بتطويرهم وتقديم الفرص للنمو المهني ، ويحسن التدريب القدرات القيادية والتربوية للموظفين ويساهم في تحسين أدائهم في المواقف القيادية والتربوية ، ويعزز الثقة والتفاعل الإيجابي بين الموظفين والإدارة، حيث يشعرون بدعم الإدارة لهم واهتمامها برفع مستواهم .

وفي سياق متصل أوضح مدير المديرية أن برنامج استراتيجيات التدريس التفاعلي يركز على التشارك بين المعلم والمتعلم مثل العصف الذهني وتعلم الأقران والتعلم التعاوني وغير ذلك من الاستراتيجيات مما يسهم في تنمية مهارات الطفل ، مُشيرًا إلى أهمية أساليب إدارة الصف لتحقيق أفضل وأعلى معدلات تحقيق الأهداف من نواتج التعلم .

وأكّد "أبو زيد" أنَّ التعلم القائم على الألعاب (GBL) هو استخدام الألعاب لتعزيز تجربة التعلّم و يمكن أن يساعد دمج الآليات القائمة على الألعاب والتصميم المرئي والتفكير في أي مقرر تعليمي المؤسسات على تحسين دافعية المتعلّمين وتفاعلهم ويكون المتعلّمون المتفاعلون أكثر إلهامًا وتفاعلا وأداءً مع أقرانهم من ناحية ومع المعلمين من ناحية أخرى.